نقاش فلم Studio Ponoc ومشروع فلم Mary and the Witch's Flower

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
بادئ الموضوع #1
أوه، جيبلي :eek:
في الواقع نعم، هذا الاستديو تأسس من عضو سابق في جيبلي "Yoshiaki Nishimura" منتج فلمي: When Marnie Was There، The Tale of the Princess Kaguya.

المخرج راح يكون "Hiromasa Yonebayashi" برضو مخرج سابق في جيبلي إخرج: When Marnie Was There وArrietty.
الفلم مقتبس من رواية " The Little Broomstick" للروائية "Mary Stewart" (روائية بريطانية).
الموعد صيف 2017 في اليابان وزمان ما في نفس العام عالميًا (بدون تحديد).
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
بادئ الموضوع #2
يا كثر الإعلانات هذه الفترة ::laugh::
التريلر فيه ريحة جبارة من قلعة هاول المتحركة بالاضافة إلى ريحة من كيكي. الشئ الثاني هذا المخرج له مستقبل والجودة هنا جدًا جبارة، فعلًا جيبلي!
 
#3
هيروماسا يستاهل الاهتمام و ممتاز انه ما عدل عن الإنتاجات الي كذا بعد خروجه من جيبلي، آرييتي و اخر فلم له مع جيبلي كان ماستربيس وحزنت جدا لما قرأت خبر خروجه منهم. لكن إبداعاته ما راح توقف.

العرض يذكرني بأفلام ميازاكي الأيقونية، كيكي على وجه الخصوص.
 

MH MD

Moderator
مشرف
#4
روح جيبلي حاضرة بقوة بالعرض! فلم جيبلي بكل شيء إلا الاسم.
سعيد ان هيروماسا وجد مكانا لنفسه بعد خروجه من جيبلي، وبهذه السرعة أيضا
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
بادئ الموضوع #8
صرت ابي اي شي فيه من ريحة جيبلي على الاختفاء الي صار لهم في الكم سنة الي راحت، الترايلر طالع نييت.
طيب خذلك هذه؛ ميازاكي يعد العدة لفلم جديد! سوزكي منتج جيبلي تكلم عن هذا الشئ وقال أن فعلًا شاف جزء من الستوريبورد للمشروع :D
 
#11
شيء منفصل عن مشروع السي جي القصير اللي اتكلم عنه من زمان ومدري خلصه او لا، فلم كامل جديد، لأن ميازاكي workaholic ما يقدر يتقاعد بسلام ولازم يشتغل
أها. يعني جالس يشتغل مع هيدياكي آنّو على سيكول ناوشكا. ممتاز.
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
بادئ الموضوع #12
مرة ثانية الفلم شئ جميل بصريًا. بس هذه ما هي كافية لشعور أنه شئ قادم من منتج ثاني وهذه تضايقني بصراحة :emoji_disappointed:
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
بادئ الموضوع #14

كأول عمل للاستديو لا بأس وثالث عمل للمخرج هنا فيه مشكلة؛ لإنه بصراحة أضعف أعماله ولو أدخلها مع جيبلي يتقارن مع بوني وهاول (هذا أفضل منه)، فيه مشكلة تلازمك طوال الفلم وتحسه فاقد هوية! فتشوفه طالع من فلم لجيبلي لآخر بطريقة تفقدك الاهتمام فيه ليصبح مرة متوقع. ما يعني أن الشخصية الاساسية مش ظريفة وجيدة بس هي تمشي بنسق مش مرة متقن وحتى لو كان تقليد من جيبلي؛ كيف الفتاة التي تسبب مشاكل وما تصلح لشئ وهوبا تطيح بمغامرة سحرية وتنضج. شئ آخر ما حبيت تسلسل الأحداث وفيه جزئيات تستحق وقت أطول والقفز سريع للحظة الذروة. الشئ الإيجابي لسى هذا الفلم يحمل روح وبصريات جيبلي وطالع بمظهر جميل:







في النهاية ما أحس أني راضي هنا للاسف بس أقدر أقول لسى شايف إمكانية للاستديو ممكن يطورها بتجارب متكاملة أكثر من ذا الفلم وشئ معتق وأورجنالي أو حتى متماسك أكثر.
 
#18
هو بعد شفته خرجت بانطباع جيد
الفيلم باستثناء الرسوم الجميلة عادي في كل شيء .. قصة عادية .. شخصيات عادية .. احداث عادية .. نهاية عادية
اذا اختصر رأيي هو مثل فيلم خفيف مسلي ليس فيه احداث مشوقة ولا احداث تجعل احد يندم على مشاهدته








 
#19
شاهدته سينما البارحة، نفس مشكلة الشباب حسيت الفلم خلاطة افلام و الأحداث نفسها ما فيه سلاسة كبيرة في التنقل بينها خصوصاً في المنتصف(مشاهد البناء لذروة الفلم) لكن مشاهد النهاية جداً حبيتها و كان نوستالجيا لطيفة.

رحت مع أخوي الصغير و سبحان الله في منتصف الفلم يقول لي متى بيخلص و على النهاية يشوفني و هو يقول هذا احسن فلم شفته.(&)

بس البصريات حاجة خلتني أحن لأيام جيبلي قبل ما يختفي نشاطه في آخر كم سنة. الخلفيات خصوصاً و أنميشين القتالات على شاشة السينما الضخمة لذيييذة جداً.
 
#20
شاهدته سينما البارحة، نفس مشكلة الشباب حسيت الفلم خلاطة افلام و الأحداث نفسها ما فيه سلاسة كبيرة في التنقل بينها خصوصاً في المنتصف(مشاهد البناء لذروة الفلم) لكن مشاهد النهاية جداً حبيتها و كان نوستالجيا لطيفة.
شفته امس بس اكملت اخر 40 دقيقة على شاشة الهاتف @@
هو اشعر ان الفيلم كان جميل لحتى مشاهد تجولها في المدرسة واكاذيبها بعدها الاحداث اصبحت عشوائية
لو استمرت تكذب والتحقت بالمدرسة ممكن تكون الاحداث اجمل مثل تستكشف ما يحدث في المدرسة بنفسها كان افضل من ان كل شيء يتضح لوحده
 
#21
شفته امس بس اكملت اخر 40 دقيقة على شاشة الهاتف @@
هو اشعر ان الفيلم كان جميل لحتى مشاهد تجولها في المدرسة واكاذيبها بعدها الاحداث اصبحت عشوائية
لو استمرت تكذب والتحقت بالمدرسة ممكن تكون الاحداث اجمل مثل تستكشف ما يحدث في المدرسة بنفسها كان افضل من ان كل شيء يتضح لوحده
شغلة انها ساحرة دجالة انكشف بسرعة امرها اعتقد كانت مناسبة لطول الفلم و ما خلت فيه حشو واضح لكن مأخذي الأكبر هو بيتر و دوره في الصورة الكاملة للفلم كان ودي عطوه بطولة ثانوية اكبر تساند ماري. كذلك كان ودي انهم تطرقوا لماضي جدة ماري اكثر لأن من الفلاشباك آخر الفلم يمديهم يستفيضوا فيه اكثر.

بس اقدر اشوف ان التحاقها في المدرسة و اكتشافها للأسرار خفية راح تكون احداث ممتعة اكيد.