hits counter

نقاش أنمي Shouwa Genroku Rakugo Shinjuu فلنمثل القصص!

LOG_65

True Gamer

الحلقة 06

ياكومو الذي لا يزال يبحث عن سبب ممارسته للراكوجو, هذا السبب الذي سيتمكن من اكتشافه أخيرا خلال احدى استعراضاته.
ثم هاتسوتارو الذي ابتلي على ما يبدو بكثرة معاقرة الخمور و الفتيات.
فمن جهة نجد احدها يسعى لتطوير مهارته و الرقي في مستواه, نجد الآخر ينحذر شيئا فشيئا للهاوية للأسف, حس الدعابة و خفة دم هاتسوتارو يجعلانه من الشخصيات المفضلة لدي, لكن الهاوية التي يسقط فيها شيئا فشيئا شيء محزن.
 

MH MD

Moderator
مشرف



ما زال العمل يتحرك بشكل قوي مع كل حلقاته ويزداد قوة وجودة مع تقدم حلقاته، هذا العمل مميز فعلا ولم أرى شيء مثله من فترة طويلة، في الحقيقة ، الحلقة التاسعة كانت رائعة وأفضل حلقة من العمل للآن، سواء من ناحية تقدم القصة وشخصياتها أو حتى من الناحية الإخراجية والفنية، كانت الحلقة مليئة بالمشاهد الرائعة من هذه الناحية ، تعامل العمل مع شخصياته يتم بشكل رائع ودقيق ولا يهمل أي شيء.









في الحلقات السابقة، وجدنا ان بون وسوكيريكو يسلكان طرق مختلفة في تحقيق أحلامهم ، سعدت للغاية عندما وجد بون طريقته وأسلوبه الخاص في الراكوجو، أصبح يستمتع بهذا الشيء على عكس ما كان يفعل بالماضي، فرق كبير بين أداءه في الحلقة الثانية وأداءه في الحلقات الأخيرة، أصبح لديه هدف يسعى لتحقيقه

الشيء المحزن هنا هو ان سوكيريكو تمادى كثيرا في عاداته السيئة التي استمرت من الحلقات السابقة، مما كلفه مهنته وتم فصله على الرغم من انه شخص موهوب في هذا المجال، خسر كل شيء كان يملكه وهدفه في الحياة، في الحقيقة هناك تشابه من هالناحية مع ميوكيتشي، مما يفسر ارتباطهما مع بعضهما البعض في هذه الحلقة، للأسف ما أقدر أشوف كيف ممكن سوكيريكو ينجو من هذا الوضع، بالنظر لما نعرفه من الحلقة الأولى، أميل بشكل كبير إلى أنه قد يقوم بالإنتحار، تاركا ميوكيتشي وطفلته -الذي نراها فيما بدع تدخل بمجال الراكوغو، في الحلقة الأولى-
 

LOG_65

True Gamer


لا أبالغ ان قلت انه احسن عمل في هذا الموسم, العرض و القصة و الاسلوب تميزت بالرقي و الابتكار, تطور القصة لحد الآن منطقي و واقعي و لا وجود لقوى ساحرة او ترهات من هنا و هناك.\ العمل قدم لنا بداية, قد نتسرع في الحكم على شخصياتها, لكنه عاد بالزمن للوراء ليعطيك القصة بشكل مفصل حينا و مقتضبا حينا آخر ليجعلك تكون فكرة اقرب للصواب حول هذه الشخصيات بشكل خاص و العمل بشكل عام.

الحلقات 7 و 8
سوكيريكو يذكرني بالكثيرين ممن كانوا شعلة ابداع و حيوية و ابتكار, ثم خمدوا شيئا فشئا لأسباب عدة , قد لا ألوم سوكيريكو على ذلك, فقد شارك في حرب منشوريا مع المعلم و ربما شاهد اهوالا و مر بظروف جعلته يدمن الخمر و النساء, لكن المحزن ان كل مفاتح النجاح كانت بين يديه عكس بون, و مع ذلك لم يحسن استغلالها , شخصيته المرحة بدأت تنطفئ ايضا شيئا فشيئا, فيما بعد نلاحظ انه بدأ ينجذب للفتاة المسماة ميوكيتشي, كان شكي في محله اذن, فهذه البنت ستكون الأم المتستقبلية للبنت التي رعاها بون فيما بعد و التي تقيم في منزله.

الوضع انقلب رأسا على عقب, فبعدما كان سوكيريكو هو الأوفر حظا و الأجدر لنيل استحقاق التربع على عرش هذا الفن, اصبح بون خليفة لهذا الفن دون سوكيريكو, للأسف, ثم ان الأمر ربما لن يتوقف عند هذا الحد, ففيما يبدو هناك أحداث قادمة تدمي القلب و تلقي الضوء على غموض لف موت سوكيريكو و علاقة الأمر ببون.

كلي شوق للحلقات القادمة بإذن الله,
 

LOG_65

True Gamer


الحلقات 09 و 10

لكل شيء اذا ما تم نقصان ------ فلا يغر بطيب العيش انسان

كلمات قد تختصر مشوار حياة صديقنا سوكيريكو, بين معلم متعنت لم يواكب عصره وتلميذ عنيد لو صبر قليلا كان ربما سيعتلي سلم المجد.
لكن كان ما كان و صديقنا صار على الهامش , لينزوي بعدها في قرية نائية رفقة زوجته - ان صح التعبير - و ابنته , هذه الاخيرة التي اصابها داء حب الراكوجو هي الاخرى مثل أبيها.
المثير للشفقة اكثر, ليس أفول نجم سوكيريكو, لا لا لا , و انما انتظاره ابنته الصغيرة جمع بعض المال لتعيل أباها, الذي ربما لم يتخلى عن عادة معاقرة الخمور, شيء مؤسف للغاية.
على كل العمل لم يفقد لحد الآن ذرة من رونقه, عمل الموسم بامتياز
 

Dark Light

True Gamer
شاهدت ما فاتني من حلقات حتى التاسعة وما يزال أنمي الراكوغو يستمر في إبهاري.. كل حلقة أفضل من سابقتها! عجيبة أجواء هالعمل، دافئة، مرحة، حزينة، سعيدة، تقلبات عاطفية متقنة إلى حد شديد.. مش كل يوم نحصل على أنمي بشخصيات عظيمة ومعقدة وخالية من السطحية هكذا.

أنمي الراكوغو يا جماعة هو حبكة إنسانية تداعب مشاعر المشاهد دون أن تغالي في طرحها، حوارات هذا العمل تولى عناية شديدة قلما نراها، فالكاتب/ـة يقدم فلسفة الحياة كما هي بحلوها ومرّها، ولا يقحم شخصياته في مبالغات مبتذلة كما يفعل أنمي بوكوماتشي Erased على سبيل المثال لاستدرار عواطف المشاهدين أو حتى اللجوء لبهرجات إخراجية لتغليف هيكله المتهالك (وأعتذر عن تهجمي هذا، اعتبروه نوع من الدعاية الشرسة >_>).

أنمي الراكوغو يحترم عقل المشاهد ويقدم له عمل فني فكري في غاية النضج والفخامة.

الحلقة التاسعة ليست فقط أفضل حلقة لهذا الموسم، بل قد لا أبالغ عندما أقول أنها من أفضل الحلقات اللي شاهدتها في أي عمل درامي إطلاقاً.

الحلقة هذه وضحت لي نقطة أسأت فهمها سابقاً وهي موضوع العلاقة بين شين وبون، كنت أعتقد أن الخلاف بينها ناجم عن أسباب مختلفة ولكن مع كل حلقة يتضح لي خلاف ذلك. هذان الرجلان تربطهما علاقة أخوية قوية جداً وليس هناك خلاف حقيقي بينهما في الأصل... كل منها يستمد قوته من الآخر ويكملان بعضهما... بون ما كان ليجد طريقه ويكتشف الراكوغو خاصته لولا الدعم والتشجيع المستمر من شين..

فرغم أن هذاك الأخير يمتلك ملكة فطرية تمكنه في الاستحواذ على مسامع الجماهير إلا أنه يفتقر للأخلاق الحسنة وميله للعبث واللهو يعكران رؤية معلمه وصحبته المسنين له.. هذا إضافة إلى رغبة شين في إحداث موجة تجديدية للتيار القصصي الذي ظلت اليابان تنهل من عطائه حتى كاد يجف، فما عاد لفن الراكوغو نفس الإقبال حيث انتشرت العديد من وسائل التسلية والترفيه إبان انتهاء الحرب وانفجار النهضة الصناعية، حيث أصبحت التلفزيونات تقدم وسيلة ترفيه أكثر سهولة وراحة من البحث عن رواة جيدون للقصة.

بإمكاننا إسقاط هذه النقطة (اختلافات الثقافات عبر الأجيال) على واقعنا، فهل جربت مرة أن تحاور كبار السن عن التيارات التجديدة التي نعايشها اليوم.. ستجدهم ينفرون منك ويصفون هذه الوسائل الحديثة بأقبح الأوصاف ويبدؤون بتمجيد تراثهم. شين لم يكن يريد أكثر من استمرار الراكوغو كأداة ترفيهية لرواية القصة، والتي لا يمكن ضمان حفظها إلا باخضاعها للتجديد لتتوافق مع الميول الجديدة. هذا الفكر لا يمكن للمسنين تقبله بأي شكل من الأشكال حتى لو أدى لانهيار الصناعة التي يحبوها، وهم مستعدون لمحاربة كل من يحاول المساس بها. فرغم حسن نوايا شين إلا أنه لاقى استهجان شديد أدى إلى نبذه وإغلاق الأبواب في وجهه، فانهار إلى القاع بعدما كان في القمة!

بون كحاصبه يريد استمرار هذا التراث، ولكن يميزه أنه يفهم تفكير أصحاب الرؤوس الكبيرة ويتعامل مع ذلك ببراعة... احنِ رأسك لإرضائهم، ثم افعل ما شئت! كرامة شين تأبى له بالمضي في هذا الدرب، وهذا هو محور الاختلاف بينهما!

أخيراً أهم ما وضحته الحلقة أن مايوكشي لم تكن سبباً في أي نزاع بين الاثنين، ففي حين أن مشاعرها تجاه كيكو كانت صادقة وبذلت جهدها لدعمه في حياته الوظيفية إلا أن هذا الاخير لم تسمح له مهنيته بمعارضة رغبة المعلم، فقرر أن يجثم على قلبه ويصب تركيزه على الراكوغو. وفي نهاية المطاف لم يعرف أي منها الآخر بالقدر الذي يؤهلهما للخوض في علاقة عاطفية مما تقرر إثره انفاصلهما. من المحزن مشاهدة ما آلت إليه الأمور..

أغلقت الأبواب في وجه شين وكذلك الأمر مع مايو، تشريع قانون منع البغاء –والعياذ بالله- أفقدها الحياة الرخيصة التي كانت تعتمد عليها، ورغم أنها تمتلك مواهب تسمح لها بفتح أبواب من الرزق بحيث لا تمتهن نفسها، إلا أنها تجسد النموذج الاتكالي الذي يأبى إلا الحياة السهلة والوضيعة. رفض كيكو لها كان كالقشة التي قصمت ظهرها، فأرادت الانتقام بأن توجهت إلى أقرب شخص لحبيبها، شين.. وهو للسخرية أكثر شخص يسطيع أن يفهم البؤس الذي تعانيه. لم يجمعهما الحب، بل قليل من التعاسة!

الطفلة كوناتس هي ما نشأت جراء هذا البؤس، وربما توتر العلاقة بينها وبين بون هو أنه كلما نظر إليها تذكر صاحبه وما آلت إليه الأمور، وكيف أنه دون قصد كان عقبة أمام نجاحه بسبب إعجاب المسنين به، رغم أن شين كان الأفضل. أيضاً ربما حتى الأداء البارد لبون في الحلقة الأولى يرجع لنفس السبب... ربما أصبحت الراكوغو في نظره هي ما سلب روح أعز صاحب له، وما عاد يمارسها إلا محاولة لتنفيذ الوعد الذي قطعاه لحفظ هذه الصناعة عبر الأجيال.

مشهد الفراق بين شين وبون رمى بثقله عليّ فجأة! صارح كل واحد الآخر بما يخفيه.. رغم كل ما دار بين شين وميو، لم يغضب بون بل حاول بقدر ما يستطيع أن يعيد لصاحبه رشده.. لكن الأخير أبى أن ينصت، فلم يملك إلا أن يشاهده وهو يستعد للرحيل بعيداً... إلى أرض مجهولة. T_T

أعتذر عن الإطالة... كان ودي أشاهد الحلقة العاشرة قبل ما أكتب الرد لأن ممكن تتغير بعض أفكاري، لكن ما تحملت أترك حلقة عظيمة تمرّ دون ما أكتب عنها شيء!
 
التعديل الأخير:

تـأَمُّل

True Gamer

أنمي الراكوغو هو فعلًا انمي موسمه بلا أدنى شك، قصته متماسكة للغاية وشخصياته إنسانية للغاية كذلك، أجواءه الهادئة وطريقة عرض القصة كذلك كانت ممتازة جدًا، جدًا جدًا.
حلقة 9,10 كانتا مؤلمتان قليلًا، كما قال الجميع. ولكن، حلقة 11 كانت جميلة ودافئة للغاية كذلك!
اجتمع الصديقان مرة أخرى بعد ان اشتهر بون وسقط شين-سان إلى الهاوية، في البداية بيّنت الحلقة حياة شين-سان بعد تركه الراكوغو وعيشه على مال زوجته التي كانت تبيع جسدها -ترقص،إلى آخره.- وما لبثت أن تركت عائلتها لتبقى الطفلة تعيل والدها، شيء متوقع، مايوكشي لم تكن تُكِنّ لشين-سان أي مشاعر من البِدايٓة....
شخصية كوناتسو رائعة جدًا، هي مجرد طفلة، لكنها تحب والدها، وتحب الراكوغو، وتحب والدها الذي يؤدي الراكوغو وتتمنى أن تراه. أعتقد أن شخصيتها العفوية كانت الشي الوحيد الذي يدفع والدها للعيش.
مشهد إلتقاء شين-سان وبون كان جميلًا ودافئًا كثيرًا T__T ، ثم رُأْيَتُهما يعودان للعيش معًا مرة أخرى، ولكن بوجود شخص ثالث معهما، كوناتسو اللطيفة.
لا يزال شين-سان يرفض العودة للراكوغو، رغم ذلك فقد كان بون يؤدي بعض العروض بالإضافة لكوناتسو .... ولكن مع مرور الوقت، بدا أن شين سان قد اشتاق للراكوغو فعلًا، وعاد إليها في النهاية ليقدم عرضًا ممتازًا مرة أخرى مع صديقه، لتستمتع به تلك الشاهدة الوحيدة التي كانت تشاهدهما.

في النهاية تبين أن مايوكشي لا تزال تُكِنّ مشاعر لبون، ماذا سيحدث بعد ذلك؟ هل كانت أو ستكون -فعًلا- مايوكشي هي سبب العلاقة المضطربة بين كوناتسو وبون في الحلقة الأولى بعد كل شيء؟
كُلّي شوق للأحداث القادمة.
صحيح، هناكَ نقطة أخرى أردت الحديثٓ عنها .... لا يزال -مع كل حلقة- يبهرني أداء الراكوغو الذي تؤديه الشخصيات، بعيدًا عن استمتاعي بسماعه، فأنا أستطيع فعًلا أن أشعر بالفرق بين كل أداء والآخر، أستطيع أن أعلم كيف أن أداء بون يتحسن مع كل أداء يقدمه، وأن أشعر بذلك، جهد كبير يشكر عليه الأوستوديو فعلًا!
 
التعديل الأخير:

MH MD

Moderator
مشرف
أعتذر عن الإطالة... كان ودي أشاهد الحلقة العاشرة قبل ما أكتب الرد لأن ممكن تتغير بعض أفكاري، لكن ما تحملت أترك حلقة عظيمة تمرّ دون ما أكتب عنها شيء!
والحلقتين العاشرة والحادية عشر أعظم وأعظم!
*ينتبه انه ما كتب عنهم شيء لسه*

بأكتب شيء عنهم على السريع......الحلقة العاشرة كانت عظيمة لعدة أسباب
أولها، ان الحلقة كانت تركز بالكامل على بون من البداية للنهاية، على الرغم من إنتهاء الحلقة السابقة بكليفهانجر أليم عن مصير سوكيريكو، لكن هذه الحلقة تعمدت أن لا يتم ذكره فيها نهائيا، لأنه عنده ثقة في المشاهدين انهم يقدروا يصبروا، وبنفس الوقت أعطتنا نظرة عن حياة بون بدون وجود سوكيريكو
أيضا من ناحية أخرى، نشوف تقدم بون في حياته هنا، موت معلمه المؤثر، صعوده للمراتب العليا، والعزلة، كيف إنه أصبح مشهورا لدرجة انه الكثير يود التعلم على يديه، بماذا يذكركم مشهد الشخص الذي أتى ليتدرب على يد بون؟ بالحلقة الأولى نفسها!
لكن لعل أروع مافي الحلقة هو أداءه لراكوجو Shinigami ، جسدت وضعه وحالته بأروع شكل ممكن ، جسدت حالته بعد موت معلمه، وفقدان صديقه، أصبح وحيدا فعلا.

نأتي للحلقة الحادية عشر التي فاجأتني بصورة مختلفة
هذه الحلقة ركزت على وضع سوكيريكو بعد ذهابه للقرية ، وتعطله عن العمل، لدرجة أن ابنته الوحيدة هي الذي كانت تعيله وتعطيه قوت يومه خصوصا بعد إنفصال زوجته عنه، كانت في بالي سيناريوهات مظلمة بحكم معرفتنا للنهاية من البداية، مع ذلك: وجدنا كيف ان بون ساعد صاحبه القديم وإنتشله من وضعه المزري، بل أعاد له حب الراكوجو أيضا، مشهد الراكوجو في النهاية كان مبهجا فعليا، انبسطت مثل ما انبسطتت كوناتسو، سوكيريكو شاف البهجة على عينيها وقرر إنه يرجع للراكوجو، رجع حماسه وشغفه بالعمل، مما يجعل من نظرية إنتحاره باطلة، بالحقيقة متطلع لكيف بتتطور الأحداث بعد ذلك لتنتهي تلك النهاية التراجيدية :(

لو في عمل يجسد مفهوم ان الرحلة أهم من الوجهة بأفضل شكل ممكن، فهو هذا، ببساطة يعطيك "سبويلر" في أول حلقة، مع ذلك، هذا الشيء لم يقلل من القيمة القصصية و الفنية للعمل على الإطلاق، لأن الرحلة كانت رائعة ولها وزنها وقيمتها وبتعطيك تقدير أكبر للنهاية، وبالعكس جودته القصصية تزيد أكثر وأكثر مع تقدمنا بالحلقات
 

kasumi

Casual Gamer
كيكووو ساااان مررره كاكوووي احب ياناس شخصيته من اول ظهور له الانمي وحيد بهدا الموسم اتحمس اشوف حلقاته اول باول
ونسيت كمان الانمي المدينه الدي لااثر لي فيها
 

kasumi

Casual Gamer
انا ما ابي تخلص دا الانمي ياليت استمروا فيه لانو نعرف وش يصير في نهايه و زيما دكر في حلقات اولى هو موت تسيروكي الانمي كان ارووع
شيء تمنيت يصير اي شيء غير دا شيء
 

LOG_65

True Gamer


الحلقة 11

كم أنت عظيم يا بون, كبرت في عيني و الله.
موقف يحسب لبون تجاه صديقه سوكيريكو, مثل الصديق وقت الضيق نال استحقاقه بون بجدارة, ليس هذا فقط, بل سعى ليعيد سوكي الى سابق عهده عندما كان في أوج عطاءه.
صغيرة سوكي بدا أنها هي الاخرى تكره أمها , بسبب منع هذه الاخيرة زوجها, الذي هو سوكيريكو من مزاولة الراكوجو و نصحها اياه ايجاد عمل آخر يتطلب جهدا بدنيا من أجل اعالة ابنتهم, بيد ان سوكي لم يدع عاداته السيئة التي ألفها عندما كان بطوكيو.
الغريب في الامر هو ما شاهدناه بالحلقة الاولى و كمية الكره التي تحمله كوناتسو , بعد سنوات مما حدث, لبون, ما يدعونا لطرح عدة أسئلة عما حدث فعلا, أظن, وهذا رأي شخصي, في آخر الحلقة 11 عندما علمت ميوكيتشي بالعرض الذي سيقدمه بون و سوكيريكو رأينا أنها قد تحرك شيء من مشاعرها القديمة تجاه بون, لكن هذه المرة أظن ان الأمر ليس حبا بقدر ما هو انتقام, نعم يا سادة, ففي قرارة نفسها هي تظن ان بون هو المسئول عن كل ما حدث لها , انطلاقا من عدم حبه لها الى انجابها تلك الطلفلة من رجل لا تحبه و انما كانت نتيجة نزوات عابرة, ميوكيتشي هذه المرة ستحاول و الله اعلم الانتقام من بون بقتله , لكن سوكيريكو سيتدخل ليحميه من شرها, و ربما سيقتلها في نفس الوقت , من يدري, ثم بعد ذلك ربما ستأتي الصبية كوناتسو في نهاية المشهد ثم تفهم القصة غلطا بحكم انها لم تر المشهد من بداية, ما سيفسر كرها لبون فيما بعد, و ما يفسر صبر بون عليها و العناية بها الى ان كبرت, هو انها قبل كل شيء ابنه أعز اصدقاءه ثم ابنه من قدم روحه لحمايته..

بانتظار الحلقة القادمة ,كلي , و كلنا شوق لمشاهدتها.
في امان الله
 

AM152

True Gamer


الحلقة 11

كم أنت عظيم يا بون, كبرت في عيني و الله.
موقف يحسب لبون تجاه صديقه سوكيريكو, مثل الصديق وقت الضيق نال استحقاقه بون بجدارة, ليس هذا فقط, بل سعى ليعيد سوكي الى سابق عهده عندما كان في أوج عطاءه.
صغيرة سوكي بدا أنها هي الاخرى تكره أمها , بسبب منع هذه الاخيرة زوجها, الذي هو سوكيريكو من مزاولة الراكوجو و نصحها اياه ايجاد عمل آخر يتطلب جهدا بدنيا من أجل اعالة ابنتهم, بيد ان سوكي لم يدع عاداته السيئة التي ألفها عندما كان بطوكيو.
الغريب في الامر هو ما شاهدناه بالحلقة الاولى و كمية الكره التي تحمله كوناتسو , بعد سنوات مما حدث, لبون, ما يدعونا لطرح عدة أسئلة عما حدث فعلا, أظن, وهذا رأي شخصي, في آخر الحلقة 11 عندما علمت ميوكيتشي بالعرض الذي سيقدمه بون و سوكيريكو رأينا أنها قد تحرك شيء من مشاعرها القديمة تجاه بون, لكن هذه المرة أظن ان الأمر ليس حبا بقدر ما هو انتقام, نعم يا سادة, ففي قرارة نفسها هي تظن ان بون هو المسئول عن كل ما حدث لها , انطلاقا من عدم حبه لها الى انجابها تلك الطلفلة من رجل لا تحبه و انما كانت نتيجة نزوات عابرة, ميوكيتشي هذه المرة ستحاول و الله اعلم الانتقام من بون بقتله , لكن سوكيريكو سيتدخل ليحميه من شرها, و ربما سيقتلها في نفس الوقت , من يدري, ثم بعد ذلك ربما ستأتي الصبية كوناتسو في نهاية المشهد ثم تفهم القصة غلطا بحكم انها لم تر المشهد من بداية, ما سيفسر كرها لبون فيما بعد, و ما يفسر صبر بون عليها و العناية بها الى ان كبرت, هو انها قبل كل شيء ابنه أعز اصدقاءه ثم ابنه من قدم روحه لحمايته..

بانتظار الحلقة القادمة ,كلي , و كلنا شوق لمشاهدتها.
في امان الله
أظن إن الوضع مختلف بشكل كبير بالنسبة لميوكيتشى، ميوكيتشى كان هدفها الإنتقام فعلا لما بون سابها بس حققت ده فعلا عن طريق سوكيريكو ، ميوكيتشى كانت عارفه أهمية سوكيريكو و قيمة الراكوجو الخاص بيه بالنسبة لبون عشان كده قررت إنها تاخده منه و ده اللى حصل فعلا لما هربت مع سوكيريكو بعد ما بون رفضها بس مع مرور الوقت و الظروف الصعبة اللى عاشت فيها تفكيرها اتغير و بقت عايزة بون يرجع تانى و يخلصها من اللى هى فيه، للسبب ده بعتت رسالة لزميلتها و اللى بون عرف منها عنوان سوكيريكو و حتى زميلتها علقت إن ميوكيتشى عاوزة حد يوصل لها
رد فعل ميوكيتشى لرجوع بون كان دليل على كده، طريقة بكائها لما عرفت الخبر ماتوحيش بالإنتقام قد ما هى توحى إنها لقت أخيرا مخرج لوضعها الحالى ، أظن إن تصرفات ميوكيتشى فى الحلقة الجاية هاتبقى السبب فى اللى هايحصل بين بون و سوكيريكو بس لسبب تانى غير الإنتقام و ممكن يكون السبب معرفة سوكيريكو لأهداف ميوكيتشى و حقيقة تصرفاتها سواء الحالية أو قبل كده
 

MH MD

Moderator
مشرف
الحلقة 12 رائعة ومؤثرة، لكنها غريبة في نفس الوقت

في بداية الحلقة نرى عودة سوكيريكو رسميا لحرفة الراكوغو والقيام بها أمام الجمهور، وقيامه بسرد القصة التي تحكي حاله في الحقيقة، إشتعل حب الراكوغو في داخله مجددا ، الأمور تبدو مشرقة هنا وحاله أفضل من أي وقت مضى خصوصا بعد ما رأي إبتسامة ابنته.

لكن كل شيء انهار منذ وصول ميوكيتشي، لم ترد قتل بون فقط، بل الإنتحار معه أيضا، ليس بدافع الإنتقام بقدر ما هو الحب الشاعري، سوكيريكو تدخل هنا وتوسل إليها أن يترك حرفة الراكوغو التي يعشقها ويجد عملا طبيعيا فقط من أجل إسعادها وابنته، الوضع أصبح فوضويا وانتهى الأمر بسقوطه وزوجته إلى الحافة، على الرغم من معرفتنا لمصيره، لكن مع ذلك المشهد كان مؤلما للغاية وأحزنني بشكل كبير ;_;

على الرغم من هذا، ما زال هذا المشهد غريبا جدا، بداية هذا المشهد كان درامي للغاية، أكثر من أي شيء سبق عرضه في الانمي، أعني، بون يمسك شخصين بيد واحدة؟ الأمر لم يبدو منطقيا لي تماما.....

بجميع الأحوال قمت بإعادة الحلقة الأولى وزاد تقديري لها بمراحل عديدة، لاحظت الكثير من المعلومات الجديدة التي غفلت عنها في المرة الأولى بحكم عدم معرفتي للأحداث، أولها أن عرض الشينيجامي الذي رأيناه في الحلقة العاشرة تم سرده أيضا بالحلقة الأولى، بالحقيقة عرض الشينيغامي هو ما ألهم يوتارو بالمقام الأول.

لكن دعنا من هذا، الأمر المهم هنا والذي يخص آخر حلقة،لم ألاحظ هذا الأمر في البداية لكن كوناتسو تعتقد ان بون هو من قتل سوكيريكو وأن الأمر لم يكن بحادث أبدا، على الرغم من أن الآخرين يبدون صامتين ويحاولون اقناعها انها مجرد حادث مثل ما رأينا




لكن ما يثير الاهتمام هنا فعلا هو وجود ومضة مما رأت على مسرح الجريمة






هذا لا يطابق ما رأيناه وتم سرده هنا، حيث أن هناك دماء على وجه وملابس بون، بينما ما رأيناه في آخر حلقة لم يتم عرض هذا الشيء على الإطلاق نظرا لأن طريقة موت سوكيريكو بسبب سقوطه من ارتفاع عالي، أشك للغاية أن آثار دمه كانت ستصل لبون بهذه السهولة، ولا أتوقع أبدا ان هذه التفاصيل تم وضعها عبثا.

مما يزرع الشك في نفسي ان ما رأيناه في الحلقة الأخيرة لم يكن فعلا ما حصل بالواقع وربما كان هناك شيء مظلم أكثر لم يتم عرضه وسرده لنا، لا ننسى أن أحداث هذه القصة كلها يتم سردها من بون نفسه من الحلقة الأولى، فربما قام بتغطية هذا الحدث أو تحريفه أو جعله أكثر درامية - هو راوي قصص بالمقام الأول، فلربما يبدو الأمر منطقيا هنا- ، أو يمكن أنا أقكر أكثر بزيادة عن اللزوم @@

إذا كان ما قلته صحيح فعلا، سيزداد تقديري للعمل نفسه بشكل أكبر بكثير، بجميع الأحوال بقي لنا حلقة واحدة فقط تسرد لنا نهاية قصة بون وسوكيريكو الفعلية، اتمنى أن يتم إنتاج موسم ثاني من الانمي يغطي باقي الاحداث من المانجا التي ترجع لتسلط الضوء على الجيل الجديد من ممتهني حرفة الراكوغو
 

LOG_65

True Gamer


ظني كان مجانبا للصواب, ميوكيتشي كانت السبب لكن بسيناريو آخر.
ذاك الاحساس الذي كانت تكنه لبون لم يفارقها قط رغم مرور كل هذه السنوات, لكني اجدها عشاقة ملالة, فهي قبل كل شيء جايشا, عجبي من سوكيريكو كيف استطاع تكوين عائلة معها و عجبي أكبر من بون الذي كان قاب قوسين ان يذوب معها في نزواتها ..
نأتي للحادث, كان مؤثرا, كان مؤلما, بعد ان وجد سوكيريكو الطريق, هاهو يقع مرة أخرى من اعلى لأسفل, هذه المرة بشكل حرفي, وقوع لن تتلوه نهضة مرة أخرى أبدا. حياة المرء تقاس بانجازاته و ليس بثرواته, و سوكيريكو ترك للعامة , و جيل الراكوجو الصاعد خاصة, تراثا غزيرا من فنيات و اساليب هذه الفن, ما سيلهم خيالهم و يغذي أذهانهم مستقبلا في سبيل تطوير قدراتهم و تقديم أفضل ما لديهم. و لما الذهاب بعيدا, فسوكيريكو أثر قبل كل شيء بأعز أصدقائه بون, بون ما كان ليصل لما عليه لولا سوكي, اسلوب بون الحالي كان بمثابة كتلة الطين لصانع الفخار يشكلها ليخرج لنا قدراً او إناءاً و هكذا فعل سوكيريكو بأسلوب بون.

نقطة أشار لها مهمد, ان المشهد الذي طرح في آخر هذه الجلقة ليس هو المشهد الجقيقي, شخصيا أستبعد ذلك, فالمشهد الذي أشرت إليه كان بالحلقة الأولى و هو نابع من خيال كوناتسو, فهي تعتقد بضلوع بون بمقتل أبيها, المشهد قد يكون حقيقيا لكن بعد ان سقط سوكيريكو و نزول بون لأسفل الجرف من أجل الوقوف على ما حدث لصديقه مع انه في قرارة نفسه كان يعلم انه مات, عند وصوله لأسفل قام بون بضم سوكيريكو لصدره و مرغ ربما وجهه في صدر سوكي حسرة و ألما عليه, بعد ذلك استيقضت كوناتسو من نومها و قامت بالبحث عن أبيها لتفاجأ بمشهد يون و هو ملطخ بالدم و سوكيريكو بين يديه جثة هامدة, عندها كونت عن بون قصه انه هو القاتل.
 

MH MD

Moderator
مشرف


ظني كان مجانبا للصواب, ميوكيتشي كانت السبب لكن بسيناريو آخر.
ذاك الاحساس الذي كانت تكنه لبون لم يفارقها قط رغم مرور كل هذه السنوات, لكني اجدها عشاقة ملالة, فهي قبل كل شيء جايشا, عجبي من سوكيريكو كيف استطاع تكوين عائلة معها و عجبي أكبر من بون الذي كان قاب قوسين ان يذوب معها في نزواتها ..
نأتي للحادث, كان مؤثرا, كان مؤلما, بعد ان وجد سوكيريكو الطريق, هاهو يقع مرة أخرى من اعلى لأسفل, هذه المرة بشكل حرفي, وقوع لن تتلوه نهضة مرة أخرى أبدا. حياة المرء تقاس بانجازاته و ليس بثرواته, و سوكيريكو ترك للعامة , و جيل الراكوجو الصاعد خاصة, تراثا غزيرا من فنيات و اساليب هذه الفن, ما سيلهم خيالهم و يغذي أذهانهم مستقبلا في سبيل تطوير قدراتهم و تقديم أفضل ما لديهم. و لما الذهاب بعيدا, فسوكيريكو أثر قبل كل شيء بأعز أصدقائه بون, بون ما كان ليصل لما عليه لولا سوكي, اسلوب بون الحالي كان بمثابة كتلة الطين لصانع الفخار يشكلها ليخرج لنا قدراً او إناءاً و هكذا فعل سوكيريكو بأسلوب بون.

نقطة أشار لها مهمد, ان المشهد الذي طرح في آخر هذه الجلقة ليس هو المشهد الجقيقي, شخصيا أستبعد ذلك, فالمشهد الذي أشرت إليه كان بالحلقة الأولى و هو نابع من خيال كوناتسو, فهي تعتقد بضلوع بون بمقتل أبيها, المشهد قد يكون حقيقيا لكن بعد ان سقط سوكيريكو و نزول بون لأسفل الجرف من أجل الوقوف على ما حدث لصديقه مع انه في قرارة نفسه كان يعلم انه مات, عند وصوله لأسفل قام بون بضم سوكيريكو لصدره و مرغ ربما وجهه في صدر سوكي حسرة و ألما عليه, بعد ذلك استيقضت كوناتسو من نومها و قامت بالبحث عن أبيها لتفاجأ بمشهد يون و هو ملطخ بالدم و سوكيريكو بين يديه جثة هامدة, عندها كونت عن بون قصه انه هو القاتل.
يمكن صياغة ردي السابق أوحت وجود احتمالية قتل بون لسوكيريكو، لكن لا أعتقد ذلك فعليا، هذا الشيء لا يبدو منطقيا على الإطلاق نظرا لعلاقتهم المتينة وفضل كليهما على الآخر، لكن وقت ما راجعت أحداث الحلقة الأخيرة، لاحظت انها حاولت إظهار ميوكيتشي بصورة حسنة جدا حتى اللحظة الأخيرة، لكن هل كان هذا الشيء صحيحا؟ هل من المعقول أنها أرادت الإنتحار وقتل بون معها بدافع الحب؟ الأمر بدا لي مثاليا وشاعريا ودراميا للغاية وغير متوافق مع الأحداث السابقة تماما..... الإحتمال الأرجح بوجهة نظري أنه ربما كان لميوكيتشي دوافع خبيثة ونية سيئة من البداية، ربما بدافع الإنتقام فعلا مثل ما أنت ذكرت سابقا في توقعاتك السابقة، لكن بون أثناء سرده للقصة، لم يُرد أبدا أن يظهرها بشكل سيء جدا أمام بنتها -لأنه يسرد هذه القصة لها بجانب يوتارو أيضا-، فاعتقد والله أعلم أنه ربما كانت هناك محاولة قتل متعمدة من ميوكيتشي بأداة حادة بشكل لم يظهره لنا تسببت بتطاير الدماء على وجه بون وبالتالي حفر تلك الصورة بذاكرة كوناتسو وتسبب بسوء فهم عميق، لكن إذا كان هذا الشيء صحيح لماذا انتظر كل هذه السنين حتى يقوم بسرد هذه القصة لها؟ حتى لو رفضت تصديقه في البداية بسبب هول صدمة فقدان والديها في يوم واحد، لكن أعتقد أنه كان هنالك الكثير من الفرص لتوضيح سوء الفهم وقتها خصوصا أنه قام بتربيتها والإعتناء بها حتى أصبحت شابة.....

بجميع الأحوال من الأفضل إنتظار الحلقة القادمة والأخيرة ورؤية ما اذا كان هناك المزيد ليعرضوه في ليلة الحادثة مثل ذهاب بون لجثة صديقه العزيز مباشرة أم أنهم سينتقلون مباشرة للأحداث المتتالية بعدها
 

the obscure

True Gamer
الإنطباعات عن الإنمي إجابية في كل مكان تقريبا، لكن أنا شخصيا أختلف معها، في النصف الثاني من الإنمي تحديدا.
الإنمي حرفيا تدمر بعد الدراما الرخيصة في العلاقة بين الشخصيات الرئيسية الثلاث، مش فقط بكونها مش شيء جديد، بل حتى بكونها متوقعة وقابلة للتنبؤ بسهولة، كان من الممكن نطلع بإنمي ممتاز لكن للأسف حصل إلي كنت متوقعه بالضبط تقريبا ودخل المانجاكا مسار تمنيت أنه ما يقرب له.
 

LOG_65

True Gamer
يمكن صياغة ردي السابق أوحت وجود احتمالية قتل بون لسوكيريكو، لكن لا أعتقد ذلك فعليا، هذا الشيء لا يبدو منطقيا على الإطلاق نظرا لعلاقتهم المتينة وفضل كليهما على الآخر، لكن وقت ما راجعت أحداث الحلقة الأخيرة، لاحظت انها حاولت إظهار ميوكيتشي بصورة حسنة جدا حتى اللحظة الأخيرة، لكن هل كان هذا الشيء صحيحا؟ هل من المعقول أنها أرادت الإنتحار وقتل بون معها بدافع الحب؟ الأمر بدا لي مثاليا وشاعريا ودراميا للغاية وغير متوافق مع الأحداث السابقة تماما..... الإحتمال الأرجح بوجهة نظري أنه ربما كان لميوكيتشي دوافع خبيثة ونية سيئة من البداية، ربما بدافع الإنتقام فعلا مثل ما أنت ذكرت سابقا في توقعاتك السابقة، لكن بون أثناء سرده للقصة، لم يُرد أبدا أن يظهرها بشكل سيء جدا أمام بنتها -لأنه يسرد هذه القصة لها بجانب يوتارو أيضا-، فاعتقد والله أعلم أنه ربما كانت هناك محاولة قتل متعمدة من ميوكيتشي بأداة حادة بشكل لم يظهره لنا تسببت بتطاير الدماء على وجه بون وبالتالي حفر تلك الصورة بذاكرة كوناتسو وتسبب بسوء فهم عميق، لكن إذا كان هذا الشيء صحيح لماذا انتظر كل هذه السنين حتى يقوم بسرد هذه القصة لها؟ حتى لو رفضت تصديقه في البداية بسبب هول صدمة فقدان والديها في يوم واحد، لكن أعتقد أنه كان هنالك الكثير من الفرص لتوضيح سوء الفهم وقتها خصوصا أنه قام بتربيتها والإعتناء بها حتى أصبحت شابة.....

بجميع الأحوال من الأفضل إنتظار الحلقة القادمة والأخيرة ورؤية ما اذا كان هناك المزيد ليعرضوه في ليلة الحادثة مثل ذهاب بون لجثة صديقه العزيز مباشرة أم أنهم سينتقلون مباشرة للأحداث المتتالية بعدها
ممكن, حتى ردي السابق قد يكون ممكنا , لكن نقطة واحدة تنسفه, و هي تلك اللقطة السريعة لبون و عليه بقع الدم

لا أجد تفسيرا لحدة هذه النظرة بالنسبة لشخص أمام جثة صديقه الذي سقط للتو من أعلى جرف و توفي أثر ذلك. حتما هناك تفاصيل لم تذكر
شيء آخر, لم كوناتسو لم تأتي على ذكر موت أمها كذلك؟ نعلم انها تكرهها , لكن بما ان الاثنين ماتا في نفس الوقت, حسب الحلقة 12, سوكيريكو و ميوكيتشي, فلم بقيت صورة أبيها فقط عالقة في ذهنها و لم نر جثة ميوكيتشي؟ لدي شك في موت ميوكيتشي , قد تكون نجت بجلدها بطريقة ما او قد تكون طعنت سوكيريكو بشيء ما حتى تتخلص من قبضة ذراعيه و نجت بطريقة ما إما بالقفز للشرفة التي أسفل شرفة بون او تمسكت بشيء ما. و لا ننسى أن نهرا كان يجري أسفل تلك الشرفة , فاحتمال كبير أنها سقط به و لم تتأذى كثيرا

الأكيد ان سوكيريكو مات , لكن حقيقة هذا الموت يبقى مبهما, و الحلقة 13 كفيلة ان تجيب عن هذا.

الإنمي حرفيا تدمر بعد الدراما الرخيصة في العلاقة بين الشخصيات الرئيسية الثلاث، مش فقط بكونها مش شيء جديد، بل حتى بكونها متوقعة وقابلة للتنبؤ بسهولة، كان من الممكن نطلع بإنمي ممتاز لكن للأسف حصل إلي كنت متوقعه بالضبط تقريبا ودخل المانجاكا مسار تمنيت أنه ما يقرب له.
ليست رخيصة لذلك الحد, لكن أجدها طغت على الموضوع الرئيسي للعمل و هو الراكوجو, و كأن المؤلف كتب عملا دراميا رومنسيا كما الكثير من الاعمال الأخرى ثم فكر في طريقة ليجعله مختلفا قليلا فحعل الراكوجو غلافا له. عموما يبقى هذا العمل من أفضل أعمال الشتاء لهذا العام .
 
التعديل الأخير:

LOG_65

True Gamer


و أخيراً انتهى و لم تنته القصة, بل هناك جزء ثان, وددت انهم على الأقل تعمقوا قليلا في قضية سوكيريكو و ميوكيتشي, لكنهم على ما يبدو يحتفظون بعنصر المفاجأة حتى الجزء الثاني.
الحلقة الثالثة عشر و التي تركت ورائها أسئلة كثيرة بدل أن تجيب عليها, أحسست أنها بمثابة تشويق للجزء الثاني الذي وعدوا به, فهي , بالاضافة للأسئلة المطروحة, زادت كما آخر من الغموض الذي يحيط بسوكيريكو, ميوكيتشي, كاناتسو و بون ثم مستقبل يوتارو, الأكيد ان العمل في هذا الجزء كان بمثابة توطئة لما سيكون بعده, الجزء الحقيقى من العمل سيكون مخصصا بشكل خالص بحسب ظني للجيل الجديد من ممتهني الراكوجو, أقصد يوتارو و ربما كوناتسو, لا أستبعد دخول كوناتسو المجال فاليابان عند خروج يوتارو من السجن نفضت عن نفسها كثيرا من العادات و التقاليد و هي بصدد انفجار تجديدي عولمي على جميع الاصعدة, و دخول امرأة ميدان الراكوجو الذي كان حكرا على الرجال أمر وارد.

بون هو آخر ياكومو فيما يبدو , و لا أظن ان يوتارو سيحصل على هذا اللقب بحكم ان هذا فن على وشك الانقراض, لو لنقل على وشك ان يلتهم من طرف فن أكبر منه او أحدث منه, ففي فترة السبعينات لم يبق فيما يبدو الا مسرح وحيد و احد لأداء هذه القصص المصورة, ما يعني انه قاب قوسين او ادنى من الزوال و الاندثار, و أظن ان هذا الفن سينصهر في نوع جديد من الفنون كالتمثيل مثلا و الأداء الصوتي الذي يتطلب مهارات صوتية و اقتماص شخصيات ببراعة و هذا ما شهدناه من اعلام الراكوجو.

كان بودي ان يقتصروا على جزء وحيد و يتطرقوا للقصة كاملة بدون تقسيم العمل لأجزاء عدة, لا احبذ كثير هذا الشيء و أعمال عدة فقدت بريقها بعد الجزء الأول منها لأسباب تجارية و انتاجية و قصصية.

إجمالا هذا هو العمل الوحيد الذي تابعته بشغف من كل أعمال الشتاء لهذا العمل , عمل فريد مميز بين سيل من الغثاء , قصة ممتازة و اخراج بشكل عام جيد, مرة أخرى الأعمال التاريخية الواقعية تثبت حضورها الوازن و البارز على الساحة الأنمياوية, كما أثبتها من قبل العمل الرائع المظلوم House of Five Leaves .
 

AM152

True Gamer
و أخيراً انتهى و لم تنته القصة, بل هناك جزء ثان, وددت انهم على الأقل تعمقوا قليلا في قضية سوكيريكو و ميوكيتشي, لكنهم على ما يبدو يحتفظون بعنصر المفاجأة حتى الجزء الثاني.
الحلقة الثالثة عشر و التي تركت ورائها أسئلة كثيرة بدل أن تجيب عليها, أحسست أنها بمثابة تشويق للجزء الثاني الذي وعدوا به, فهي , بالاضافة للأسئلة المطروحة, زادت كما آخر من الغموض الذي يحيط بسوكيريكو, ميوكيتشي, كاناتسو و بون ثم مستقبل يوتارو, الأكيد ان العمل في هذا الجزء كان بمثابة توطئة لما سيكون بعده, الجزء الحقيقى من العمل سيكون مخصصا بشكل خالص بحسب ظني للجيل الجديد من ممتهني الراكوجو, أقصد يوتارو و ربما كوناتسو, لا أستبعد دخول كوناتسو المجال فاليابان عند خروج يوتارو من السجن نفضت عن نفسها كثيرا من العادات و التقاليد و هي بصدد انفجار تجديدي عولمي على جميع الاصعدة, و دخول امرأة ميدان الراكوجو الذي كان حكرا على الرجال أمر وارد.

بون هو آخر ياكومو فيما يبدو , و لا أظن ان يوتارو سيحصل على هذا اللقب بحكم ان هذا فن على وشك الانقراض, لو لنقل على وشك ان يلتهم من طرف فن أكبر منه او أحدث منه, ففي فترة السبعينات لم يبق فيما يبدو الا مسرح وحيد و احد لأداء هذه القصص المصورة, ما يعني انه قاب قوسين او ادنى من الزوال و الاندثار, و أظن ان هذا الفن سينصهر في نوع جديد من الفنون كالتمثيل مثلا و الأداء الصوتي الذي يتطلب مهارات صوتية و اقتماص شخصيات ببراعة و هذا ما شهدناه من اعلام الراكوجو.

كان بودي ان يقتصروا على جزء وحيد و يتطرقوا للقصة كاملة بدون تقسيم العمل لأجزاء عدة, لا احبذ كثير هذا الشيء و أعمال عدة فقدت بريقها بعد الجزء الأول منها لأسباب تجارية و انتاجية و قصصية.
أظن إن جزئية سوكيريكو و ميوكيتشي انتهت فعلا و الجزء الجديد هيركز على يوتارو و كوناتسو فقط ، الأسئلة المطروحة هايتم تركها لخيال المتابع و أظن إن معظمنا عنده فكرة فعلا عن إجابتها أو على الأقل عنده تصور للى حصل وقتها

بالنسبة لموضوع الجزء التانى ، المانجا المقتبس منها العمل هاتنتهى فعلا قريب و أظن إن الأستديو كان عاوز يعمل اقتباس كامل للعمل و فى الحالة دى تقسيمه على أجزاء يبقى أحسن :)
 

Hassan H2O

Hardcore Gamer
استمتعت جداً بالحلقة الأولى
أتفق مع حسين أن مؤدي صوتي ياكومو دون المستوى حسيت بالملل لما كان يلقي قصته
على الجانب الآخر مؤدي صوت يوتارو أبدع إبداع غير طبيعي, أكثر شي ضحكني في القصة لما الحرامي حاول يستعطف صاحب البيت بدل ما يقوله عندي زوجة وثلاث أطفال قله عندي ثلاث زوجات مع صوت الشخصية لول XD
شكلي بتابع الأنمي ببطيء لأن أحسه ثقيل شوي
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
الإنطباعات عن الإنمي إجابية في كل مكان تقريبا، لكن أنا شخصيا أختلف معها، في النصف الثاني من الإنمي تحديدا.
الإنمي حرفيا تدمر بعد الدراما الرخيصة في العلاقة بين الشخصيات الرئيسية الثلاث، مش فقط بكونها مش شيء جديد، بل حتى بكونها متوقعة وقابلة للتنبؤ بسهولة، كان من الممكن نطلع بإنمي ممتاز لكن للأسف حصل إلي كنت متوقعه بالضبط تقريبا ودخل المانجاكا مسار تمنيت أنه ما يقرب له.
أتفق معاك. من الحلقة الثامنة والأنمي بدأ يتلوث بعناصر شوجو تقليدية تمامًا، أنهاها بحالة مثيرة للشفقة في نهاية الحلقة 12!!! عجيب الكاتب، يعني كان لازم حيل رخيصة وتويست بهذا الشكل هنا؟! العمل ما يحتاجها أصلًا ومن البداية مكشوف ويركز على علاقة بتمنطق ممتاز! بعدها الكاتب قرر يدخل عنصر أنثوي ضعيف ولا قلب طموح شخصية ذات طابع واضح إلى حاجة معقدة ما أسهب بأهميتها بأي شكل.

خيبة أمل؛ كان من الممكن يكون أنمي ممتاز لكنه دخل معمة دراما وتقلبات مش محكمة وإثارة صرفة لعمل ما يحتاجها :confused:
 

IMTLD

True Gamer
وصلت الحلقة السادسة، بعد ما شفت تشيهايا ما كنت اتوقع فيه تقليد ياباني ممل أكثر من الكاروتا، search not، الراكوغا مملة أكثر. أكثر شيء مستغرب منه هو ان فيه بعض التعليقات في مال تقول انها استمتعت بالعرض وضحكت وبلا بلا، seriously؟ بعض اللقطات تخليك تبتسم، بس المزعج ان اغلب الحلقات نصها يروح للعرض. الشي اللي مخليني اكمل هو الكيميستري بين الشخصيات، أتمنى يزيد التركيز على الشخصيات أكثر في الحلقات الجاية:)


الأنمي فيه تشابه كبير بينه وبين sakamichi no apollon، خاصة الشخصيتين الرئيسيتين في كل أنمي
 

MH MD

Moderator
مشرف
وصلت الحلقة السادسة، بعد ما شفت تشيهايا ما كنت اتوقع فيه تقليد ياباني ممل أكثر من الكاروتا، search not، الراكوغا مملة أكثر. أكثر شيء مستغرب منه هو ان فيه بعض التعليقات في مال تقول انها استمتعت بالعرض وضحكت وبلا بلا، seriously؟ بعض اللقطات تخليك تبتسم، بس المزعج ان اغلب الحلقات نصها يروح للعرض
في سبب وجيه ليش هذا الفن قاعد يموت حاليا، مع انتشار وسائل الترفيه المختلفة مثل الراديو والتلفاز وألعاب الفيديو وغيرها، قيمة الراكوغو عند الناس قاعدة تقل أكثر وأكثر فطبيعي تشوفه شيء ممل، حتى في اليابان صاير أغلب الناس هناك يشوفوا نفس الشيء.

. الشي اللي مخليني اكمل هو الكيميستري بين الشخصيات، أتمنى يزيد التركيز على الشخصيات أكثر في الحلقات الجاية
بتنبسط من الحلقات الجاية أجل
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
وصلت الحلقة السادسة، بعد ما شفت تشيهايا ما كنت اتوقع فيه تقليد ياباني ممل أكثر من الكاروتا، search not، الراكوغا مملة أكثر. أكثر شيء مستغرب منه هو ان فيه بعض التعليقات في مال تقول انها استمتعت بالعرض وضحكت وبلا بلا، seriously؟ بعض اللقطات تخليك تبتسم، بس المزعج ان اغلب الحلقات نصها يروح للعرض. الشي اللي مخليني اكمل هو الكيميستري بين الشخصيات، أتمنى يزيد التركيز على الشخصيات أكثر في الحلقات الجاية:)


الأنمي فيه تشابه كبير بينه وبين sakamichi no apollon، خاصة الشخصيتين الرئيسيتين في كل أنمي
المقارنة يمكن في التقليد التراثي لكن كتوجه فلا! تشيهايا أنمي شوجو رياضي يعتمد في مرحلته الاساسية على المنافسات، شخصياته من لب الجنرا وما فيهم تلك الدراسة أبد! يمكن أول 15 حلقة لوح لشئ لكن كلنا عرفنا إنها مجرد غطاء للعنصر الاساسي والذي هو الرياضة نفسها وهذا الشئ فعلًا يقلب ضجر على المدى البعيد.

أنمي الراكوغو على العكس تمام يتعمق كثير في شخصاته (الاساسية)، يأخذ منحيات كثيرة عن الفن ولاحظ إنه مش رياضة والتنافس فيه لا يذكر! من البداية يعطيك الزبدة لكنه يركز على الرحلة وهذه تكون ما تكون من شعور الشخصيات تجاه بعض ومفهومهم للفن وأخيرًا طموحهم.

مهما صار في الأخير :confused: هذه هي صورة العمل الكبرى.

أتفق معاك تذكرت بشكل كبير sakamichi no apollon بس لو تذكره فكان رومانسي أكبر وناقص للأسف وشخصياته مش بذاك العمق أو ما تعمقوا فيهم بالشكل الكافي.
 

IMTLD

True Gamer
المقارنة يمكن في التقليد التراثي لكن كتوجه فلا! تشيهايا أنمي شوجو رياضي يعتمد في مرحلته الاساسية على المنافسات، شخصياته من لب الجنرا وما فيهم تلك الدراسة أبد! يمكن أول 15 حلقة لوح لشئ لكن كلنا عرفنا إنها مجرد غطاء للعنصر الاساسي والذي هو الرياضة نفسها وهذا الشئ فعلًا يقلب ضجر على المدى البعيد.

أنمي الراكوغو على العكس تمام يتعمق كثير في شخصاته (الاساسية)، يأخذ منحيات كثيرة عن الفن ولاحظ إنه مش رياضة والتنافس فيه لا يذكر! من البداية يعطيك الزبدة لكنه يركز على الرحلة وهذه تكون ما تكون من شعور الشخصيات تجاه بعض ومفهومهم للفن وأخيرًا طموحهم.

مهما صار في الأخير :confused: هذه هي صورة العمل الكبرى.

أتفق معاك تذكرت بشكل كبير sakamichi no apollon بس لو تذكره فكان رومانسي أكبر وناقص للأسف وشخصياته مش بذاك العمق أو ما تعمقوا فيهم بالشكل الكافي.
في الواقع في البداية كتبت رياضة، لكن صحيح الراكوغا ليست رياضة أبدا، لذلك استبدلتها بثافة، لان الكاروتا ليست فنا، وفي بكل حال كلا الثقافتين مملتان. ايضا مشكلة تشيهايا ان كان التركيز على الرياضة مبالغ فيه بشكل كبير! الوقت اللي كانت تاخذه الشخصيات كان جميل جدا لكنه للأسف شحيح!

وصلت الحلقة 11، يبدو كان قرار خاطئ اني اكمل متأخر، الأنمي بعد الحلقة 6 يبدأ يركز بشكل كبير على علاقات الشخصيات ويصبح ادماني بشكل غريب، تقل مشاهد الراكوغا شيئا فشيئا، مع ذلك يبقى الملل سائد في مشاهدها، الجميل انك دايما تقدر تسويلها سكيب:relieved: الشخصيات بشكل عام محبوبة خاصة ميوكي اسلوبها likable بشكل كبير:)، وطبعا كوناتسو-نفس الستايل بما انها امها- اللي يبدو ان الموسم الثاني راح بركز على شخصيات المستقبل.
اكثر شي مستغرب منه ان بون ترك ميوكي، مع انه قال انه يحبها لكن ما قال اي سبب مفهوم عشان يتركها، الضاهر ومن foreshadowing ان ميوكي بتنتقم من بون بانها تنتحر وتقتل شين، احس الانمي خرب تويست بسبب انهم وضحو ان بون هو السبب في موت شين. المشهد في نهاية الحلقة كأنهم كانو ينتظرون بون عشان يتركون بنتهم معه؟ أساسا ما في شي يثبت انها بنت شين-اكيد فيه شبه- علاقتهمن غريبة جدا، كأن كل واحد يحاول يملأ الفراغ في قلبه، ولكن يبدو ان هذا الحل كان مؤقتا، واضح انهم يسلكون لبعض بس.
عموما ما بقى الا حلقتين اتمنى ما تكون نهاية تسليكية:innocent:
 
التعديل الأخير:

IMTLD

True Gamer
لكن كل شيء انهار منذ وصول ميوكيتشي، لم ترد قتل بون فقط، بل الإنتحار معه أيضا، ليس بدافع الإنتقام بقدر ما هو الحب الشاعري، سوكيريكو تدخل هنا وتوسل إليها أن يترك حرفة الراكوغو التي يعشقها ويجد عملا طبيعيا فقط من أجل إسعادها وابنته، الوضع أصبح فوضويا وانتهى الأمر بسقوطه وزوجته إلى الحافة، على الرغم من معرفتنا لمصيره، لكن مع ذلك المشهد كان مؤلما للغاية وأحزنني بشكل كبير ;_;
أتفق معاك، المشهد كان غريب جدا! مشاعر الثلاث شخصيات كان مبعثرة! لما اعتذر بون لميوكي هل كان يقصد أيضا انه يحبها ويعتذر على تركها؟ ولما اعتذر شين لميوكي هل ردت فعلها توحي بأنها ما زالت تحبه؟ وهل كانت ميوكي حقا تحاول قتل بون؟:confused:: والطريقة اللي ماتو فيها أصلا غبية جدا جدا-جدا-، ما توقعت الكاتب يقتلهم بهذي الحركة السخيفة:rage::rage: تبا بس! محبط جدا من النهاية الغبية:mad:
كلامك ممكن يكون صح وأيضا في النهاية هذي مو فلاشباك ولكن بون يروي القصة لكن حتى لو كانت ميوكي قتلت شين كيف ماتت ميوكي؟ وبالنسبة لكوناتسو في الحلقة الأخيرة هي قالت انك السبب لانك جيت للقرية عشان ككذا بأقتلك، وايضا لما الخادمة قالت انها كانت حادثة اكيد قصدها عن سقطوهم، وانها حادثة عادية ماله سبب بون فيها، وطريقة ردها وكأن موتهم بهذه الطريقة هو أمر مسلم. ممكن نظريتك تكون صحيحة وممكن تكون الصورة من مخلية كوناتسو فقط لكن أحس توجه العمل مباشر اكثر من كونه يعتمد على المفاجئات في القصة.
خبر اعلانهم عن موسم ثاني مفرح ولكن عدم اعلانهم عن التاريخ وكأنه تلميح انه مطول:confused:
 

MH MD

Moderator
مشرف
أتفق معاك، المشهد كان غريب جدا! مشاعر الثلاث شخصيات كان مبعثرة! لما اعتذر بون لميوكي هل كان يقصد أيضا انه يحبها ويعتذر على تركها؟ ولما اعتذر شين لميوكي هل ردت فعلها توحي بأنها ما زالت تحبه؟ وهل كانت ميوكي حقا تحاول قتل بون؟:confused:: والطريقة اللي ماتو فيها أصلا غبية جدا جدا-جدا-، ما توقعت الكاتب يقتلهم بهذي الحركة السخيفة:rage::rage: تبا بس! محبط جدا من النهاية الغبية:mad:
كلامك ممكن يكون صح وأيضا في النهاية هذي مو فلاشباك ولكن بون يروي القصة لكن حتى لو كانت ميوكي قتلت شين كيف ماتت ميوكي؟ وبالنسبة لكوناتسو في الحلقة الأخيرة هي قالت انك السبب لانك جيت للقرية عشان ككذا بأقتلك، وايضا لما الخادمة قالت انها كانت حادثة اكيد قصدها عن سقطوهم، وانها حادثة عادية ماله سبب بون فيها، وطريقة ردها وكأن موتهم بهذه الطريقة هو أمر مسلم. ممكن نظريتك تكون صحيحة وممكن تكون الصورة من مخلية كوناتسو فقط لكن أحس توجه العمل مباشر اكثر من كونه يعتمد على المفاجئات في القصة.
خبر اعلانهم عن موسم ثاني مفرح ولكن عدم اعلانهم عن التاريخ وكأنه تلميح انه مطول:confused:
المشكلة انه في أول حلقة، كوناتسو عصبت وصرخت وقالت لبون انه هو السبب الرئيسي في قتل والدها، وكانت ناوية تضربه او تقتله، كانت حاقدة عليه بشدة بذاك الوقت، شيء مستحيل يكون سببه فقط بسبب انه وصل للقرية -إلا لو كانت تلومه ان وصوله للقرية سبب بحدوث هذه الحادثة من أساسها- ، لكن تذكرها لتفاصيل مش مذكورة في الرواية اللي حكاها لنا بون في الانمي تخليني اعتقد انه في شيء مهم ناقص بالحكاية، ما اعتقد ان كل اللي رواه بون غلط، لكن هذه الجزئية بالذات تقديمها بشكل مسرحي كأنه يروي قصة راكوغو ، فطلعنا بأشياء مثل لحس الدموع :mask::mask::mask::mask: والسقوط من الاعلى بهذا الشكل وامساك بون بشخصين اثنين بيد واحدة بدون ما يطيح معاهم.

لو كانت حادثة عادية، المفروض كانت تتقبل الأمر طول السنين اللي بون رباها فيها، والمفروض كان يحكي لها تفاصيل الحادثة في هالسنين مثل ما حكاها لنا، في نهاية الأمر حسب ما نعرف فهي تكره أمها على كل حال وكانت بتلومها على هالحادثة بشكل اكبر، ما اعتقد انها فقط الآن بتسمع تفاصيل الحادثة وبتقول: أوه أنا آسف لأني كنت غلطانة بشأنك طول هالسنين.

بالحقيقة......وقت ما أفكر فيها..... احنا ما شفنا نهاية رواية بون للقصة، على طول انتقلنا للحاضر وما شفنا ردات فعل يوتارو وكوناتسو للقصة، فقط مباشرة ليوتارو وهو يحلق شعره، ما اعتقد انه هالشيء صار عبث
 

IMTLD

True Gamer
المشكلة انه في أول حلقة، كوناتسو عصبت وصرخت وقالت لبون انه هو السبب الرئيسي في قتل والدها، وكانت ناوية تضربه او تقتله، كانت حاقدة عليه بشدة بذاك الوقت، شيء مستحيل يكون سببه فقط بسبب انه وصل للقرية -إلا لو كانت تلومه ان وصوله للقرية سبب بحدوث هذه الحادثة من أساسها- ، لكن تذكرها لتفاصيل مش مذكورة في الرواية اللي حكاها لنا بون في الانمي تخليني اعتقد انه في شيء مهم ناقص بالحكاية، ما اعتقد ان كل اللي رواه بون غلط، لكن هذه الجزئية بالذات تقديمها بشكل مسرحي كأنه يروي قصة راكوغو ، فطلعنا بأشياء مثل لحس الدموع :mask::mask::mask::mask: والسقوط من الاعلى بهذا الشكل وامساك بون بشخصين اثنين بيد واحدة بدون ما يطيح معاهم.

لو كانت حادثة عادية، المفروض كانت تتقبل الأمر طول السنين اللي بون رباها فيها، والمفروض كان يحكي لها تفاصيل الحادثة في هالسنين مثل ما حكاها لنا، في نهاية الأمر حسب ما نعرف فهي تكره أمها على كل حال وكانت بتلومها على هالحادثة بشكل اكبر، ما اعتقد انها فقط الآن بتسمع تفاصيل الحادثة وبتقول: أوه أنا آسف لأني كنت غلطانة بشأنك طول هالسنين.

بالحقيقة......وقت ما أفكر فيها..... احنا ما شفنا نهاية رواية بون للقصة، على طول انتقلنا للحاضر وما شفنا ردات فعل يوتارو وكوناتسو للقصة، فقط مباشرة ليوتارو وهو يحلق شعره، ما اعتقد انه هالشيء صار عبث
صحيح ان فيه جزء ناقص في القصة وطريقة الرواية غريبة وحتى ومشهد سقوطهم غريب، ربما تكون طريقة سقوطهم مختلفه، لكن عموما شخصية كوناتسو اساسا منفعلة وهي نفسها في الحلقة الأخيرة-وهي صغيرة- قالت انها راح تقتل بون لانه هو السبب في موت والدها لانه ذهب للقرية وكان الحقد في عينيها وهي لسه صغيرة اكيد لما تكبر وفي عقلها هذي الفكرة وان بون هو السبب بزيد الحقد حتى لو كانت عايشه معاه. يبقى هناك احتمال كبير ان الرواية مخلتفة خاصة ان مشهد موتهم عبيط جدا:rage::rage::rage: اعتقد الفكرة هي نفسها لكن الأحداث مختلفة بسبب رد الخادمة، وفكرة ان ميوكي هي اللي قتلت شين وبعدها قتلت نفسها اعتقد غير محتملة
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
الموسم الثاني راح يعرض في يناير القادم (2017). من جهة ربط ثانية المانجا أنتهت ويعني شكلنا راح نشوف أنمي ثاني يخلص وما يعلقنا سنين :p
 
أعلى