hits counter

الموضوع الرسمي Ratchet & Clank: Rift Apart | راتشت وكلانك: شُقَّ طَريقَك - نَحوَ المَجدِ، فمَناقِبُ الأبعَادِ في إنتِظَارِكَ.

جُرَيْج

خَصِيمُ القَاضي






تمر الليالي والأيام بسرعة خاطفة، فبالأمس نحن منذهلون من قدوم الجيل الجديد، ولا نستطيع تصديق هذا بعد،
وفي اليوم نحن قد تقبلنا وجودنا فيه، وبتنا نعدُ ما عشنا مع الجيل الثامن، جيلًا ماضيًا

ولعلنا شهدنا من فيلق العلامة الزرقاء، ومن من أضفاء على محطة اللعب الخامسة إضفاءًا مميزًا،
وساهم في تقديم باكورة مثالية ومستغلة لقدرات الجيل، هو الفريق المذهل ( Insomniac - إنسومنياك ) !

وهاهو يطل علينا بإصداره الرئيس الضخم لجيلنا هذا، بأحدث أجزاء السلسلة العريقة "راتشت وكلانك
من بعد إعادة تقديمها بنجاح في عام 2016، ومع أضخم إصدار لها منذ عام 2009 !

الجماهير تترقب بشوق، والمعجبون متحمسون ومتلهفون، وكيف لا وإنسومنياك هم من خلف هذا المشروع ؟
أيام بسيطة هي ماتفصلنا عن صدور اللعبة، ولعلنا بداية، نستكشف ماخلف التوشح بالأرق، وتاريخُ هذا الفريق.






مؤسس الفريق ( تيد برايس ) في حين إصدار لعبة سبايرو في 1998.

من رؤيتك للشعار البديع الذي يتخذه الفريق، تعرف جيدًا ما أنت بصدد الحصول عليه، من المتعة والإثارة والتشويق،
ذلك الشعار أضحى ختمًا للجودة، لتعرف أن المنتج الذي بين يديك قطعًا سيقدم لك متعة خالصة !

فعلى مرار السنين، قدّم الفريق عشرات الألعاب، حاز معظمها على إعجاب النقاد، ومديح اللاعبين،
بشكل يفوق العديد من أقرانه، ولكن كيف كانت بداية هذا الفريق الموهوب ؟ ومن أي نقطة قد أنطلق ؟

ولعلنا نبدأ مع ( تيد برايس )، من غاص بالعمل في قطاع ألعاب الفيديو منذ التاسعة من عمره، قام في فبراير لعام 1994،
بتأسيس إستوديوه الخاصة لألعاب الفيديو، مُردفًا بالمبرمج أليكس هاستينغز وأخيه، ليصبح الثلاثة نواة للفريق.

[ Xtreme Software ]، كان هذا هو الأسم الأولي لهم، قبل أن يواجهوا مشاكل قانونية في إستخدامه،
ليضطر الفريق للتوشّح بالأرق، وإتخاذ السهر المُجّد شعارًا لهم مع [ Insomniac games ].


لقطة حيّة من اللعب في لعبة Disruptor على الـ (PS1).

أول مشروع للفريق، كانت رغبة منهم بتقديم تجربة مشابهة للثورة Doom، مستلهمة من العديد من عناصرها،
وتقدم التجربة الحركية الممتعة كما فيها، وسرعان ماجذب الفريق أنظار Universal و (مارك سيرني) لتمويل ونشر المشروع.

أعجب مارك بما قدمه الفريق في Disruptor، وأصبح مشرفًا عامًا للمشروع حتى صدوره، والذي أنتقل من الصلد 3do إلى محطة اللعب الأولى،
وحاز المشروع على الثناء والإعجاب، خصيصًا كونه المشروع الأول للفريق، ولكنه وببالغ الأسف هوى هوية ذريعة بالمبيعات !

فصار الفريق بين عشية وضحاها على شفى حفرة الإفلاس ! ولكن لعل تدخل Universal لدعم الفريق كان منقذهم،
فوقع الفريق عقدًا جديدًا للعبة جديدة منهم، تستهدف التوجه "العائلي" السائد أكثر، وتقدم تجربة لعب متقنة.


الغلاف الرسمي للعبة سبايرو التنين، التي صدرت في عام 1998.

شُعاعُ أمل إرجواني، كانت مايحتاجه الفريق ليستمر، مغامرة ماريو لجهاز الـ64 كأساس إستلهامي هذه المرة،
مع تقديم محرك ثلاثي أبعاد حقيقي، يستطيع إستحضار مناطق مفتوحة، وبانورامية بالكامل، مشابهة للملهم.

عملية تطوير سبايرو كانت أضخم وأشد على الفريق، خصوصًا مع تضمين فكرة مذهلة ومكلفة وهي الطيران في صلب المشروع،
ولكم أن تتخيلوا حينها، أن الفريق لم يصل بعد لفرده العاشر بعد ! بل أن عدد أفراده يعد على أصابع الشخص الواحد !

وبتوفيق من الله، صدر التنين الأرجواني للعالم في أواخر 1998، لتفرض اللعبة نفسها بين أقرانها بمستواها،
مبينة ومؤكدة لأي درجة تميز إنسومنياك في ما يقدموه، من جودة وتميز عناصر لعب.


لقطة حيّة من لعبة سبايرو التنين ملتقطة على جهاز الـ(PS1).

حازت اللعبة على إستقبالٍ نقدي متميز، وحفاوة مذهلة من اللاعبين، إلا بأن المبيعات الأولية له لم تشف غليل الناشر،
وكانت قاب قوسين أو أدنى، من فشل محقق يكاد يودع بالفريق نحو المهالك !

لكن سمعة اللعبة فرضت نفسها مع الزمن، لتحقق مبيعات مليونية، مرضية للطرفين، وممهدة لتكملتين بعدها،
من أنفاس ريبتو الغاضب، وحتى حلول عام التنين، تمكن أنسومنياك بنجاح من إستكمال نجاحات الجزء الاول.

وتوسع إنسومنياك من ذلك الفريق الصغير، إلى كيان يضم مايقارب الـ25 مطور، متيحًا له تطوير مشاريع أضخم، وذات طموح أوسع.


صورة أولية لأحدى نماذج المشروع الخامس الملغية، وهو مشروع مشابه لأسطورة زيلدا من بطولة فتاة العصا.

العقد الصلد بين إنسومنياك و Universal أنتهى، وبات إنسومنياك من دون عنوان يعمل عليه، ومن دون ناشر يسند عليه،
فأتجهت أنظار الفريق إلى الشريك الثالث في المسألة، سوني للتسلية والترفيه، ليعتمد عليه لنشر مشاريعه المستقبلية.

اللعبة الخامسة للفريق، من فتاة العصا التي تريد أن تحاكي أسطورة زيلدا، وحتى السحلية المغامرة بين المجرات،
أستقر الفريق على ماقد أعرفه بـ "لعبة حركية، هجينة بين ألعاب المنصات والمواجهات المباشرة، تحت رسوم كرتونية".

إنشاء سلالة جديدة، شبيهة بالثعالب تسمى بـ"اللومباكس"، ورفيقه الروبوت الألي الذي يساعده في مغامرته،
أكتملت الأفكار الرئيسية للمشروع، وحان وقت العمل، ولكن من أين للفريق محركٌ وتقنيات يطور عليها المشروع الأن ؟


الغلاف للعبة راتشت وكلانك الأولى، صدرت في 2002 على جهاز الـ(PS2).

لحسن الحظ، عقدٌ تكون بين الفريق وبين الكلب الشقي، لإستخدام تقنيات "جاك وديكستر وأرث الأسلاف" في تطوير مشروعهم،
على أن يساندهم إنسومنياك بالتقنيات المستقبلية في علاقة تكافلية بين الفريقين، حتى يصبح الحلم حقيقة.

"راتشت وكلانك" تكونت بالفعل، والمفهوم على الورق أصبح لعبة على أرض الواقع، مع عناصر تعاقب أدوار وقصة مذهلة،
صدرت في أواخر 2002 لتفجر ينابيع المبيعات، وتحفر أسم الفريق في إذهان اللاعبين، بتميز ماقدموه !

والنجاح يجرُ نجاحًا أخر، سرعان ما أستفاد الفريق سريعُ التوسع من هذا النجاح، لإنشاء 3 أجزاء متممة،
صدرت على التوالي في 2003 و 2004 و 2005، وكلٌ منها حقق نجاحات بحد ذاته، جاعلة من السلسلة علامة تميز جهاز الـPS2.


لقطة حية من لعبة "Resistance"، ملتقطة من جهاز PS3.

ولكون الجيل السابع على الأبواب، أقترح مارك سيرني على الفريق تطوير حصرية جديدة لتكون لعبة إطلاق للـPS3،
فأراد الفريق الإستفادة من هذا لتطوير عنوان جديد، يعود فيه مجددًا للمنظور الأول مع لعبة تصويب واقعية بتقنيات الوضوح العالي.

مع "Resistance-كفاح"، على الرغم من صعوبة التطوير على المنصة وضيق الوقت المتاح، إلا أن الفريق أستجمع قواة،
وصمم اللعبة بكل إتقان لتكون من أبرز حصريات وعناوين الجيل السابع، حتى نهاية حياته.

وتلك النجاحات جرت جزءًا ثانيًا وثالثًا، تمكن الثاني من تحقيق نتائج تجارية جيدة، ورضى نقدي،
وأما الثالث فللأسف على الرغم من جودته وإستقباله الحفي، إلا أن الفشل التجاري له، كان مسمار النعش للعنوان.


الغلاف للعبة راتشت وكلانك صدعٌ زمني، صدرت في 2009 على جهاز الـ(PS3).

موازيًا لتطوير الفريق لسلسلة الكفاح، أستمر الفريق بسلسلة اللومباكس الأخير، بثلاثية "المستقبل"،
والتي كانت أبرز حصريات المنصات والألعاب العائلية للجيل السابع، وحققت نتائج مذهلة في كل الثلاثية.

وكذلك أفتتح الفريق أستوديو جديد له في كاليفورنيا الشمالية، مع مايقارب الـ30 مطورًا،للتركيز على عنوان "راتشت وكلانك
وأصدر الفريق في الجيل السابع لعبة رئيسية وأخريات فرعية، ولكنها للأسف لم تنجح ذلك النجاح.

طوّر الفريق بالتعاون مع EA مشروع Fuse في ماتبقى من الجيل، ولكنه للأسف كان أسوأ العاب الفريق، ووصمة عار أتسمت بسجلهم.


رسمة ترويجية للعبة "Sunset Overdrive"، والتي كانت حصرية على جهاز الـ(XB1).

مع دخول الجيل الثامن، قدّم الفريق عنوانه الجديد، والذي يقدم تجربة فكاهية تدمج بين المواجهات والفكاهة،
"Sunset overdrive" ولكن هذه المرة بالإسناد على العملاق الأخضر مايكروسوفت وليس سوني !

كانت اللعبة عودة ممتازة للفريق بعد ركود أسمه في السنين الأخيرة للجيل السابع، وصدرت في 2014،
وكونت لها قاعدة جماهيرية جديدة في النادي الأخضر، ولكن لعل النتائج التجارية لها لم تكن لتلك الدرجة.

وفي العام ذاته كشف الفريق عن عنوان راتشت القادم، والذي يتعاون في تطويره فرع كاليفورنيا الجنوبي، والفرع الرئيسي،
مع تطلعات عالية للعنوان ولما سيحمله، خصوصًا مع المظهر المبدع الذي ظهر به.


لقطة حيّة من لعبة راتشت وكلانك 2016، على جهاز الـ(PS4).

التفاصيل الرسومية للمشروع تم تصمميها بالتعاون مع منتجي الفلم، لذلك قدمت اللعبة إكتسائات وتصلبّات هائلة،
وكأنها فلم حي لبيكسار ولكنه لعبة، وبلا شك أستخدم الفريق هذا الأساس لتطوير ألعاب السلسلة المستقبلية.

وصدرت في 2016، بسعر 40$ هذه المرة، وبالتعاون مع الفلم، والذي للأسف هوى هوية ذريعة لا قاع لها،
بينما حققت اللعبة النجاحين، ولتكون أنجح ألعاب السلسلة منذ وقت طويل !

ولا ننسى أن الفريق قد أصدر ألعاب مستقلة صغيرة، وبعض تجارب الواقع الإفتراضي، من هنا وهناك، دعمًا للحرية الإبداعية للمطورين.


لقطة حيّة من لعبة الرجل العنكبوت، على جهاز الـ(PS4).

وسرعان ماكشف الفريق عن خطوته الضخمة القادمة، وهي مشروع الرجل العنكبوت من تطوير فريق Sunset overdrive،
ومستغلة لأحدث التقنيات الرسومية في أحدث محركات الفريق، ومجهزة لكونها لعبة هائلة من كل النواحي.

ومع صدورها، كانت أنجح ألعاب الفريق على الإطلاق تجاريًا، بل قد ما يكون أنجح عناوين سوني وأسرعها تحقيقًا للمبيعات،
وحصلت على ثناء النقاد الهائل، والذي فيما بعد ساعد على ترشيحها للعبة العام لـ2018 !

ولعل هذه النجاحات كانت سببًا في بدء فصل جديد لإنسومنياك، تحت لواء المحطة الزرقاء،
وسرعان ما أبرز الفريق إبداعاته مع حلول جيلنا الحالي، مع المبهرة مايلز مورالس، أو النسخة المحسنة للعنكبوت،
أو وبلا شك، "شُقَّ طريقك" التي قد تكون أضخم أجزاء راتشت وكلانك على الإطلاق !

 

جُرَيْج

خَصِيمُ القَاضي


فكما أن الأثر يدل على المسير، فإن اللعبة الجديدة، تدل على سلسلة غنية ضخمة خلفها، محملة بأرث مجيد،
كذلك مع راتشت وكلانك، فإن السلسلة أتخذت نهجًا وسبيلًا واضحين حتى وصلت إلى الإندفاعة.

فكيف كانت خطواتها ؟ وكيف كان سبيلها وتقبل الناس له ؟
وهذه السلسلة، أستطيع تقسيمها إلى ثلاثة أجيال، يضم كل واحد منهما مجموعة من الألعاب.





Ratchet & clank | راتشت وكلانك

تدور أحداث القصة عن الميكانيكي الوحيد راتشت، والذي يعيش في كوكب فيلدرين، ويتوق بكل الشوق لمغادرته ورؤية العالم،
ومن ثم تتغير حياته للأبد حينما يتحطم الروبوت كلانك على كوكبه متيحًا له المغادرة، ورؤية العالم الذي أراد.

ثم ينطلق الإثنان في مغامرة لطلب المساعدة من الكابتن كوارك الشهير في معركتهما لإنقاذ المجرة من الرئيس دريك،
رجل الأعمال الذي يريد إنشاء عالم جديد لشعبه الذي خسر موطنه، عن طريق تدمير وجمع أجزاء من الكواكب الأخرى.

قدمت اللعب مزيجًا جميلًا بين المعارك والمنصات، وأحيانا حل بعض الألغاز، مع تقديم ترسانة مذهلة من الأسلحة،
كذلك قدمت قبسًا من ألعاب الميترويد-فينيا،و التي تشمل تحصلك على أماكن لا تستطيع إجتيازها إلا بعد الحصول على أدوات معينة.



Ratchet & Clank: Going Commando | راتشت وكلانك: إنطلاقة المغوار

تقع أحداثها بعد الجزء الأول،حينما أستدعى أبطالنا (أبيركرومبي فيزويدغيت)،المدير التنفيذي لشركة Megacorp في مجرة بوغون،
لكي يعمل راتشت كمغوار تحت قيادته، في أحدى مهماته يدرك راتشت أن هناك مكيدة تُحاك في الخفاء، وعليه إنقاذ المجرة.

قدم هذا الجزء قفزة كبيرة في نواحٍ عدة، بداية مع تقديم ألعاب-مصغرة،مثل سباق الدرجات الهوائية،
أما عن ناحية القتال، فقد أستحدثت اللعبة نظامًا أستخدمته كُل أجزاء السلسلة التالية !

نظام المستويات، بحيث أن أستخدامك لسلاح معين بشكل متكرر يزيد مستوى السلاح،
ويقوي الضرر الذي يسببه، كذلك إستمرارك في المعارك يزيد من مستوى راتشت ومقدار نقاط الصحة له.



Ratchet & Clank: Up Your Arsenal | راتشت و كلانك: إرتق بترسانتك

تدور أحداثها بعد الجزئيين الماضيين حول غزو تتعرض له مجرة سولانا، تحت قيادة الدكتور المجنون نيفاريوس،
والذي هو آلي يهدف لتدمير الحياة البيولوجية، وإستمرار الكون لوحده معتمدًا على الحياة الألية فقط.

التوسّع بنظام تطوير الأسلحة أكثر، بحيث أن الأسلحة أصبحت تقدم تطورًا ملحوظًا مع كل زيادة في مستواها،
وتقديم معارك أضخم وتحسين جوانب اللعبة المتبقية، كذلك تخلى هذ الجزء عن فكرة الألعاب-المصغرة من الجزء الماضي.

ولا ننسى إستحداثها طور اللعب التعاوني، المقدم بين 4 لاعبين محليين، أو 8 لاعبين على الانترنت.



Ratchet: Deadlocked | راتشت: موصد

تدور أحداث اللعبة عن إنجراف راتشت وكلانك و Al إلى الجانب المظلم من مجرة سولانا، وفي المنطقة التي لا يسري فيها القانون،
حيث يضطر أبطالنا للمجازفة بالمشاركة في مجموعة رياضات متوحشة وخطرة هناك تسمى "Dread Zone" للنجاة بحياتهم.

ومن ناحية اللعب، يتخلى هذا الجزء عن كُل عناصر الألغاز والمنصات، ليكون لعبة قتالات حركية بالكامل،
مع إستمرار عناصر اللعب الجماعي من الجزء الماضي، وهو أخر الأجزاء الرئيسية على الـ(PS2).





Ratchet & Clank Future: Tools of Destruction | راتشت وكلانك المستقبل : أسلحة الدمار

تدور أحداث اللعبة حول بطلينا راتشت وكلانك، أثناء سفرهما إلى مجرة بولاريس،
يواجهان عدوًا مرسلًا، من الإمبراطور تايشون، يهدف إلى القضاء وتدمير راتشيت، آخر اللومباكس.

وفيما بعد راتشيت لتقفي آثار اللومباكس،على أمل العثور على "سر لومباكس"،والذي يمكن استخدامه لهزيمة تايشون،
بينما يساعد كلانك جنس فضائي غامض، وغير مرئي يُعرف باسم الزوني الذي يدعي أنه يملك مفتاح ماضيه.

تستمر عناصر اللعب من الأجزاء القديمة من دون تغييرات تذكر، بإستثناء إضافة الأحجار الكريمة "راريتانيوم
كمتطلب رئيسي للتطوير وفتح الخصائص الجديدة للسلاح، بجانب إستخدامه المتكرر.



Ratchet & Clank Future: Quest for Booty | راتشت وكلانك المستقبل: البحث عن الغنيمة

تكملة لأحداث الجزء الماضي، حيث يبحث راتشت عن كلانك وإنقاذه من شعب الزوني، حتى يصل به البحث إلى كوكب ميرديغراو.

يسافر راتشيت وتالوين إلى الكوكب، بعد أن تعلما من كمبيوتر IRIS العملاق، أن قرصانًا يدعى دارك-وتر،
كان خبيرًا في ثقافة الزوني،يمتلك عينًا خاصة في كنوزه، يمكن استخدامها للعثور على كلانك.

أما عن ناحية اللعب فبالكاد قدمت اللعبة جديدًا، حيث أستخدمت نفس ميكانيكات الجزء السابق، وهي أقصر أجزاء السلسلة،



Ratchet & Clank Future: A Crack in Time | راتشت وكلانك المستقبل: صدعٌ زمني

تدور أحداث اللعبة عن كلانك، الذي يبحث عن راتشت بمساعدة الكابتن كوارك، في برج الساعة،
ولسوء الحظ، يتم إحتجاز كلانك من قبل الدكتور نيفاريوس، والذي أستخدم مساعدة الزوني لإصلاح كلانك ذريعة لهذا الأمر.

يكتشف كلانك فيما بعد أن المخطط الحقيقي له هو السيطرة على برج الساعة، والسيطرة على الزمن.

قدمت اللعبة تطورًا واضحًا في جميع عناصر اللعب، من القتالات وترسانة الأسلحة المميزة فيها،إلى الإستكشاف وتقديم تحسنٌ واضح فيه،
والعديد من المهمات الجانبية، وحتى إعطاء كلانك جانبه الخاص من اللعب، بجودة عالية ومذهلة.



Ratchet & Clank: Into the Nexus | راتشت وكلانك: في منتصف الجبهة

تقع أحداث اللعبة في أربعة عوالم من مجرة بولاريس، حيث تم تكليف راتشيت وكلانك بمرافقة المجرمة الخطيرة فيندرا بروغ،
قبل أن يحدث لهم العديد من المشاكل في طريقهم، ويجروا إلى أحداث في مغامرة مثيرة ومسلية.

خليطٌ جيد بين القديم والحديث هو ماقدمته اللعبة، حيث قدمت العديد من الأسلحة الجديدة، وأستحدثت خصائص لعب لكلانك.





Ratchet & Clank | راتشت وكلانك

تدور أحداث القصة عن الميكانيكي الوحيد راتشت، والذي يعيش في كوكب فيلدرين، ويتوق بكل الشوق لمغادرته ورؤية العالم،
ومن ثم تتغير حياته للأبد حينما يتحطم الروبوت كلانك على كوكبه متيحًا له المغادرة، ورؤية العالم الذي أراد.

ثم ينطلق الإثنان في مغامرة للإنضمام إلى حرس المجرة والكابتن الشهير كوارك، بغية حراسة هذا الكون وإن يصبحا أبطالًا.

ثم ينخرط البطلين في معركة مع الرئيس دريك، رجل الأعمال الذي يريد إنشاء عالم جديد لشعبه الذي خسر موطنه،
عن طريق تدمير وجمع أجزاء من الكواكب الأخرى بالتعاون مع الدكتور الشرير نيفاريوس.

قدمت اللعبة التحكم الأكثر إتقانًا وسلاسة لراتشت، وقدمت ترسانة أسلحة واسعة من مختلف الأجزاء،
بإستمرار نظام التطوير نفسه، كذلك قدمت تعديلات على القصة والمشاهد والألعاب المصغرة، حتى تتناسب مع كونها إعادة تصور.



Ratchet & Clank: Rift Apart | راتشت وكلانك: شُقَّ طَريقَك

وهانحن ذا نصل إلى محطتنا أخيرًا، بعد أن شققنا طريقنا،
وأخذنا نظرة واسعة على ماضي السلسلة وماهو السبيل الذي أتخذته.

فماهو هذا الجزء ؟ وماقصته ؟ ومالذي يحمله في طياته ياترى ؟ ومالذي يخبأه لنا الفريق ؟

 

جُرَيْج

خَصِيمُ القَاضي






أحداث اللعبة تكمل مباشرة من نهاية " في منتصف الجبهة - Into the nexus "، خلال تتويج راتشت وكلانك كبطلين لهذا العالم،
يتعرضون لهجوم مفاجئ من الدكتور نيفاريوس، والذي أبتكر سلاحًا يخترق الأبعاد، لكي يبحث عن بعدٌ حصل فيه على المجد.

وفي وسط الفوضى والمعمعة التي حدثت مع قدومه، يفقد بطلنا راتشت قرينه كلانك، ويستيقظ في بعدٌ غامض وفيه مدينة متطورة،
ليكتشف بأن القيود بين الأبعاد أنتهت، وأنه في البعد الذي أصبح فيه نيفاريوس المسيطر على العالم !

فماذا سيكون مصير راتشت في ذلك البعد ؟ وإلى أين أتجه كلانك ؟ ومن هي ريفيت "الفتاة اللومباكس" الموجودة في هذا البعد ؟



قد يكون عالم هذا الجزء، من أكثر عوالم أجزاء السلسلة تميزًا، بحيث أن القيود بين الأبعاد قد تمزقت،
وأصبح اللاطبيعي طبيعيًا، فتارة تجد كوكبًا ممزوجًا بين الحضارة المتطورة والمخلوقات العتيقة، في أغرب صورة قد تتخيلها،
وتارة أخرى تجد كوكبًا موازيًا لكوكب معروف، ولكنه يختلف تمام الإختلاف عن أصله، ويحمل هوية مخالفة لما تتوقعه.

وقد تكون مدينة نيفاريوس هي التركيز الرئيسي في عالم اللعبة، فهي المدينة التي نجح فيها أخيرًا في تحقيق حلمه،
بجعل السائد هو الثقافة الألية والتخلي عن كل الثقافة البيولوجية المعروفة، جاعلًا من أي بقايا للكائنات الحية فيها في خطرٌ وشيك.

وبفضل التطور الرسومي المذهل، وكذلك القدرة الفائقة لوسيط التخزين ذو الحالة الثابتة "SSD"، عوالم اللعبة حيّة،
أكثر من أي جزءٌ أخر في السلسلة، عشرات الشخصيات المتنقلة، والعديد من التفاصيل التي لم تكن ممكنة قبلًا.










اللعبة تم تطويرها من الصفر لجهاز الـPS5، بقيادة المخرج الإبداعي المتمكن "ماركوس سميث"، والذي أخرج قبلًا،
كُلًا من 3 Resistance و Sunset Overdrive، تتميز ألعابه بجودة عناصر اللعب، وكذلك حيويتها المثيرة للإهتمام.

ويقف خلفه "مايك دايلي" كمخرج مساعد، بينما على جانب الكتابة يشارك الكاتب الخبير "سام ماجس"،
بعد أن ساعد إنسومنياك سابقًا في كتابة قصص المدينة التي لاتنام في لعبة الرجل العنكبوت.

يستهدف فريق التطوير من اللعبة تطوير نظام لعب حيوي أكثر من أي جزء مضى، مع بيئة أكثر تفاعلًا،
ومن دون أي شاشة تحميل على الإطلاق، وإن يستغل الفريق كافة قدرات الـPS5 مع اللعبة، مثل وحدة الأحساس للتحكم.






ولعل أهم ماهو جديد في هذه اللعبة، ولب التجربة الجديدة هو الشطر الثاني من البطولة مع ريفيت،
دماء جديدة في اللعب، مع تعليقات مختلفة، وحركات مغايرة، وبلاشك هو أمر مثيرٌ للإهتمام.

صحيح أن الشخصية تكاد تكون مطابقة لراتشت من ناحية اللعب، ولكنها تتميز بشخصيتها المختلفة عنه،
وكذلك جانبها من القصة، فهي خبيرة بالتعامل مع الأبعاد والعوالم الجديدة.



قتالات الزعماء، والمواجهات الإعتيادية، تقفز قفزة جديدة مع هذا الجزء، مستغلًا قدرات الـ"SSD"، بشكل رائع،
بحيث أن إن كان للزعيم أطوارًا في قتاله، ففغالب هذه الأطوار سيكون كل منها بعالم ومرحلة مختلفة تمامًا عن الذي سبقه !

إضافة مجنونة مثل هذه ستكون حقًا أمرًا مشوقًا لتجربته، فإيّما شخص لا يود خوض معارك زعماء متسلسلة كهذه ؟
الزعماء في هذا الجزء، سيصلون لمستوى أخر بالتأكيد مقارنة بالأجزاء الماضية.



هل أعتدت شراء الأسلحة وتطويرها من محطات غادجترون المتنقلة ؟ حسنا هذه المرة سيتغير معك الوضع مع البائعة زورتون !

ستقدم البائعة كل الخواص التي تتوقعها من المحطات، بالإضافة إلى أنها ستزودك بالمعلومات عن مهماتك القادمة،
وستساعدك كثيرًا في إكمال رحلتك، وخزينة الأسلحة التي تشتريها ستكون مشتركة بينك وبين ريفيت.





أما عن شطر كلانك وتجربة اللعب معه، فالفريق سيستمر بتقديم ألغاز مخصوصة له، وهذه المرة مع فكرة الألغاز البعدية،
على الرغم من أنها لم تتوضح حتى الأن، ولكن يبدو أنها عن أستخدامات هولوغرامية بين الأبعاد لحل الألغاز.

ألغاز كلانك دومًا ماكانت جميلة ومنشطة للذاكرة والتركيز، بعيدًا عن سيل المعارك، فبكل تأكيد نحن متحمسون لها !



ومن أهم المزايا الجديدة، هي الحركات المستحدثة، والتي تضيف عمقًا واضحًا في اللعب،
ولعلنا نذكر، شق وجهتك - Rift tether و الإندفاعة الشبحية - Phantom dash.


- شق وجهتك | Rift tether
لوجود صدوع بعدية في ثنايا المراحل، يستخدم راتشت/ريفيت حبلهما للإنجذاب لذلك الصدع والتنقل لما ورائه.


- الإندفاعة الشبحية | Phantom dash
حينما يقفز راتشت/ريفيت، تظهر نسخ شحبية بأماكنهم الماضية، وهي تساعد على تجنب وتفادي هجمات الأعداء.



كذلك لا زالت اللعبة تحمل في طياتها المزيد والمزيد من التغييرات، فمن ما لم نذكره :

- جزئيات المنصات الجديدة، مثل الألواح الجدارية الجانبية للقفز.
- الأنشطة-المصغرة الجديدة، كـ إمتطاء التنين وركوب الخنفساء.
- الدروع وتغييراتها وأمتيازاتها، كذلك المهام المخصصة لها.
- المناطق الواسعة للإستكشاف، أشبه بعالم مفتوح.

فبلا شك، شُقَّ طريقك، تعدك بكونها واحدة من أكثر إصدارات السلسلة تجديدًا للدماء، بكافة النواحي !

 

جُرَيْج

خَصِيمُ القَاضي




لطالما كان جانبًا رئيسيًا من سلسلة راتشت جانب الإستكشاف في غمار المجرات،
وحملت السلسلة عشرات الكواكب المثيرة، ومع كل جزء جديد بين كواكب عائدة وكواكب جديدة كليًا.

وهانحن ذا في هذا الجزء، نستقبل أضخم الكواكب على الإطلاق، محملة بمساحات مفتوحة متيحة للاعبين إستكشافها،
نرى في الأعلى طريقة التنقل بين الكواكب، بما أشبه بمجسم هولوغرامي لها.

وعلى الرغم من أننا لم نتعرف على كامل القائمة، إلا أن هذه بعض الكواكب المثيرة فيه :

- Nefarious City | مدينة نيفاريوس -



المدينة التي أسسها نيفاريوس بعد سيطرته على العالم، وتعميم الحياة الألية كبديلة للعضوية،
تمتاز المدينة بحيويتها الفائقة، فهي تنبض بالحياة، مشعة بالألوان، مليئة بكل مايمكنك تخيله من مدينة متحضرة.

في المدينة، هناك العديد من الأماكن المثيرة لزيارتها، بين الممرات النابضة بتجمع الروبوتات،
أو حتى في أماكن الرقص، وكل هذا مغلفٌ بالنيفاريوس، فستجد علامة ودليلًا له في كل حين، وفي كل مكان هناك.

- Sargasso | ساراجاسو -



الكوكب الموحش، من العصور العتيقة، مليء بالمخلوقات الفانية والمنقرضة، يعود مجددًا هنا، ولكن بتناظر بعدي له.

الكوكب سيكون ضخمًا، ومليء بالحياة من حيث لا تحتسب، العديد من الديناصورات بمختلف إشكالها،
والمخلوقات الحية المترددة فيه، بل وحتى الخنفساء الطائرة، التي ستقدم لك تجربة مميزة بالتأكيد !

ولا ننسى أنه يرتبط هذه المرة إرتباطًا مع ريفيت، بحيث أنه سيكون ديارًا لإصدقائها، ومقرًا لمخبأها.

- Torren IV | تورين الرابع -



وعلى غرار سارجاسو، يعود الكوكب الصحراوي، المليء بالمغامرات، Torren IV مجددًا، بتناظر بعدي له،
الكوكب سيقدم كل ما أعتدنا منه، من مناظر مدهشة للقفار، وترسبات الصخور والجبال.

وهذا مخلوط مع الكيان العمراني الحديدي، والذي يجسد صيحات الثمانينات كما تسمى،
وسيمكنك فيه التنقل والتزلج على المسارات الحديدة، كما أعتدنا منه، وبلاشك، الحماس كله هنا لأجله !

- Ardolis | أردوليس -



الكوكب الذي غُمر بمختلف القراصنة، وكان مقرًا لهم دومًا يعود بتناظر بعدي له أيضا،

بين سفن القراصنة المتنوعة، وبين أجراء الكوكب الأزرق، ستكون المغامرة مشوقة هناك بالتأكيد،
والكوكب لطالما أحتضن كهوفًا ومغارات بديعة للإستكشاف، وفي الغالب ستعود هنا مجددًا.



وهذه مجرد عينة بسيطة من ما شهدناه في العروض والإعلانات، ولا زال هناك الكثير بإنتظارك،
فلا زلنا لم نرى شيئًا يُذكر من العوالم في اللعبة، جُلّ ما رأينه هو مقتطفات من عوالم معروفة،

فبالتأكيد اللعبة ستحمل معها جواهر مذهلة، وكنوز خفية بإنتظارك لإستكشافها !



لطالما ركزت السلسلة على القتالات، ومع كل جزء جديد يصدر نحصل على تحسين جديد في هذا الجانب.

القتال قريب المدى مع مفك راتشت، أو مطرقة ريفيت، والبعيد المدى مع ترسانة متشكلة متنوعة من الأسلحة المختلفة،
فهناك مسدسات طبيعية، وهناك مطلقات للقنابل، وهناك مطلقات ليزرية، وهناك قاذفات صواريخ، والعديد العديد !

تمتلك اللعبة أثناء القتالات، 3 أنماط رؤية مختلفة، يستطيع اللاعب التبديل بينها، كيفما أراد :

1- الإطلاق الحر، بالضغط على زر "R2" لوحده، ويقدم ضررًا متوسطًا، ودقة متوسطة، مع سرعة إطلاق.
2- الإطلاق المركز، بالضغط على زر "L2" مع "R2" للتركيز، وتقدم ضررًا ضخمًا، ودقة أكبر، مع كونها أبطأ.
3- نمط التصويب، بالضغط لعى زر "R3"، ويقدم ضررًا ضخمًا، ودقة خارقة، ولكنه يعد الأبطأ بين الثلاثة.



عتاد صلب صليد، وأسلحة شتى من مختلف التصانيف، كما أعتدنا فالسلسلة تقدم كل هذا،
ومع كل بزوغ فجرٍ جديد لها، فإن الأسلحة الجديدة تكون حاضرة أينما أتجهوا،
ولعلنا نستعرض بضعًا من الأسلحة الجديدة في هذا الجزء :










 

جُرَيْج

خَصِيمُ القَاضي






ولكل بداية نهاية، وهانحن ذا في الخِتام، الدقائق تمضي واللعبة تقترب،
للأسف المصادر "الصور والمعلومات" للعبة كانت محدودة أكثر من ماتوقعت، فلعلي بعد الإصدار بإذن الله أن أزيد وأضيف على ماهو ناقص.

أرجو من الله أن نكون قد أدينا الأمانة على وجهها، وأتمنى أن يحوز الموضوع على رضاكم، كما حازت السلسلة عليه.

أود أن أشكر الإستاذ @Nostalgic على مساعدته في التعريب، والقدير @بندول على مساعدته المعنوية.

 

بندول

تاجر ألبان
مشرف
من هنا يبدأ الجيل الجديد رسميا!

يعطيك العافية عبدالله على الموضوع الروعة، بالتاكيد هذه من اكثر العابي ترقبا هذه السنة ان شاء الله ما تخيب
 

AzureFlame

Level Up!
شنو هذا؟! ما شاء الله تبارك الرحمن الموضوع تحفة!
الله يعطيك ألف عافية جريج كون مبدع كعادتك.

بالنسبة للعبة جدا متحمس لها، الجزء الوحيد اللي لعبته كان A Crack in Time واستمتعت فيها جدا. أتمنى الجزء هذا يقدملي نفس الإبداع.
 

bits

True Gamer
سلمت اناملك على الموضوع الرائع. إن شاء الله في الأخير اللعبه تطلع بجمال الموضوع. مدري ليه مخي تربس، شفت في صفحة المنتدى الرئيسية ٦ ردود على الموضوع ودخلت لقيت ردين. عملت ريفرش ٣ مرات وبعد المرة الثالثة مخي استوعب انه تكملة الموضوع محسوبة مع الردود.

لا حول ولا قوة الا بالله.


نرجع لصلب الموضوع، متحمس جدا لتجربة اللعبة خصوصا وانها من الألعاب القليلة المصممه خصيصا للجهاز الجديد.
 
ماشاء الله تبارك الله

اضخم موضوع للجيل الجديد
وايضا اضخم موضوع للسلسلة

متحمس للعبة بشدة وهي واحدة من السلاسل المفضلة بالنسبة لي
ما تركت اي جزء رئيسي او فرعي الا ولعبت فيه

و ان شاء الله يكون هذا الجزء هو افضل اجزاء السلسلة
ويحقق نجاح تجاري ممتاز

بالنسبة للموضوع ما شاء الله غني جدا بمعلومات عن تاريخ الاستديو ونشئته و اول العابه وكيف تكون الاستديو من ٣ اشخاص الى فريق كامل يقدم العاب متنوعة رائعة ممتعة جدا

استحواذ سوني كان قرار موفق لاسيما العلاقة بينهم امتدت اكثر من ٢٠ سنة غير استخدامهم محركات سوني الداخلية .

الموضوع قرأت نصفه تقريبا ووصلت للجزئية عن هذا الجزء الجديد
و ان شاء الله اكمل قرأته بعد صدور اللعبة .

و شكرا للاخ عبدالله على هذا الموضوع الرائع جدا .

ونتمنى ان شاء الله نشوف تفاعل الاعضاء وحماسهم للعبة .
 

pongamer

True Gamer
ماهذا الابداع ،ماهذا الجمال، من أين لك هذا ياغلام!
اهذا عمل خيال اصبعك الجريجي؟
ايعقل هذا كله من غلام واحد فقط؟
اهذا ما تريدنا فعله بكافة مواضيع المنتدى؟
انسيت انك جريجي مميز لاتشبه جريش ولا جرينتش ولا اي شيء اخر؟
انت غلام علام بعملك العالي بكتابة مواضيع الرسمية بالمنتدى.
بارك الله فيك جريج❤
 

The Last Lombax

Moderator
مشرف
يعطيك العافية عبد الله، اللحظة الي شفت فيها كلام عن الجزء الجديد مباشرة عملت له تجاهل ::laugh::

هانت كلها اسبوع باذن الله عشان نشق طريقنا في المغامرة الجديدة ::involve::
 

m7tram

True Gamer
يعطيك العافيه على الموضوع .. راتشيت البلاي4 للاسف سببت لي ملل مادري هو لاني انا حزتها كنت متشبع من راتشيت؟ ام مستواها هو الي خلاني احس بالملل .. لكن هذا الجزء جدا متحمس له وكل شي شفته له يحمس ومخليني ناطرها.
 

Emirates

True Gamer
الله يعطيك العافيه يالسمي على هذا الموضوع

جهد مبذول تشكر عليه للعبه من اروع الالعاب مظهرا للجيل الجديد

في معلومات استفدت منها عن اللعبه والقائمين عليها

متابع للموضوع
 

JIN KAZAMA

True Gamer
يعطيك العافيه ع الموضوع الرهيب ، اتمنى ان اللعبه تقدم تحدي اكثر من الجزء اللي فات ، اللي كان مليان ميكانيكيات متعددة بس ماتقدر تخرج اقصى مافيها بسبب سهولة اللعبه
 

Sami1996

True Gamer
واخيرا اقتربنا من العبه . جدا متحمس للعبة ومتوقع منها شي كبير خصوصا لاستعراض قوة الجيل الجديد .
 

The Last Lombax

Moderator
مشرف
على سلبيات جزء الps4 المفروض ذا يجيبها بالراحة الا اذا انسومنياك ناوين يقبعونها
هو بعطيك سلبية من الان متأكد راح تشوفها في مراجعة او اثنين، اللعبة قصيرة على سعرها. السلسلة حتى لما كانت العاب كاملة طولها ما يعدي ١٠-١٢ ساعة.
 

جُرَيْج

خَصِيمُ القَاضي
هو بعطيك سلبية من الان متأكد راح تشوفها في مراجعة او اثنين، اللعبة قصيرة على سعرها. السلسلة حتى لما كانت العاب كاملة طولها ما يعدي ١٠-١٢ ساعة.
الحقيقة أشوف أجزاء السلسلة طولهم أكثر من كافي، وبعد إنهائي لغالب الأجزاء أشعر بأني تشبعت من التجربة، أي زيادة بتكون تمطيط.
 
أعلى