نقاش فلم [أبي فلم] - نقاش الأفلام 2019

#31
من فترة قريبة مسكت معي اشوف بعض افلام فاندام القديمة ، و قلت ابدأ بسلسلة The universal soldier



السلسلة عبارة عن اربع افلام 1992 ، 1998 ، 2009 و اخرها في 2012 كلها من بطولة فاندام
لأنه فيه فيلمين غيرهم في 1998 من بطولة ممثل آخر ( ما شفتهم ).
بعد ما شفت اول جزئين الشهر الماضي برد قلبي منهم وما اتوقع اني راح اشوفهم مرة ثانية .
قبل يومين خلصت الجزء 3 اللي ب 2009 وطلعت قصته هي تكملة للجزء الاول حق 1992 ، و عجبني اكثر من اول جزئين ، ومن الادوار القليلة جدا ( او النادرة ) لفاندام انه يكون شخصية قوية Badass مب زي معظم افلامه ( ينضرب لين يعض الارض وبعدين يصير حدث معين يتحمس و يقوم مرة ثانية وينتصر )
الفيلم الثاني اللي اذكره انه كان فيها badass هو 1993 Hard Target ، واللي راح اشوفه عما قريب،
( اذكر من سلبيات الفيلم Hard Target ان المخرج استخدم كثير حركة ال slow motion وبشكل مبالغ في حركات فاندام الحركية )

نرجع لـ The universal soldier ، باقي لي الجزء الأخير اللي في 2012 واللي هو تكملة للقصة حق الأول و الثالث ، وبعدين ابدأ ادخل لأفلامه الثانية .
 
التعديل الأخير:
#32


ALITA BATTLE ANGEL


شاهدته قبل ساعات في دار السينما

القصة تتحدث عن نصف سايبورغ آلي يجده الدكتور ايدو في مرمى نفايات المدينة المعلقة زاليم, يقوم فيما بعد بتعديله و منحه جسدا اليا و يطلق عليه اسم اليتا
اليتا لا تذكر اي شيء من ماضيها على زاليم , و كأن احد ما مسح ذاكرتها قبل رميها في القمامة
تتطور الاحداث و تكتشف اليتا حقيقة من هي بالظبط و كيف كانت فيما قبل و حقيقة المدينة الارضية التي رميت اليها و حقيقة زاليم
فيا ترى ما حقيقة زاليم ؟ و لم سكان المدينة الارضية اقصى امانيهم هي الصعود و العيش في زاليم ؟


باختصار: الفلم حاول ان يكون اقرب ما يكون للاوفا GUNNM الصادرة عام 1993 و اظن قد نجح في ذلك
الفلم بصريا و تحريكيا مذهل , المشاهد الليلية كانت متقنة , تصميم المدينة و المدينة المعلقة زاليم مشابه للانمي , هناك تصرف في بعض الاحداث , لكن بشكل مجمل الفلم لا يحيد كثيرا عما في طيات الانمي

شخصية اليتا تلقت كما من التعليقات الساخرة من شكل عينيها , اظن هؤلاء الافراد ينتقدون لمجرد الانتقاد ليس اكثر, شكل عيني اليتا اعطى طابع مميز و طفولي لها كما في الانمي و شخصيا احببت شكلها هذا , ربما الاختلاف الوحيد بين الفلم و الاوفا هو اسم اليتا , حيث اسمها في الانمي GALLY

الفلم ليس صعب الفهم , حتى و لو لم تكن شاهدت الاوفا GUNNM;
شخصيا احببت الفلم

مشاهدة ممتعة
 
#34



GREEN BOOK - SUR LES ROUTES DU SUD

شاهدته قبل يومين, بكل صدق و امانة الفلم رائع, رائع جدا
اختياري مشاهدته كان بعد سماع مديح له من طرف الكثيرين , ما زاد فضولي تجاهه
و بالفعل لم يخب ظني البثة,

الفلم يتحدث عن عازف بيانو اسود - DON شيرلي - الذي يقرر خوض غمار تجربة فريدة و خطيرة و هي القيام بجولة فنية في الجنوب الامريكي في سنوات الستينات , حينها كانت العنصرية ضد السود في هذه المناطق على اشدها و القيام بجولة من هذا النوع فيه مخاطرة كبيرة , لذا يقرر توظيف سائق خاص - طوني ليب - الذي سيكون سائقا و مرشدا له في الان نفسه, غير ان -طوني ليب - عنصري ايضا حتا النخاع لكن تظطره مجموعة من الظروف لقبول عرض - الدكتور شيرلي - و مرافقته في هذه الجولة .

السيناريو ربما يبدو بسيطا , لكن طريقت معالجته و تقديمه هي ما جعلت الفلم رائعا , الكثير و الكثير من المواقف الكوميدية تحدث للبطلين اما لسوء الفهم او نظرا للاحكام المسبقة عن الاخر او كنوع من التعالي, و في الوقت نفسه الكثير و الكثير من اللحظات المؤثرة بسبب المواقف التي يقع فيها - DON شيرلي -

الفلم لا يكتفي بتقديم المشكلة - اي العنصرية - بل و يقترح حلول لها, كمثل لما غلا دم طوني ليب و صفع شرطيا ما تسبب في سجنهما , في الزنزانة اعطى -DON شيرلي - سائقه - طوني ليب - درسا في الكرامة: العنف لا يحل المشاكل, عليك ان تكون هادئا و في الوقت نفسه تحافظ على كرامتك ...

الفلم كما سبق يتحدث عن العنصرية تجاه السود في امريكا الستينات, لكن الامر نفسه يمكن اسقاطه على مجتمعاتنا سواءا الحاضرة او بالامس: ماذا عن عنصرية العرب تجاه السود؟ ماذا عن العنصرية تجاه غير العرب الذين ربما يكونون يشتركون معهم في نفس الدين لكن العادات القبلية الجاهلية و الاعراف المجتمعية التي عفا عليها الزمن ترمي بظلها و تجعل البعض يفتخر بانتمائاته العرقية و الاستهزاء ممن يختفلون عن شاكلته ....

عل كل ,

البطلين , VIGGO MORTENSEN و MAHERSHALA ALI كانوا في القمة , من ير MAHERSHALA ALI في ALITA BATTLE ANGEL يستبعد ان تكون الادوار الهادئة التي تتطلب مهارة في التمثيل استثنائية من نصيبه, و مع ذلك فقد اتقن الدور و كان استثنائيا من جميع النواحي
اشيد كذلك ب VIGGO MORTENSEN هو الاخر قدم دورا و لا اروع, كان استثنائيا هو الاخر, اجد صعوبة بالغة في التفضيل بينه و بين MAHERSHALA ALI لان الرجلين قدما احسن ما لديهما و كانا في القمة

الفلم حضي في لوس انجلس اثناء حفل الاوسكار بجائزة احسن فلم , صراحة يستحقها

بل عندما خرجت من صالة السينما , سمعت الكثيرين يتحدثون عن ان الفلم يعتبر من احد اجمل الافلام التي شاهذوها, مع الاخد بعين الاعتبار ان الصالة كانت فقد تحتوي على اناس من بشرة بيضاء من اصول اوروبية , ملاحظة هكذا مشهد و سماع هكذا مديح لفلم يتحدث عن عنصرية العرق الابيض شيء تثلج الصدر و تبين المستوى المتقدم الذي وصلته المجتمعات المتقدمة في مجال حقوق الانسان و القطيعة مع ماضي الاستعمار و العنصرية و الاستعباد ..

مشاهدة ممتعة لمن من يشاهد بعد ...
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
بادئ الموضوع #35
^
شفت الفلم ذا قبل فترة ونعم أداء البطلين جدًا ممتاز خصوصًا فيغو بالذات. لكن هذا فلم مخادع يعطيك رسالة تبدو ضد العنصرية لكن هو ضمنيًا عنصري يستخدم ما يسمى "White Savior" يعني الأبيض هنا صاير زي المنقذ وطول الفلم يتحول من نبذ العنصرية إلى أنا أبيض أقدر أمشي الأسود وأعالجه وأحسنه بطريقتي (غير العنصرية) وتبدو مقبولة مع الأنا تبعتي xd.


هذا المقطع الساخر يعطيك تصور الفكرة اللي الفلم ماشي عليها لول.
 
#36
لكن هذا فلم مخادع يعطيك رسالة تبدو ضد العنصرية لكن هو ضمنيًا عنصري يستخدم ما يسمى "White Savior" يعني الأبيض هنا صاير زي المنقذ وطول الفلم يتحول من نبذ العنصرية إلى أنا أبيض أقدر أمشي الأسود وأعالجه وأحسنه بطريقتي (غير العنصرية) وتبدو مقبولة مع الأنا تبعتي xd.
بصراحة أشك أنه هذه يمكن اعتبارها عنصرية @@ يمكن القول أنها تلميع و إعطاء صورة مغايرة عن "الأبيض" و إلباسه ثوب البطولة.
لكن من المبالغة اعتبارها عنصرية تمس الأسود أو تحتقره، و من يراها هكذا فهو حساس و ممن يرون دائماً نفسهم ضحايا و يحسون بنقص، و هذا النوع متفشي للأسف.
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
بادئ الموضوع #37
بصراحة أشك أنه هذه يمكن اعتبارها عنصرية @@ يمكن القول أنها تلميع و إعطاء صورة مغايرة عن "الأبيض" و إلباسه ثوب البطولة.
لكن من المبالغة اعتبارها عنصرية تمس الأسود أو تحتقره، و من يراها هكذا فهو حساس و ممن يرون دائماً نفسهم ضحايا و يحسون بنقص، و هذا النوع متفشي للأسف.
أسوء من العنصرية الواضحة ﻷنها بلفة @@ أعتقد مش مع اﻷسود بل ممكن تحطها بكثير قضايا وتركب مع التصور.
 
#38
أسوء من العنصرية الواضحة ﻷنها بلفة @@ أعتقد مش مع اﻷسود بل ممكن تحطها بكثير قضايا وتركب مع التصور.
أو يمكن اعتبارها ذكاء قصصي و امتياز، يعني تمرر أجندة أو فكرة مثيرة للجدل بطريقة سلسلة و خفيفة لا يحس بها المتابع و تأثر عليه في اللاوعي الخاص به.
قرأت سابقاً عن نقطة مثير للاهتمام لأحد الآراء، و هو أنه يمكن تقييم قصة عمل ما و امتيازها، عن طريق مستوى الأجندة فيه و كيفية إيصالها.
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
بادئ الموضوع #39
أو يمكن اعتبارها ذكاء قصصي و امتياز، يعني تمرر أجندة أو فكرة مثيرة للجدل بطريقة سلسلة و خفيفة لا يحس بها المتابع و تأثر عليه في اللاوعي الخاص به.
قرأت سابقاً عن نقطة مثير للاهتمام لأحد الآراء، و هو أنه يمكن تقييم قصة عمل ما و امتيازها، عن طريق مستوى الأجندة فيه و كيفية إيصالها.
لكن الفلم بأمانة بيض من هذه الناحية، الكاتب نفسه عنصري. هو الفكرة من التعايش أننا سواسية بكل شئ، لكن بالفلم والمثير للسخرية رغم أن الأسود متعلم وموهوب إلا أنه مقيد بعالم الأبيض والأبيض يتصرف من باب العطف مش كأننا بشر بل من تعالي وسمو ذي بصراحة تدخل بباب العنصرية.
 
#40
لكن الفلم بأمانة بيض من هذه الناحية، الكاتب نفسه عنصري. هو الفكرة من التعايش أننا سواسية بكل شئ، لكن بالفلم والمثير للسخرية رغم أن الأسود متعلم وموهوب إلا أنه مقيد بعالم الأبيض والأبيض يتصرف من باب العطف مش كأننا بشر بل من تعالي وسمو ذي بصراحة تدخل بباب العنصرية.
هو لو تدقق بالفكرة نفسها فستراها سيئة و عنصرية و غير ذلك @@ لكن يبدو أنه طريقة إيصالها ممتاز (لم أشاهد الفيلم) و يعني من انطباعك الاول اثناء المشاهدة ما أعتقد انتبهت لهذه النقاط، مثل الكثير مما مدحوا الفيلم.

و كلامك أن الفلم أظهرها بطريقة أن الأبيض حكيم و فاهم و يعطي الاسود دروس، يمكن قدمها بشكل ساخر و فُهِمَتْ غلط @@ حسب ما قرأت من رد العضو فوق عن الفيلم أنه فيه كثير لقطات من هذا النوع و الله أعلم @@
 
#42
توني مخلص Ralph Breaks the Internet، فلم ديزني جدًا تيبيكال، الشيء الوحيد اللي عجبني تصوير الأنترنت على شكل شخصيات كان مضحك. من أفلام الأنيمشن المرشحة للأوسكار باقي لي Mirai، في أحد شافه وينصح فيه؟
 
#44
إذا شفت أفلام المخرج السابقة مثل: Wolf Children أو Summer Wars فالفلم بيكون ملائم لك مع أنه أكثر عائلية أقل أكشن.
اطفال الذئب من افضل الافلام الانيمشن الياباني، دور شخصية الأم و عذوبة و سلاسة الانيمشن لا يمكن انساه! فلم السهرة اجل اليوم ميراي, شفت المخرج ثلاث افلام و تكيسلت ابحث عنمخرج ميراي، شكرًا عبدالله.
 
#46
Escape room

توني طالع من السينما. سيء. دخلته بالغصب مع الشباب و ما عجبني. رحت اكل برقر و رجعت من قوة الملل. -_____-

--

Mirai شفته امس. رهيب و كيوت وتصميم البيت اعجبني جدا حتى لول افضل من فلم الولد و الوحش بالنسبة لي لكن اطفال الذئب للحين هو المفضل عندي من المخرج.
 

...

Casual Gamer
#47
توني مخلص Ralph Breaks the Internet، فلم ديزني جدًا تيبيكال، الشيء الوحيد اللي عجبني تصوير الأنترنت على شكل شخصيات كان مضحك. من أفلام الأنيمشن المرشحة للأوسكار باقي لي Mirai، في أحد شافه وينصح فيه؟

علاقة رالف بفينيلبي وتعلقه الشديد فيها كان شيء كريبي مره ..
 
#48
بما ان افلام مارفل حق الافنجرز اوشكت تنتهي
احد يعمل لي معروف ويعطيني كامل التسلسل الزمني لهذي الأفلام معا اسماها واكون ممتن له
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
بادئ الموضوع #49
بما ان افلام مارفل حق الافنجرز اوشكت تنتهي
احد يعمل لي معروف ويعطيني كامل التسلسل الزمني لهذي الأفلام معا اسماها واكون ممتن له
من أمس وما أحد عطاك وجه ::sar:: بما أني طيب وأحب الخير راح اقتبس رد فيتو اللي وضعها بتسلسل كويس قبل
هذي افلام العالم السينمائي ورايي الشخصي بكل مرحلة

الافلام مقسمة لمراحل بنهاية كل مرحلة فيلم لافينجرز

المرحلة الاولى
ايرون مان 1
هالك
ايرون مان 2
كابتن امريكا 1
ثور 1
افينجرز 1

بهالمرحلة افضل فيلم افينجرز 1 وبعده ايرون مان 1

المرحلة الثانية
ايرون مان 3
ثور دارك وورلد
كابتن امريكا .. وينتر سولجر
جارديان اوف جالاكسي
افينجرز ايج اوف الترون
antman انتمان

بهالمرحلة الوينتر سولجر الافضل فيلم خيالي خرافي رهيب متقن.. وجارديان اوف جالاكسي بداية لافلام مارفل الكوميدية البحتة

المرحلة الثالثة

كابتن امريكا سيفيل وار
دكتور سترينج
جارديان اوف جالاكسي 2
سبايدر مان
ثوور ريجناروك
بلاك بانثر

هالمرحلة وصلت مارفل لقمتها كل الافلام ممتازة
سيفيل وار فيلم تجمع سوبر هيرو مذهل .... ثور فيلم اكشن كوميدي ممتع جدا .. وبلاك بانثر... فيلم ممتاز جدا

10 سنوات من المتعة مع مارفل بتجربة العالم السينمائي المتداخل ... تجربة خيالية
وأعتقد مع ذي السنة تكمل كابتن مارفل وبقية الأفلام لحتى avengers end game.
 
#58


Jackie Brown

لأول مرّة أعيش تجربة تردد مع فيلم لتارنتينو، هل أكمل المشاهدة؟ أو أوقّف؟ والنتيجة كانت إني وقفت المشاهدة في منتصف الفيلم تقريباً

مع إحترامي وتقديري الكبير لمهارة تارنتينو الكتابية، الواضحة على جوانب الفيلم عموماً، مشكلة فيلم Jackie Brown إنه كان أشبه بصاحب الصوت الجميل اللي يغنّي ويتغنّى لنفسه، أشبه بالفتاة الجميلة اللي تتكلّف برؤية نفسها في المرآة. إيه نعم هي فتاة جميلة، بس مع كثرة المشاهدة لنفسها صار الموضوع منقلب على جمالها سلباً

حسيت من خلال الفيلم بأن تارانتينو يحب يسمع كلامه ويحب يسمع حواراته ومهارته الكتابيّة، والأمر مافيه مشكلة إجمالاً، بس المشكلة بأن تارنتينو كان مغرم بهذا الشيء كثيراً .. كثيراً، لدرجة إنه رمى بالسرد القصصي بعرض الحائط.

ماكان لي أي داعي لمشاهدة هذا الفيلم، أي إرتباط وأي إنجذاب نحو القصة أو الشخصيات. حسيت بأن تارانتينو قاعد يسوي الفيلم من نفسه، لنفسه، بكل مافي الفيلم من موسيقى وعناصر شغف قاعدة تواسي وتشبع رغباته وتطلعاته.

اؤمن بأن الكاتب يكتب قصته لنفسه، بس .. المبالغة شينة، تارانتينو بهذا الفيلم بالذات كان أشبه بالمتلذذ، اللي جالس بغرفته وحيداً، يغنّي وينصت لنفسه بكل فخر وإستمتاع.