نقاش أنمي Mahoutsukai no Yome : لأن السحر موجود!

بادئ الموضوع #1
مقدمة
كثيرة هي الأعمال التي تتحدث عن السحر, التي تصف عوالمه ومستخدميه وتعاويذه. لكن, وبالرغم من كثرتها, قلة منها فقط هي التي تجعلنا نعيش هذا السحر ونعاينه بقلوبنا, المسلسل الذي سأتحدث عنه اليوم هو أحد هذه الأعمال القليلة.



معلومات عامة


الاسم: Mahoutsukai no Yome للانمي, Mahoutsukai no Yome: Hoshi Matsu Hito للأوفا (بريكويل).
عدد الحلقات: 3 للأوفا (البريكويل) , 24 للانمي
الحالة: معقدة بعض الشيء, صدرت حلقتان من الأوفا, ستصدر الثالثة في سبتمبر, يبدأ عرض الانمي في اكتوبر.
المنتجين: Production I.G, flying DOG
الاستوديو: Wit Studio (القائم على اساطير ككابانيري وسيراف النهاية, اوه, وعمل جانبي كالهجوم على العملاق @@)
مصدر العمل: مانجا
الصنف: خيال, سحر, يُزعم بأنه شونين, حياة يومية مما يبدو, شخصياً أعتقد بوجود عناصر رعب فيه.
مدة الحلقة: 23 دقيقة, هذا ينطبق على الأوفا كذلك.
التصنيف العمري: +13, أي لا مشاهد غير اخلاقية, لا عنف!!

المصدر



ماذا أشاهد بالتحديد؟
كما ذكرت أعلاه, العمل مقسم لقسمين :اوفا و انمي. الاوفا هي بريكويل للانمي, إذ تتحدث نسبياً عما حصل قبل بدايته.
بعبارة اخرى, قم بالبدء بالاوفا الأولى, ثم الثانية, ثم انتظر سبتمبر وشاهد الثالثة, وفي اكتوبر سيبدأ بث الانمي.


قصة العمل
كما يوحي عنوان الانمي, هاتوري تشيسي (تشيزي) هي فتاة في السادسة عشر ذات خلفية (مرادف ماضي) تراجيدية قادرة على رؤية كائنات غريبة (فكرة ثورية @@) ومخطوبة لمعلمها الذي يكون ساحر له رأس وعل عظمي!
ما هذا الجنون؟ ستقوم الأوفا بتفسير كل شيء, ربما, أو هذا ما أتمناه على الأقل &

لا أنصحك بقراءة القصة الموجودة على صفحة MAL, ليس قبل مشاهدة الأوفا على الأقل.

هل العمل جيد؟
لن أقوم بسرد قائمة أسماء القائمين على العمل وتحليل خلفياتهم (مرادف ماضي), ليس لأني لا أهتم بذلك, بل لأني لا أعرف أياً منهم بصراحة @@

لكن, وقد قلت ذلك, سأكتفي بكتابة رأيي بما شاهدت, وسأطرحه على شكل مراجعة, وبدلاً من تبني النسق المعتاد للمراجعات, سأطرح ما أظن بأنها إيجابيات أو سلبيات على شكل أفكار مستقلة مجردة شدتني في العمل أو لفتت انتباهي عموماً.

بناء الشخصيات
هذا قد يكون نقطة قوة في العمل, وقد يكون نقطة ضعف; اعتماداً على ما سيحصل لاحقاً.
إن كانت هنالك كلمة تفي بناء الشخصيات حقه هنا, فهي كلمة "غامض".
يعمد العديد من الكتاب على تبني نموذج شبه تيليونومي يفسرون من خلاله سلوك الشخصيات كنتيجة لحدث تعرضوا له أو لفكرة نمت لديهم, لدي شك كبير يتعلق بكون كاتب هذا العمل لا يحاول حتى فعل شيء مقارب لذلك, بل هو يحتضن فكرة القوالب مما يبدو (بالرغم من عدم انتماء أي من شخصيات العمل لآركتايبس سطحية أو بسيطة) ويحاول تفسير سلوك الشخصية أو نمط أفكارها كجزء من كينونتها النفسية الأساسية.
هل هو يفعل ذلك متعمداً أم أنه فقط غير قادر على خلق تطور في الشخصيات؟ الحلقات القادمة قد تجيب.

بالمناسبة, قد يزعم البعض بأن بعض الشخصيات مجنركة أو من ذلك, بصراحة, عندما تنظر للأمر من زاوية معينة, آراء كتلك قد تكون منطقية للغاية, لكني آثرت الثقة بكاتب العمل @@

تماسك العالم
يصعب, إن لم يستحل, الوصول لحكم نهائي عن مدى تماسك العالم في هذه المرحلة المبكرة, لكن عدم وقوع العمل في أي فجوة فاضحة هو بشارة بقصة متماسكة, هذا بالطبع إن تمكن لاحقاً من تفسير نصف الظواهر التي تجاهل حصولها طوال الاوفا!
التماسك (أو مواراة المساوئ) هو إحدى نقاط قوة العمل وإيجابياته, العمل لايقوم بتشييد قاعدة ثم هدمها بعد دقيقتين, لا يقوم بكسر اساسيات الثيم العام فقط لخلق مشهد "كوول", ومع ذلك استمتعت بأحداثه وشعرث بالإثارة في أكثر من موضع, هذا جدير بالثناء.


المعرفة!
المكتوب هنا يقوم بشكل اساسي على "تفضيل شخصي".
هذا العمل يقدّر الكتب, يعظم المعرفة, ويظهر الساحر بمظهر الساعي للحكمة, بل في الواقع, وبالرغم من رأس الوعل, تجسيد الساحر في هذا العمل هو أحد أكثر التجسيدات واقعية (إن كان هنالك سحر في الواقع) للشكل الذي ينبغي أن يكون شخص الساحر عليه.
إن كنت تحب رؤية عالم يمتاز فيه صاحب المعرفة عن نظيره الجاهل, لاتبعد ناظريك عن هذا العمل.

أنت لا تختار الكتب, هي تختارك.
هذا ليس بقول مأثور أو من ذلك, هذه حقيقة متعارف عليها في عالم العمل.
يستمر الانمي في كل حلقة بتأكيد هذه الفكرة بأشكال شتى, الترابط الذي يخلقه بتأكيده جميل للغاية ويزيد قيمة العمل لدي.


لأن السر هو في التنفيذ!
لطالما مر علي موقف كهذا:"يعجبني ثيم العمل, تعجبني الشخصيات, القصة تبدو ملحمية, الرسوم خلابة, الألحان عذبة...لكني لا أطيق إكمال حلقة من العمل!".
أعمال كالذي أعلاه تجعلني أحياناً أفكر بجدية في الأسباب التي تجعل مشاهدة بعض اعمال الانمي, التي حتى وإن كانت ضعيفة قصصياً, ممتعة. السر, وفقما أظن الآن, يكمن في التنفيذ, أعني في صياغة المشهد, تصويره من الزاوية المناسبة, الموازنة بين الأكشن والنص, وغيرها من الأمور التنفيذية..
أنا أعتقد بشكل جازم بأن هذا العمل, باستثناء لقطات معدودة, تم تنفيذه وصياغة أحداثه بشكل ممتاز للغاية!
نتحدث هنا عن عمل هادئ مليء بالنصوص بطيء الرتم, ومع ذلك تمكن من أسري وسلب عقلي لأكثر من 20 دقيقة, شيء عجزت العديد من أعمال "الأكشن" عن فعله في السنوات الماضية.
درجة انسجامي مع هذا العمل كانت شيئاً غير مسبوق, ليس لكوني أعشق "السيتينغ" فيه أو الشخصيات, لكن لأنه تم تنفيذ معظم اللقطات بتناسق جميل يُعجِز وعيي عن الهروب من سجن هذا العمل, فأنتقل من مشهد لمشهد ذاهلاً ولا أعود لوعيي إلا بعد سماعي لأغنية النهاية.
لكن من أجل إحقاق الحق, هنالك الكثير من اللقطات "السخيفة" أو الجديرة بالسخرية التي تخللت الحلقتين, ربما تكون لقطات كتلك كفيلة بقتل اهتمامك بالعمل, هذا يعتمد عليك بشكل كبير.

الرسومات & الألحان
إجمالاً, الرسومات في العمل جميلة, التحريك كذلك ممتاز (ماذا تعني كلمة ساكوغا أصلاً؟).
هذا العمل لا يقوم بأي شيء ثوري على هذا الصعيد, لكنه يقوم بفعل "المعتاد" بشكل ممتاز, أو على الأقل بشكل يضمن تقديم القصة بأجمل شكل ممكن.
يمكن قول المثل عن الألحان, لايوجد شيء عالق في ذاكرتي من العمل, لكن الانمي قام بعمل جيد في عدم وضع أي لحن مزعج للأذن أو قاتل للجو, أشكرهم على ذلك &


الحبكة, السرد
السرد في هذا العمل اعتيادي للغاية, لاشيء مميز حتى الآن مما رأيت.
لكن من ناحية أخرى, الحبكة حوت العديد من الأمور "الغريبة": ترتيب الأحداث ليس "بتلك الفرادة", لكنه حتماً ليس المعتاد (تحديداً الحلقة الأولى), لا أعلم إن كان هذا فشل من الكاتب أم لغز في العمل, لكن القصة تتعمد تخييب ظن المشاهد من بعد خلقها لتوقعات كثيرة لديه, علها بذلك تضعه في حالة من الحيرة تُعجزه عن التنبؤ بما سيحصل في المشهد القادم, الكثير من الأحداث لازالت غير مُفسرة, هذه قد تتطور لمشكلة جوهرية بالعمل إن لم يقم بإصلاحها لاحقاً.

ملاحظة: القصة لاتقدم حقاً ما هو ثوري أو جديد, بل لا تحاول حتى فعل ذلك, قوة العمل تكمن بشكل كبير في تنفيذه, في سحره.

خلاصة
انا احب هذا الانمي T_T
أظن بأن رأيي بالعمل واضح من المكتوب أعلاه, هل تحب السحر؟ تحب الخيال؟ يعجبك الهدوء الحذر؟ لمحات الغموض؟ العالم المتماسك؟
قم بمشاهدة الانمي!
 
التعديل الأخير:
بادئ الموضوع #3
"نمودج تيليونومي"
امم فهمت قصدك لكن متأكد توجد مصطلحات مناسبة أكثر@@
إن كنت تعني حرفياً, فإن الكلمة حتماً ليست الأنسب.
لكني استخدمتها كتشبيه مجازي مجرد @@
إذ يتم استخدامها عادة في سياق علم لتفسير آلية عمل عضو معين تطورياً.
 
#4
جميل انه احد فتح موضوع بخصوصة وايضا مش موضوع بسيط فشكرا جزيلا ويعطيك العافية
ما قاري اي شي من المانكا بس سامع انطباعات جميلة ومدح عنها واحد الي مدحوها صديقي .. هذا العمل واحد من الاعمال الي متحمس لها
بالاضافة الى انه اظن اني الوحيد الي صوت للاوفا الاولى هنا بالمنتدى بالتصويت السنوي

هل تحب السحر؟ تحب الخيال؟ يعجبك الهدوء الحذر؟ لمحات الغموض؟ العالم المتماسك؟
نعم جدا احب هذا النوع
 
#5
أشكرك على الموضوع الممتاز! للأسف القصة ما دخلت مزاجي بعد ما تقدمت نسبياً في المانجا (ولو إن الأوفا الأول كان ممتاز كأنمي). حسيتها ما تقدم شي جديد فعلاً، حتى لو كان التنفيذ للعناصر الموجودة لافت.
 
#7
لم اتوقع يكون اول انمي انهيه في الموسم صادف ان اغلب حلقاته كانت عندي
كانت امنيتي يكملونه اوفا .. 10 مثلا بنفس مستوى الاوفات الاولى وقتها سيكون من اجمل الاعمال
الانمي رغم كنت اريد ومستعدة اكرهه لابسط شيء لم يقدم اي سبب لأكرهه
الشخصيات كلها مقبولة والعلاقات والمشاعر بينهم كانت لطيفة
اهم نقطة بالنسبة لي لا توجد لحظات حزينة مبالغ فيها لتكون مؤثرة فتتحول منفرة
مع ذلك صعب اقول ان الانمي في مجمله جميل ولا حتى ممل على العكس حلقاته كانت لطيفة
مشكلته الوحيدة وهي مشكلة كبيرة ان احداث الانمي كلها ليس فيها شيء مثير للاهتمام
لو اصفه يكون مثل شخصيات جيدة تفعل اشياء لا تعنيني ولا تثير فضولي ولا مللي
النهاية مثلها مثل اي حلقة رغم التقديم لها بدأ من الحلقة 19 اعتقد لكن التي نسيت اسمها فعلت فيها نفس ما تفعله كل مرة وحدثت نفس النتيجة مثل كل مرة وعلاقتها مع الياس تنتهي لنفس الشيء مثل كل مرة
لا اعتقد علاقة البطلة مع الياس يحدث فيها تطور باستثناء ان اهتمامه بها ازداد في منتصف الحلقات لكن لم يحدث تطور في العلاقة من حالة لحالة
في الاخير كنت اتمنى نهاية حزينة كان الانمي معها سيصبح اجمل رغم اعتقد لو استمر الانمي اوفات مثلا 3 اوفات لماضيها مع والدتها و 3 اوفات مع الياس كان سيكون رائع