أسرار النسخة الأولى Street Fighter II

نشر في Sun, Jun 7

Capture

عندما نتحدث عن الألعاب التي قدمت بصمة كبيرة بسوق العاب الفيديو فيجب أن نُفرد الكثير من الصفحات لواحدة من الروائع، واحدة من الألعاب سطّرت إسمها بتاريخ العاب الفيديو كلعبة كانت السبب خلف ظهور نوعاً جديداً من الألعاب حقق النجاح بالكثير من العناوين حتى يومنا الحاضر، بالتأكيد نتحدث عن العاب القتال ثنائية الأبعاد وعندما نتحدث عن هذا النوع من الألعاب يجب أن نذكر إسم لعبة “Street Fighter II“، تحفة شركة كابكوم اليابانية التي حققت النجاحات الضخمة ومازالت حتى يومنا الحاضر واحدة من أنجح عناوين الشركة بتاريخها وواحدة كذلك من انجح الألعاب بتاريخ أجهزة “الاركيد” حتى بعد سنوات طويلة جدا منذ صدورها.

اليوم من خلال فقرة مقال “أسرار النسخة الأولى” سنأخذكم برحلة لمعرفة القصة خلف هذه اللعبة التي غيّرت سوق الألعاب ككل وكانت الملهمة لظهور عدد كبير جدا من العاب القتال المشابهة بل وقادة ثورة بالتسعينيات الميلادية بنجاحات كبيرة على أجهزة الاركيد وكافة الأجهزة المنزلية و المحمولة التي صدرت لها، إذا لنبدأ الحديث:

– البداية كانت مختلفة تماما وبلعبة ليست Street Fighter؟

لاتستغربوا من العنوان، نعم لعبة Street Fighter II كانت شيئ مختلف تماما عما حصلنا عليه بالنسخة النهائية، بحقيقة الأمر لعبة Street Fighter II كانت بالأصل هي لعبة Final Fight الأولى! كيف كان ذلك؟ حسنا لعبة ستريت فايتر الأولى التي صدرت بالعام 1987 على أجهزة الاركيد لم تحقق الكثير من النجاح، ولكن كابكوم وجدت أن العنوان مازال ذا قيمة ولذلك قامت بتسليم فريق جديد مهمة إنتاج الجزء الثاني لها:

المحاولة الأولى لصناعة Street Fighter II

المحاولة الأولى لصناعة Street Fighter II

الفريق الجديد الذي يقوده حينها Yoshiki Okamoto بدأ العمل على لعبة قتال آرصفة وبطلب من كابكوم أصبحت هذه اللعبة هي الجزء الثاني للعبة ستريت فايتر الأولى وحملت عنوان Street Fighter 89 قبل أن تتحول لاحقا إلى لعبة Final Fight كعنوان جديد بالكامل، هنالك إختلاف تاريخي لتغير الإسم فـOkamoto نفسه يقول بأن تغيير الإسم جاء بعد عرض اللعبة والإنطباع المتواضع لها بكونها لاتشبه اللعبة الأولى على الإطلاق وخصوصا في ظل الإنطباعات السيئة للعبة الأولى ولكن مصمم اللعبة Akira Yasuda يؤكد أن سبب تغيير الإسم بكون اللعبة لم تملك “الشعور” بأنها لعبة ستريت فايتر كما يشير العنوان، لهذا السبب شاهدنا عبر السنوات ظهور الكثير من شخصيات سلسلة Final Fight بالعاب سلسلة Street Fighter للترابط التاريخي مابين السلسلتين.

– نجاح لعبة Final Fight هي بداية Street Fighter II الحقيقية!

كابكوم كانت تعاني ماليا بنهاية حقبة الثمانينات الميلادية، إطلاق لعبة قتال الأرصفة Final Fight بالعام 1989 لأجهزة الاركيد كان بمثابة المحاولة الأخيرة للشركة لتحقيق النجاح قبل الدخول بمراحل الإفلاس والنتيجة بتحقيق اللعبة لمبيعات هائلة جدا تجاوزت كافة توقعات الشركة، كابكوم طلبت سريعا من فريق العمل تطوير الجزء الثاني للعبة ولكن جاء الرد مفاجئا!

شعار اللعبة الرسمي بنسخة الأركيد

شعار اللعبة الرسمي بنسخة الأركيد

Okamoto ومن معه رفضوا الفكرة تماما وأكدوا أن ماتعلموه من خلال تطوير لعبة Final Fight هو أساس مشروعهم القادم بالعودة لجذور لعبة Street Fighter الأولى بلعبة قتال واحد ضد واحد ومن هنا بدأ الفريق مرحلة التخطيط للعمل على المشروع الجديد والذي لم تجد كابكوم وسيلة سوى لدعمه لعل وعسى أن يحقق النجاح كما كان الحال بمشروع الفريق الأول.

– شخصيات بتصاميم غريبة وعجيبة بالمحاولة الأولى لتطوير اللعبة!

كلنا نعرف شخصيات Ryu و Ken “العائدتان من لعبة Street Fighter الأولى” وباقي الشخصيات الثمانية الرئيسية التي تواجدت بالنسخة النهائية الأولى من اللعبة، ولكن كعنوان جديد وبمحاولة تصميم الشخصيات ظهرت الكثير من التخيلات لتصاميم جامحة جدا وبعيدة تماما عن النسخة النهائية للعبة، فعلى سبيل المثال شخصية بلانكا كانت لرجل أسود البشرة و بسلسله على رقبته قبل أن يتحول بتصميم آخر إلى وحش مستئذب أو رجل بقناع نمر “النمر المقنع!”:

شخصيات لم ترى النور بالنسخة النهائية

شخصيات لم ترى النور بالنسخة النهائية

أيضا شخصية Balrog الأسبانية كانت بوقت ما بتصميم فارس يحمل سيفا للقتال، وكانت هنالك شخصية مقاتل أفريقي و حتى الشخصية الهنديه “دالسيم” كانت بتصميم شخصية لها 6 أيادي ورأس فيل شبيهه بالآلهه لدى الحضارة الهنديه “قانيشا” وأيضا كانت هنالك شخصية ننجا “نعم هذا كان أسمها المؤقت بذلك الوقت” وشخصية رجل شرطه وغيرها من التصاميم التي لم ترى النور بالنسخة النهائية من اللعبة.

9,940 |

مدير التحرير و المنتديات بشبكة تروجيمنج . يعلم الجميع أن عمر هو خبير الأسواق اليابانية في الموقع. يستخدم الإسم المستعار ننتيندو و اشتهر به دائما و السبب بكل تأكيد عشقه الكبير لألعاب هذه الشركة العريقة. لعبته المفضلة دائما و أبدا هي ماريو كارت.