موضوع نقاش أفلام الأنمي ( طلباتك + نصائحك و تجاربك هنا )


only yesterday
ما حب جيبلي كثير.. بس يجي وقت ابدء اشتهيهم ( اذا صرت شايف junk كثير :emoji_thinking: )
مرة كان نوستالجيك الفلم خلاني افكر بالإبتدائي..



ويوم كو-ميو كان يشارك هنا :emoji_point_up: : (

يوم راحو الكونتري-سايد .. وهو يبي يشغل سيارته بس هي مو توماتيك ويبدء يحاول يشغلها مرة ثانية .. ( مرة حبيت التفاصيل ذي ) يعني مرة حسيت الفلم يبي يكون اوثنتيك بقدر الإمكان.. زي انه واحد راح لرحلة ثمن وثق كل التفاصيل المملة اللي محد بيهتم لها.. ثمن سوا فلم عشان يجي بعد 20 سنة يشوفه ويقول *اه يا ايام زمان*
ضحكت كثير على المشهد ذاك يوم تمشكلت البنت الصغيرة بالماث وكيف اختها تركض عند امها.......... ( i can relate ti this مرة )
الأوتوسا.......................... ( رأيي من رأي عمرو فوق :emoji_punch: )
 
الإعجابات: AM152

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
كلام عمرو عن النهاية أختلف بقوة معاه من ناحية ما أشوف ثنائية السعادة والحزن تطبق هنا بقدر ما هي تشمل الثيم كله "النستولجيا" ما هي قرار "منطقي" يقدر ماهي استشعار للحياة كلها من شريط الذكريات ذاك. وأصلًا وصفة المنطقية ما هي منطقية @@ قرارات الانسان كثير تجرد من ارتباطها المصلحي على حسب العاطفة وهذه تنشاف كثير مثلًا كيف ممكن أعيش في مكان بعيد لكن براتب ضخم أو أبقى في بلدي بنص الراتب وأفضل الثانية ليه؟ السبب عوامل عاطفية ارتباطية ما تقاس بلغة الأرقام والمنطق. تجربة الريف كانت استشعار حنيني لها وحتى هي بنفسها تقول ليش أتذكر ذا الشئ الحين، لكن الفة المكان وطيبة سكانه طلع عاطفتها الجياشة التي تخلي قرارها مفهوم على هذا الاساس.
=========
كلام يزيد عن التفاصيل فهذه علامة خاصة لتاكاهاتا وهنا كانت مرة متطرفة لدرجة مشاهد كثير تقعد في ذاكرتك ما تقدر تنساها، أنا أشوف فيه تطابق ثيم الذكريات كثير مع فلم ساتوشي كون "ممثلة الألفية" لكن مع تجربة تاكاهاتا صنعت تفوق أكبر بكثير من تجربتي مع فلم ساتوشي وفيه اختلاف طبعًا في بنية الفلمين (الوتيرة، الطابع القصصي الخطي في الثاني، والرومانسية الواضحة في الثاني، الأكشن؟ ممكن في الثاني).
============
تجربتي معاه كانت مرتين الأولى حلو وفلم ممتاز بس كذا تضايقت مع الوتيرة البطيئة، التجربة الثانية كيف كنت أشوفه بطئ؟ لا هذا تحفة فنية ومن أفضل ما شفت وحب تاكاهاتا المخرج زاد بقلبي. عاد الفارق بين المشاهدتين سنتين على ما أذكر.
 
^^
فعلًا فلم ذكريات الأمس يُعتبر أفضل أفلام تاكاهاتا وأقرب الأفلام إلى قلبي. الفلم فيه لمسة سحرية تخلي المشاهد يتعلق فيه رُغمًا عن أنفه، ويمكن السبب الرئيس هنا هو الإخراج المتميز لتاكاهاتا واللي ذكرني كثير بأسلوبه في أكاغي نو آن.

الخلفيات الباهتة في الخلفية وقت الفلاش باك، طريقة إختيار الألوان وتناسقها مع الخلفية، حتى توقيت عرض بعض الذكريات وتتابعها كان شيء إبداعي صراحة وسحرني جدًا :cry:
حتى التفاصيل المملة -اللي كانت غير مملة- من مميزات الفلم وأعطت بُعد أكبر بكثير للشخصيات، فعليًّا قدرت استشعر من الفلم كمية محبة تاكاهاتا له وكيف استمتع بإخراجه، وحسيته رسالة من القلب إلى القلب.
 
التفاصيل المملة هي اكثر شي عجبني بالفلم.. ( بالذات يوم يشغلو الراديو بالسيارة ويقعدو بس *طولو* ثلاث دقايق بطريق للمزرعة.. ) زي اثنين حرامية دخلو محل إلكترونيات يبون يسرقونه .. السرقة مو مهم .. بس واحد منهم لقا جراند ٣ وقعد يدخل فدايلوج مع خويه انه ما عنده بلايستيشن ٢ بس واحد من عيال عمه خلاه يجربها .. بس وسط سواليفهم الشرطة جت .. قام يرمي عليهم من التلفزيونات الثقيلة ابو ٢٠٠٠ .. قنابل نوستالجية.... (هو السلايس is my thing .. بس مع النوستالجيا..مان .. مرة كان جوييييي المهم )

I like اني كنت طالع من نت فلكس قبل ( مسلسلاتهم الكويسة شغالة على ستيرويد ) لأجي بعدها والقى شي رايق كيذا.. ❤️
 
الإعجابات: AM152
@abdullah-kh

الكلام اللى ذكرته صحيح و فعلا الإنسان ممكن ياخد قرارات بناء على العاطفة مش المنطق و موضوع اختيارك لمكان معيشتك من أهم القرارات دى بس السؤال هل حالة النوستالجيا اللى شفناها فى العمل تعتبر سبب كافى إنك تغير حياتك بالكامل ؟
فى مكان معين ممكن يكون مرتبط عندك بذكريات كثيرة و جميلة سواء كان المكان ده الريف أو مكان معيشتك القديم أو غيره و كل فتره ممكن تروح المكان ده عشان تريح أعصابك و تسترجع ذكرياتك بس فى فرق كبير بين أجازة بتستريح فيها و إنك تقيم بشكل كامل فى المكان ده ، فى مشهد معين فى الفيلم علقت عليه فى ردى و بيلخص وجهة نظرى :
مشهد صدمة تايكو من عرض الزواج ، على مدار العمل تايكو كانت بتمدح فى الريف و بتعتبر الحياة فيه أحسن بس بمجرد ما تم عرض الزواج عليها و الإقامة فى الريف بشكل كامل تايكو اتصدمت لدرجة إنها سابت المكان بسرعة و النقطة المهمة هنا إن أثناء خروجها اعتبرت إن كلامها عن حبها للريف مزيف و السؤال هنا ليه ؟
وجهة نظرى إن تايكو كانت بتعتبر الريف مكان للإستراحة و استرجاع الذكريات بس العرض خلاها تدرك إن فى فرق كبير بين إنك تستريح فى المكان بشكل مؤقت و إنك تعيش فيه و إن الحياة فى الريف و إن كان ليها مميزاتها إلا إنها مش سهلة و برضه ليها صعوباتها و ده اللى خلاها تعتبر إن كلامها عن حبها للريف مزيف لما اكتشفت إن فكرة الإقامة فى لريف صادمة بالنسبة لها
اللى أظنه إن الكاتب حاول التعامل مع النقطة دى بإنه ماخلاش النوستالجيا تبقى العامل الوحيد لقرارها و أضاف تعلقها بتوشيو و تغير نظرتها للحياة فى الريف عن طريقه كعامل إضافى و زى ما ذكرت قبل كده ده خلى النهاية مقبولة أكثر بالنسبة لى
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
@abdullah-kh

الكلام اللى ذكرته صحيح و فعلا الإنسان ممكن ياخد قرارات بناء على العاطفة مش المنطق و موضوع اختيارك لمكان معيشتك من أهم القرارات دى بس السؤال هل حالة النوستالجيا اللى شفناها فى العمل تعتبر سبب كافى إنك تغير حياتك بالكامل ؟
فى مكان معين ممكن يكون مرتبط عندك بذكريات كثيرة و جميلة سواء كان المكان ده الريف أو مكان معيشتك القديم أو غيره و كل فتره ممكن تروح المكان ده عشان تريح أعصابك و تسترجع ذكرياتك بس فى فرق كبير بين أجازة بتستريح فيها و إنك تقيم بشكل كامل فى المكان ده ، فى مشهد معين فى الفيلم علقت عليه فى ردى و بيلخص وجهة نظرى :
مشهد صدمة تايكو من عرض الزواج ، على مدار العمل تايكو كانت بتمدح فى الريف و بتعتبر الحياة فيه أحسن بس بمجرد ما تم عرض الزواج عليها و الإقامة فى الريف بشكل كامل تايكو اتصدمت لدرجة إنها سابت المكان بسرعة و النقطة المهمة هنا إن أثناء خروجها اعتبرت إن كلامها عن حبها للريف مزيف و السؤال هنا ليه ؟
وجهة نظرى إن تايكو كانت بتعتبر الريف مكان للإستراحة و استرجاع الذكريات بس العرض خلاها تدرك إن فى فرق كبير بين إنك تستريح فى المكان بشكل مؤقت و إنك تعيش فيه و إن الحياة فى الريف و إن كان ليها مميزاتها إلا إنها مش سهلة و برضه ليها صعوباتها و ده اللى خلاها تعتبر إن كلامها عن حبها للريف مزيف لما اكتشفت إن فكرة الإقامة فى لريف صادمة بالنسبة لها
اللى أظنه إن الكاتب حاول التعامل مع النقطة دى بإنه ماخلاش النوستالجيا تبقى العامل الوحيد لقرارها و أضاف تعلقها بتوشيو و تغير نظرتها للحياة فى الريف عن طريقه كعامل إضافى و زى ما ذكرت قبل كده ده خلى النهاية مقبولة أكثر بالنسبة لى
أعتقد نقطة الأختلاف في نظرتنا للأمور بشكل أعم ويمكن ذا رسالة من رسائل الفلم التي يتلقطها كل مشاهد بطريقته لكن راح أسترجع شريط الذكريات لأبين نقطتي هنا:

في البداية كانت في شقة عادية في نص المدينة ما في تميز كبير بس ما في ضرر بعد زي أي انسان ممكن يعيش في طوكيو وصخبها مع ذلك الشعور بعدم الارتياح واضح من مشهد المكالمة وبعدها مع أهلها. الحين تبدأ الرحلة اللي المفترض تكون راحة، استجمام، زي ما تفضلت لكن المفرق بيني وبنيك لتطور الرحلة أنها صارت مسار لمدارك حياتها عبر شريط ذكرياتها ذاك وصار شعور واحساس بالفقد تجلى بتصرفاتها وتقلباتها في الفلم! هذا الشعور "الفقد" أهم عصب لتكوين ثيم النستولجيا في الفلم! هنا صارت تضحك بعفوية أكبر تتغنى مع المكان كأنه "ذلك الشئ الذي كنت أريده بس مضيع طريقه" وذا حصلته هناك حتى مع ذكرياتها المؤلمة التي تتجسد بطعم الحلو المر سواء مع والدها أو الفتى المتشرد ذاك. في شئ في الفلم حنيني لحياة الريف وذا ما تقدر تنكره من طول رحلة الذكريات حتى التصوير الفني الدارج للواقعية في مشاهدها في الريف خدم الرسالة هذه "الفارق بين الحضر والريف" ونقطة التشابه بين حياتها وهي صغيرة كيف كانت مفعمة بنشاط حصلت قبيله في الريف وللمفارقة مكان الذكرى التي استشعرتها بعيد أصلًا عن الريف. وبالعودة لنقطة صدمتها فأنا على عكسك بزيف اللحضة إلى شئ أبسط وأشد واقعية ذا المفروض يحصل لأي انسان عند أي تحول! والعجوز حست بها كيف هي منسجمة مع ذاتها هنا وكيف هي متعلقة بالمكان وبرضو جزئية توشيو مرتبطة بالفكرة الأعم أكثر منها رومانسية وحب سريع، التحول الأعم بالكلام الذي قلته قبل من احساس بالفقد اترسم هناك وحتى في المشهد الأخير (الرائع) لما بشكل استعاري فتيان/فتيات مدرستها الابتدائية يأخوذها إلى الريف كأنه رسالة الكاتب أن ما في شئ مفقود وكل شئ ممكن يتصلح في هذه الحياة، ويمكن ذا خلاني أحب النهاية جدًا وأعتبرها من الأفضل. من الصعب تنميط لحظاتها بالريف بجملة واحدة لكن حتمًا شعورها ذاك طوال مكوثها ما كان مزيف وبل الشئ المفقود وحصلته ^__^.
 

kiki delivery services
كيكي من عمرها 12 ما شاء الله productive .. عندها شغل .. ومعيشة نفسها بدون اهلها.. انت كم عمرك يا المشاهد.. عندك شغل لسا.. لانه.. لانه.. you should feel bad..
( عندي بارت تايم ولسا i feel bad..يعني وش كنت اسوي يوم كان عمري 12... )
تفاجئت قد ايش relatable الفلم.. هو ليش انا ما احب جيبلي ؟؟؟ .. يبيلي اشوف واحد من افلامهم الخايسة.. ما ابي احبهم..



كيكي ذا اكوت افلام جيبلي من اللي شفتها .. واكثر واحد دخل قلبي و.. مرة مرة مرة مرة... ( اظن بنص الفلم ضرب عندي ادرنالين وقعدت اصارخ منتلي كيف اه .. لقيت فلمي المفضل الجديد :emoji_punch:!! ) ودي اشوف سيكول له وصاحبتنا تكبر.. بيكون حلو.

p.s
الماسة الزرقاء
flying witch
لتل ويتش اكادميا
( :emoji_point_up_2: شهيتي للحلوين ذولي الأن جاها بوست.. اي شي بس يخليني افكر بكيكي.. اي شي بس احس اسمه رفرنس لكيكي .. يدخل بايوس وعشرة عشرة ولازم ينشاف وينعاد ينشاف.. )
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
^
هذا الفلم مثال كيف ممكن تصنع سلايس أوف لايف مثالي وبميزانية عالية! الفلم الذي كان من المفروض يخليه ميازاكي لشباب جيبلي لكنه ما أعجبته النتيجة فرجع واشتغل عليه بنفسه :emoji_punch:
==========
ميازاكي قرأ الأصل الرواية (أطفال من مؤلفة يابانية) وقال صعب تتحول إلى فلم؛ ببساطة كانت عبارة عن مجموعة سيكتشات بسيطة للحياة العادية لكيكي في المتجر والمدينة. فأيش صار؟ المؤلفة رفضت السكربت الجديد المقترح منه فاضطر ميازاكي وسوزكي يقعدوا معاها ويناقشوها لحتى ما وافقت عليه :emoji_muscle:
============
ببساطة من شكل سيكتشات بسيطة إلى فلم بإيطار معين حتى لو كانت كيكي تخدم في المتجر صار فيه تركيز على ثيمتا التعلم على النفس والنضج فالفلم مش بس أشياء حلوة وجميلة لا تشوف مصاعب كيكي في الحياة في المدينة:
من أحسن لقطات الفلم في البداية كيف نظرة سكان المدينة لها خصوصًا "التعجب" ووممكن "النفور" وعاد ذا يقلك حتى مع قدراتك الخارقة تظلي بشرية ومش الكل ممكن يتقبلك، بعدين يبدأ يدخل مع صاحبة المتجر كمتنفس ومنها تبدأ كيكي تشد على نفسها وتعاني من المصاعب وحدة ورى الثانية وتطلع منها، وكلام ميازاكي هنا "As movies always create a more realistic feeling, Kiki will suffer stronger setbacks and loneliness than in the original." الشئ المحوري في الفلم مثل فقدانها للسحر ما كان موجود في الرواية وكيف ما قدرت تكلم القط في النهاية.
هذا الشئ فرقه كثير عن أي سلايس أوف لايف تقليدي من ناحية مش بس الحياة جميلة وكذا لا فيه جانب "ترى لازم تشد على نفسك" ومرات قليل من الحظ ينفع.
=============
الأرت ديراكشن الخرافي له قصة قديمة يوم زار ميازاكي وتاكاهاتا أوروبا علشان مشروع أنمي لرواية كانت ضمن WMT بس صاحب الرواية ما وافق ولكن الأثنين استغلوا الرحلة وأخذوا صور واجد من المدينة الأوروبية، ولما جاء وقت إنتاج كيكي فتح الأرشيف هذا وأستعمل هنا وهذا يعيطك كيف المدينة حيوية وواقعية بشكل فظيع.
============
الفلم فيه كثير مشاهد رائعة لكن مشهدي المفضل هو:

مشهد اللوحة ::wow::
قد إيش كان مشاعري وعظيم وعاد الشئ الطريف الرسمة ذي كانت من مجموعة أطفال وميازاكي بس اضاف الوجيه لها. الرسامة كانت معبر رائع للفلم والبعض يقول قد إيش الفلم نسوي في شخصياته هذه الرسامة حالة شبيه من كيكي وزي جرعة التفائل حصلتها منها من كيف هي تعيش في الغابة وتعتمد على موهبتها للترزق وبرضو تمتلك شخصية قوية واضحة
============
هذا الفلم هو المفضل لي كميازاكي، تعديت مرحلة الحب إلى الهوس في المشاهدة، تحفة فنية وين ما تشوفها.
=============
p.s
الماسة الزرقاء
flying witch
لتل ويتش اكادميا
( :emoji_point_up_2: شهيتي للحلوين ذولي الأن جاها بوست.. اي شي بس يخليني افكر بكيكي.. اي شي بس احس اسمه رفرنس لكيكي .. يدخل بايوس وعشرة عشرة ولازم ينشاف وينعاد ينشاف.. )
الأثنين ذول حلوين بس ما يشبهوا كيكي بصراحة :smirkcat: إذا تبغى فأول شئ شوف فلم جيبلي الثاني Mimi wo Sumaseba.
هذا قريب جدًا من الأسلوب بس يختلف بتوجه القصة ويتشابه في الثيمات.
WMT
مسرح الروائع ففي تشابه أكثر خصوصًا Heidi: Girl of the Alps وAkage no Anne.
==============
أخيرًا إذا تبغى كيكي الكبيرة فهي موجودة!
دعاية أندومي :sob:
 

my neighbors the yamadas
مع كل فلم أشوفه له يزداد تقديري الكبير للمخرج تاكاهاتا، تاكاهاتا أحد الأشخاص اللي أثبتوا إنهم يقدرون يصنعون حياة يومية حقيقية، الشيء اللي مش سهل أبدًا!
هذا الفلم جميل، دافئ، لطيف، ممتع جدًا وخلص على حين غرة مني للأسف :(
الفلم يحكي عن أفراد عائلة يامادا واللي يدخلون القلب بسرعة كبيرة ::involve:: ومواقفهم وتفاعلهم مع بعض أو مع غيرهم، المواقف نفسها وتصرفات العائلة كانت عفوية للغاية وبعيدة جدًا عن أي تكلف، والمواقف ما كانت من النوع الركيك اللي ممكن تشوفه في أي مكان.
المواقف نفسها ممتعة جدًا وأفكار الشخصيات من القلب إلى القلب ::involve:: وكلها أشياء واقعية ممكن تلقاها في نفسك، أو في عائلتك أو في جيرانك، وشعور كبير بالإنتماء هنا!
والمواقف ما كانت مواقف مضحكة لمجرد إنها مضحكة، لكنها كانت فيها عبرة أو حكمة تفيد أي شخص في علاقاته العائلية والإجتماعية، وكيفية انسجام المشاهد معها شيء مدروس ومبهر للغاية :emoji_cry:
ومرة أخرى يثبت تاكاهاتا جدارته كمخرج، سمعت إن الفلم بالكامل كان مرسوم بالحاسوب، لكن تحركات الشخصيات نفسها ما كانت كرتونية أو ميتة، وكانت تخلي المشاهد يحس إن الشخصيات حية وهذا الشيء اللي يُشعر المشاهد بالإنتماء للشخصيات. والتنقل بين المشاهد كان سلس جدًا وطريقة اختيار الخلفيات والآرت كلها أشياء تُحسب لتاكاهاتا.
الفلم بلا مبالغة فيه اقتباسات للتاريخ، فيه اقتباس في بداية الفلم حبيته جدًا:
"ما أكثر ما يخيفكما في رحلة الحياة الطويلة؟ العواصف الهوجاء و والأمواج العاتية؟
لا...يجب أن تحذرا من المياه الهادئة، عندما لا تكون هناك أمواج في الأفق.
ما دامت الأسرة متماسكة فإنها حتمًا ستستطيع مواجهة العواصف المتوحشة. لكن المياه الهادئة شيءٌ آخر، الرياح تنخفض، وأنت تتراخى وتستريح، وتخفف من قبضتك.
لذا كونا حذرين، أنتَ وهي،
إذا تصرف كلُّ واحد منكما بأنانية، فستخسران بعضكما بعضًا. ولن تستطيعا أبدًا رؤية أسماك القرش التي تحوم حولكما.
عندها، كيف ستقودان سفينتكما؟"
والإستعارات اللي استخدمها تاكاهاتا في الفلم غير معقولة! وفيه أمثلة كثيرة؛ مثل:





وغيرها الكثير. وأحسن حاجة كانت طريقة استخدامها؛ وانسجامها الكبير مع طريقة عرض الفلم وكونها عفوية وخالية من التكلف.
.
في لقطة كانت رائعة جدًا تغير فيها الآرت عشان يبين جدية اللقطة: (تاكاهاتا حب يخلي المشاهد يعيش الجو بشكل أصح)




........ وبعدها رجع الآرت نفس ما كان أول ما بدأت الجدة تتكلم، وكذا نتأكد إنها أحسن شخصية في الفلم (&)

الخلاصة إني جدًا استمتعت بالفلم، وأظهر لي -مثل أغلب أفلام تاكاهاتا- كمية استمتاعه بالإخراج وحبه للفلم.

الفلم يقدم وجبة حياة يومية متميزة وكوميديا مبتكرة وغير متكلفة؛ وفوق هذا شخصيات جميلة تخلي المشاهد ينسجم معها ويفتقدها بعد ما يخلص الفلم وكأنه عاش معها لوقت طويل، أنصح بِه للجميع.
 
التعديل الأخير:

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
@Tohi__1
الفلم ذا يوريك الفرق بين ميازاكي وتاكاهاتا برضو يقول للجاهل الذي يحط أفلام جيبلي في مكان واحد "أسكت!" ميازاكي فنيًا تقدر تستشعره في كل أفلامه ما يحب يخرج عن التقاليد في العمل ما في أنيموترز يشطح بكيفه على الوجه الذي رسمه له ميازاكي. في المقابل تاكاهاتا فيه نزع تجريب كبيرة وذا الفلم مثال والمشهد ذا برضو يوصف الحالة صح:
في لقطة كانت رائعة جدًا تغير فيها الآرت عشان يبين جدية اللقطة: (تاكاهاتا حب يخلي المشاهد يعيش الجو بشكل أصح)




........ وبعدها رجع الآرت نفس ما كان أول ما بدأ الجدة تتكلم، وكذا نتأكد إنها أحسن شخصية في الفلم (&)
 
^^
كون ميازاكي أشهر مخرج في جيبلي صارت غالبية الناس تربط جيبلي بآرت أفلامه؛ حتى في كثيرين ما يعرفوا تاكاهاتا للأسف. وبعضهم ينصدموا إذا عرفوا إن أفلام مثل "قبر اليراعات" أو "كاغويا" أفلام من جيبلي :(

عن نفسي أقدّر ميازاكي جدًا وأحب كثير من أفلامه زي كيكي مثلًا-هو أحسن فلم عندي لجيبلي بعد ذكريات الأمس ::involve::- لكن للأمانة أحس إني بدأت أميل لتاكاهاتا أكثر....خصوصًا الخلطة المحببة اللي يقدمها في فلم مثل عائلة يامادا أو ذكريات الأمس.. (رغم إن واقعيته الشديد في بعض أفلامه تُحمّل قلبي أكثر من طاقته)
للأسف ما شفت كثير من أفلام تاكاهاتا وكلها تنعد على الأصابع...
 
العجيب أن التباين بالأساليب كبير جدًا تاكاهاتا (متطرف) بالواقعية على عكس ميازاكي الي يستخدم الخيال بأغلب أفلامه , وانا هنا أتكلم عنها من ناحية فنية أي أن تصميم شخصيات وتحريك أفلام تاكاهاتا واقعية على عكس ميازاكي الي راح تشوف بأغلب أفلامه محركين زي كانادا واوهيرا او من عمال جاينكس الشي الي ما لاحظته بأي طاقم من طواقم أفلام تاكاهاتا الا بعائلة يامادا
حتى أن (فريق) تاكاهاتا الي يعمل الأدوار الأساسية بالفلم يختلف نوعًا ما عن ميازاكي , أفلام تاكاهاتا دايم يعمل فيها يوشيفومي كوندو و أوسامو تانابي ويشيوكي موموسي وأشخاص يناسبون ستايله
أيضًا فلسفة الاثنين مختلفة بشكل كبير , تاكاهاتا ما يرسم الستوريبورد وميازاكي عنده رأي متطرف حول هالموضوع بالمقابل دايم نلاحظ ان تاكاهاتا هو الي يكتب سكربت أفلامه
فعلًا شخصيتين عجيبتين , على الرغم من المزاج التسلطي عند الاثنين إلا انهم منسجمين مع بعض لسنوات طويلة
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
العجيب أن التباين بالأساليب كبير جدًا تاكاهاتا (متطرف) بالواقعية على عكس ميازاكي الي يستخدم الخيال بأغلب أفلامه , وانا هنا أتكلم عنها من ناحية فنية أي أن تصميم شخصيات وتحريك أفلام تاكاهاتا واقعية على عكس ميازاكي الي راح تشوف بأغلب أفلامه محركين زي كانادا واوهيرا او من عمال جاينكس الشي الي ما لاحظته بأي طاقم من طواقم أفلام تاكاهاتا الا بعائلة يامادا
حتى أن (فريق) تاكاهاتا الي يعمل الأدوار الأساسية بالفلم يختلف نوعًا ما عن ميازاكي , أفلام تاكاهاتا دايم يعمل فيها يوشيفومي كوندو و أوسامو تانابي ويشيوكي موموسي وأشخاص يناسبون ستايله
أيضًا فلسفة الاثنين مختلفة بشكل كبير , تاكاهاتا ما يرسم الستوريبورد وميازاكي عنده رأي متطرف حول هالموضوع بالمقابل دايم نلاحظ ان تاكاهاتا هو الي يكتب سكربت أفلامه
فعلًا شخصيتين عجيبتين , على الرغم من المزاج التسلطي عند الاثنين إلا انهم منسجمين مع بعض لسنوات طويلة
برضو على صعيد التعامل مع البشر الأنيموترز يحبوا يتعاملوا مع تاكاهاتا أكثر @@ لكن على صعيد آخر تاكاهاتا جدًا فوضوي في عمله خصوصًا الجدولة وفلمه الأخير تأخر بسبب هذا الشئ حتى ميازاكي يكره هذا الشئ فيه :emoji_stuck_out_tongue_closed_eyes:
 
ده رابط لمقال بيناقش آراء بعض ال Editors من موقع ANN بخصوص أفلام جيبلى و إيه هو أحسن و أسوء فيلم بالنسبة لكل واحد منهم
للأمانة اهتمامى بالنوعية دى من المقالات مش كبير و الحقيقة إنى ماقريتش المقال بالكامل بس السبب اللى خلانى اذكره هو إنى اتفاجئت بإن عدد مش قليل منهم بيشاركونى نفس الرأى بخصوص Howl's Moving Castle :unamused:
أفلام جيبلى اللى تابعتها كانت من ممتازة إلى عادية بس ده كان الفيلم الوحيد اللى كان عندى مشاكل حقيقية تجاهه
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator

Blade Runner: Black Out 2022
2017
واتانابي مخرجنا الحبيب يعود بهذا الفيديو القصير تممة لفلم 1982 العظيم! حتى لو ما شفت الفلم أو تكره الفلم ^__^ كفان أنميشن لازم تشوفه! كوكبة عظماء اليابان في 15 دقيقة:

الفلم بسيط واستعراضي تحصل جودة إنتاجية 100% خصوصًا السي جي هنا مرة متقن والأرت دايركشن خقاقي يعطيك جو المدينة المظلمة لوس أنجلس 2022 بنسختها الإنماوية. غير كذا تصاميم الشخصيات بعد ممتازة وتذكرت أيرجو بروكسي في هذا الجانب. عاد واتانابي فان أصيل للفلم الإصلي وأعطى ريفرنسز للصبح وبذكاء وأعتقد ذا دوره الاكبر كمخرج هنا:





هذه الصور متروكة لفانز الفلم القديم وأعجبني هذا الشئ :emoji_blush:
طيب بصدقكم المحتوى القصصي جينريك ما في أسئلة بقوة الفلم الأول يمكن أنت إذا ما لك بالسلسلة راح تزيد لحستك لأنك ما راح تفهم شئ والفيديو رسالة أنماوية حبية للفلم وأسلوبه الأكشني يساعد على ابراز مشاهد حركية جبارة تثمن هذا الشئ.
================
مجملًا الواحد يقول أبغى المزيد من هذا الإنتاج مع محتوى قصصي شامل وهنا راح تنطلق مخيلتكم لإشياء وإمكانيات رهيبة وهذا الذي صار معي ::involve::
 

Radical alias

The Desert of the Real
مشرف
كفان أنميشن لازم تشوفه! كوكبة عظماء اليابان في 15 دقيقة
أنا اول ما قريت الستاف قعدت افرك عيوني عشان اتأكد اذا قرأت عدل. أبغى اشوفهم يشتغلون في فلم طويل و مش فلم قصير جداً أنتهى في لمح البصر.:(

مجملًا الواحد يقول أبغى المزيد من هذا الإنتاج مع محتوى قصصي شامل وهنا راح تنطلق مخيلتكم لإشياء وإمكانيات رهيبة وهذا الذي صار معي ::involve::
أنا بالي راح لنفس العاملين لكن اقلفع واتانابي و احط أوشي و عنوان جوست ان ذا شيل: *&@٪^ III. مخيلتي انطلقت فعلاً.:emoji_relieved:
 
BLACK JACK : THE MOVIE
1996
----------------------------------



كما العادة, وضعت شيئا يأكل أمامي و بدأت مشاهدة الفلم, كان الوقت ليلا , و لم يبق لوقت ذهابي للعمل الا اقل من 3 ساعات, ليلتها انتابني أرق غريب و احسست بشهية مفاجأة بمشاهدة اعمال تكدس عليها الغبار في قرصي الصلب الخارجي, لأكون صادقا , لم افكر يوما و لا حتى دقيقة في مشاهدة بلاك جاك , بل لم أكن اهتم به أصلا, بل تحميل الفلم لم يكن الا للانتقام من جيجابايتات قليلة بقيت من اشتراكي الشهري و خشيت ضياعها دون استفادة تذكر منها, باختصار, فلم بلاك جاك جاءت مشاهدته وليدة الصدف , و كما يقال رب صدفة خير من الف قائمة اقتراحات على ال MAL...

BREF

بدأت المشاهدة و متاعي من المعلومات المتوفرة لدي حوله لا تذكر, مجرد كلمات هنا و هناك قرأتها من قبيل طبيب لا يتوفر على رخصة, يعمل في السر, و فقط, ربما في قرارة نفسي كنت اود مشاهدة نمط رسم التسعينات فقط و أردت شخصيات اقرب للواقعية منها لشخصيات الانمي الحالية,

و بدأ كل شيء..

من اول فريم من الفلم, احسست بشعور غريب, شعور بالدهشة ممزوج بالكثير من الخوف و الفضول حول ما هو آت, و بالفعل لم يخب ظني به, كان هذا الفلم اول شيء اشاهده كأنمي متخصص كليا في الطب, كان شيئا رائعا , و مخيفا في نفس الوقت, بحكم طابع العمل الناضج, كل تلك العمليات الجراحية و الفضاعات الطبية المسماة زورا بالتجارب الطبية, كنت احس وكأني انا من كان يخضع لها, في كل مشهد جراحي او ما شابه كانت تنتابني قشعريرة و وجل, الفلم نجح في ايصال مقاساة و ألم المرضى لي بطريقة ممتازة رغم ان بها شيئ من المبالغة ربما,

ما يخص القصة , فالغريب اني اندمجت فيها كليا و شعرت اني شخصية هلامية داخل الفلم نفسه, بل و نسيت تماما ان لدي عمل ينتظرني بعد ساعات قليلة, ميدان الطب ليس مجالا ابرع فيه , بل لا افقه فيه شيئا, لكن وجدت في الفلم فرصة للأطلاع على العالم الخفي للتطبيب و الاطباء بشكل عام, ليس هذا فحسب, بل و الفلم يتناول قضايا اجتماعية و سياسية و علمية متفرقة تجعله من بين الافلام القوية التي تشرفت بمشاهدتها.

نقطة احب الاشارة لها و هي طريقة معالجة الفلم للقصة باسلوب ابهرني و شدني طول الوقت و لم اشعر بالملل بثاثا, لا انسى كذلك الموسيقى , فلها ايضا دور مهم في مكانة بلاك جاك, و اخص OP بالذكر.
https://instaud.io/1odB

بهذا يكون فلم 1996 اول دخول لي في عالم BLACK JACK H الواسع, و قد بدأت فعليا بمشاهدة الاوفات, التي لا تقل شأنا عن الفلم, لكن الحديث عنها سيكون في مشاركة اخرى, ان وجدت مزاجا مناسبا للكتابة ..
 
https://www.google.com.sa/search?q=..._AUIESgB&biw=360&bih=512#imgrc=rxXIGkAyZtxA4M:

Akira
للتو انتهيت من فيلم اكيرا
في البدايه كنت محتار ما إذا اشوف الفيلم أو المانجا بما أنه الأثنين لهم مدح كبير
جربت اشوف الفيلم ويا ربي ! الأنتاج خارق للغايه والساكوغا جدا رهيبه في أكثر من مشهد اهتمام كبير بالتفاصيل ،،الأنعكاسات الألوان كل شيء بيرفكت وآكاد اجزم أنه أفضل رسم يدوي لأنمي
وعلى طاري التفاصيل فالفيلم أبدع في صنع مدينه بعد الحرب العالميه الثالثه في احداث الأنمي طوائف دينيه ،،مظاهرات إلخ من هذي الأشياء وحتى الحيطان فيهم تفاصيل تظهر لك أنه المدينه في هذا العمل شيء حي وليس مجرد مانجا

الفكره الرئيسيه هنا جدا قويه قد شفت افكار مشابهه لها ولكن هنا تم اسغلالها بشكل اكبر من غالبية الأعمال المشابهه ف هي تدخل في إطار طوكيو بشكل عام مو مجرد الشخصيات الرئيسيه وحتى تفاعل المدينه مع فكرة العمل الرئيسيه


*ومن أبرز الأشياء في هذا العمل هي المشاهد النفسيه ومن افضل ما شفت من هذي الناحيه

ودي اكمل اكتب كم شيء عن الفيلم بس ما احس لي خلق
البوستر رهيب
 
Whisper of heart

همس القلب هو بوابتي لعالم جيبلي، لقد اندهشت بالاهتمام المذهل بالتفاصيل، من النادر أن أجد عملا يقدم تجربة بسيطة و كركتر دريفت بهذه الروعة فخلال العمل نشهد تطور بطلتنا شيزيكو و من حولها من السبورتينج كاست بطريقة مشوقة تعطي التفاصيل الصغيرة رونقها المميز

همس القلب هو رحلة انتقال شيزكو من الطفولة إلى النضج من عالم الطفولة البريء الخالي من الوعي إلى مرحلة بداية تشكل الوعي و اتخاذ القرارات التي تمتاز بدايتها بحب التجريب لكل ما هو غريب

العمل مصنوع من القلب و يحتوي على اوستات دافئة تزيد من عبق المشهد

و لا ننسى قصة صديقنا القط التي اضافت لمسة مميزة للعمل و أضافت تشويقا كبيرا للمشاهد

أترك الفرصة للجميع لمشاهدة العمل و الذهاب في رحلة مميزة إلى عالم المراهقة

تقيمي للعمل 8/10
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator

Crayon Shin-chan Movie 22
هذه السلسلة تخرج مجموعة من الأفلام بجودة عالية وهذا الفلم أحداها، أفكار تبدو سخيفة ضمن عناصر فلم الصيف لكن تحمل كل الجودة، الفلم هذا يعطيك شكل أسري غريب؛كيف الاباء مستضعفين في اليابان؟ وتسلط الأمهات وصل حده الأخير ^^ ومن ثم يدخل عنصر خيال علمي ويحول ذا الاب إلى روبوت يقود ثورة اجتماعية ذكورية ::laugh:: غير عن هذا الوصف فيه عناصر الدراما المعتادة لفلم عائلي ومعالجة جيدة للشخصية الروبوت وأيضًا كوميديا رائعة، الشئ اللافت جودته الإنتاجية! حتمًا فيه تكلف كثير مثل هذا المشهد الرائع:
https://www.sakugabooru.com/post/show/41670
أنيمشن الخلفية هنا رائع ::wow::
ماساكي يواسا شارك بستوريبودينج الفلم وأيضًا كأنيمتور، يمكن يطلعلك بكلاسيكيات يواسا خصوصًا مع مشاهد التخدير مثل هذا المشهد الممتاز:
https://www.sakugabooru.com/post/show/18923
مجملًا تحربة خفيفة أستمتعت فيها كثير، أنصح الكل يشاهدها والشئ الجيد لا تتطلب مشاهدة سابقة لتدخل بأجواء الفلم.
 

Grave of the fireflies
أفضل فيلم ستتمنى أنك لم تشاهده في حياتك !
أنهيت للتو هذا الفيلم المأساوي، و أنا أكتب هذه الكلمات الدموع مازالت تملأ عيناي، شيء ينفطر له القلب حزناً...
في بالي الكثير لكتابته، لكن أحس الآن أنه فقدت القدرة على التعبير.
حرام عليك يا تاكاهاتا، دمرت كل اتزان بمشاعري، حرفياً 20 دقيقة الاخيرة كلها أبكي بسكون و الدموع تأبى التوقف و انا احاول كبحها !!! مع أني شخص متلبد المشاعر لكن هذا الفيلم too much
الفيلم خالي من اي عنف او دموية، او لحظات ميلودراما تغصب المتابع على الحزن، كل شيء هادئ و يقطعك ببطئ،
اللمسة الواقعية و البساطة الشديدة في اللحظات الدرامية، بدون تكلف أو انفعالات مبالغ فيها، بلقطة بسيطة و بحرفنة و عبقرية شديدتين يستطيع تاكاهاتا أن ينسف أحاسيسك... إبداع منقطع النظير !
مهما حاولت الاسترسال في الكلام لمدح جوانب هذه التحفة لكن لن أقدر على إيفاء حقها.
هذا الفيلم لا يريد أن يكون أداة ترفيه عنك، بل يريد أن يعرفك عن ماهية الحرب و حقيقتها.
صراحة رغم شدة العمل على النفس، لكني سعيد جداً بالتجربة.
إيساوا تاكاهاتا، أنت مخرجي المفضل بعالم الانمي حتى الان 3>
شكراً @abdullah-kh على مساعدتك مرة أخرى
 
التعديل الأخير:
^
شفته اليوم .. حاولت اني i don't get invested كثير .. وهنا المفروض اجي اقول كيف اني فشلت.. بس لا العجيب اني نجحت ..*دارلنج 15 نشفتني الظاهر او انه من الجو الحار مخليني ديهايدريتد..
جزئيات السلايس لا جديد .. جيبلي احتراف.. مرة انبسطت فيهم وكيف يدورون اكل ويحفرون الأرض لانهم داسين شغلات من الحريق .. *فلم سرفايفل كويس..
استعمال الموسيقى.. انا تحت رحمة الفلم .. وشاكر انه ما فيه كثير .. يعني مرة واحد يوم كان جالسين ويبي يلهي اخته ويطب على الحديدة.. يسوي فيها بهلوان.. استعمال الأوست وقتها كان مرة ممتاز
فلم كويس .. ما اتعبتي كثير اشوا .. *اقولها in a good way هذي.. بس حاس نفسي حيوان.. *شلون ما اتعبك!!


مشهد الفايرفلايز يمكن مشهدي المفضل.. الإظائة وقتها مرة مرة .. اه .. فلم جميل
*اذكر انك تقول منزل الفلم باحسن جودة.. انا ممكن شفته بأسوء جودة ممكنة :sob:
 
^
لول، الأفلام ضروري تشاهدها بأعلى جودة ممكنة، الجودة هي نصف التجرية p: خصوصاً بأفلام الثمانينات و ما قبل.
هو اسلوب البساطة و الواقعية و برود الفيلم يمكن يلعب دور في عدم تأثيره كثير عليك،
فيه لقطات شديدة كانت تحتاج ردة فعل لكن تعامل معها الفيلم ببرود صادم، مثل:
لقطة الام و حروقها و تعفنها، الولد لم يحرك ساكناً و يسوي فيها بهلوان @@
الموسيقى تحسها مشرقة على عكس الفيلم، خصوصاً اللحن الذي انطلق عندما رجعت تلك العائلة الثرية لمنزلها الفخم وهم يجرون فيه بكل سعادة وبعدها تاكاهاتا يرجع الكاميرا للطفلة و ذكرياتها،
مع أن اللقطة و الموسيقى مشرقتين لكن تأثيرهما عكسي شديد علي كمتابع و جعلتني أبكي كالطفل ::cry::::laugh:: تاكاهاتا عبقري!
 
التعديل الأخير:
يبدو اني متأخر على الحلفة
لم اشاهد بعد Grave of the fireflies
اريد مشاهدته فعلا و لكن في نفس الوقت لا اريد دلك لاني اعرف يقينا الفلم لديه جانب انساني حزين جدا و نفسيتي تتعاطف مع كل ما هو انساني خصوصا ان كان من يعاني اطفال
اظن الوقت قد حان لمشاهدة و لا فائدة في المماطلة , خصوصا ان ابتدأت الموسم الاول من true detective فنفسيتي اسودت شيئا ما و قد يكون هدا الفلم اداة تليين مناسبة
 


أفلام ميازاكي بشكل عام يمكن تصنيها في ثلاث فئات بشكل عام, الفئة الأولى و هي الأفلام التي تحمل في ثناياها قصص غريبة خارقة للطبيعة مثل spirited away بينما الفئة الثانية و هي الأفلام التي تغلف فيها الإخراج الحبكة بحيث يجعل التجربة هنا أعمق و أبرز مثال على ذلك Totoro و نأتي أخيرا للفئة الثالثة و هي الأفلام التي تخرج عن أسلوب ميازاكي إلى حدما مثل howl moving castle.

Porco Rosso يصنف ضمن الخانة الثانية فمنذ بداية الفلم تظهر روعة الأخراج و ترمي بسحرها على المشاهد و تدفعه بشغق للاستمرار بمتابعة العمل إلى النهاية.

تدور أحداث الفلم في فترة التسعينات حيث سنعيش مع بطلنا بوركو أحداث إحدى مغامراته المجنونة المغلفة برسائل عنوانها الشرف و الحب.

الشخصيات هنا مكتوبة بعناية و ستقع بحبها نظرا لبساطتها و كونها على سجيتها فلن تشعر للحظة أن شخصا قام باقحام الدور لها.

الأوست إبداعي و يساعدك بالدخول بالجو.

الإخراح-و هو من أهم ركائز العمل-سلس بشكل مرعب و يجعلك تعيش المغامرة مع بوركو فلحظات الطيران هنا مفعمة بالطاقة و زوايا العرض الشيقة.

كتقيم عام 8/10
في جميع تجاربي مغ ميازاكي دائما أسال نفسي هل النهاية فعلا ستسفاينغ ؟
هل فعلا يجب أنا تنتهي قصتنا هكذا ؟
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator
^

فيه لقطات شديدة كانت تحتاج ردة فعل لكن تعامل معها الفيلم ببرود صادم، مثل:
لقطة الام و حروقها و تعفنها، الولد لم يحرك ساكناً و يسوي فيها بهلوان @@
هذه اللقطة بسبب شكلها ذا أعطتني وقع أكبر، في مناطق الحروب الموت يصير روتيني والمشهد أعطاني رهبة مخيفة كيف ممكن مشاعرك تتجرد خلاص فما تدري كيف تعبر بعدها، مرات الصدمة تخلق حالة غير طبيعية من ردات الفعل زي ممكن واحد يضحك أو يصمت ولا كأنه صار شئ لحتى يفوق في نقطة معينة ويبكي.
 
هذه اللقطة بسبب شكلها ذا أعطتني وقع أكبر، في مناطق الحروب الموت يصير روتيني والمشهد أعطاني رهبة مخيفة كيف ممكن مشاعرك تتجرد خلاص فما تدري كيف تعبر بعدها، مرات الصدمة تخلق حالة غير طبيعية من ردات الفعل زي ممكن واحد يضحك أو يصمت ولا كأنه صار شئ لحتى يفوق في نقطة معينة ويبكي.
تجلّت هنا ايضاً بشكل بارز

 
^
لول، الأفلام ضروري تشاهدها بأعلى جودة ممكنة، الجودة هي نصف التجرية p: خصوصاً بأفلام الثمانينات و ما قبل.
هو اسلوب البساطة و الواقعية و برود الفيلم يمكن يلعب دور في عدم تأثيره كثير عليك،
فيه لقطات شديدة كانت تحتاج ردة فعل لكن تعامل معها الفيلم ببرود صادم، مثل:
لقطة الام و حروقها و تعفنها، الولد لم يحرك ساكناً و يسوي فيها بهلوان @@
الموسيقى تحسها مشرقة على عكس الفيلم، خصوصاً اللحن الذي انطلق عندما رجعت تلك العائلة الثرية لمنزلها الفخم وهم يجرون فيه بكل سعادة وبعدها تاكاهاتا يرجع الكاميرا للطفلة و ذكرياتها،
مع أن اللقطة و الموسيقى مشرقتين لكن تأثيرهما عكسي شديد علي كمتابع و جعلتني أبكي كالطفل ::cry::::laugh:: تاكاهاتا عبقري!
فيه مشهد ضربني بعدين بالفلم .. يوم يدرون انه ابوهم ميت.. اوجعني كثير لاني كنت مبسوط انه.. انهم عدو مرحلة الجريف ذي خلاص وتأقلمو مع وضعهم .. بس اوه ..:pensive:


وبالنسبة لأمهم* هذي كانت كثير علي الصدق ما قدرت اتكلم عليها* .. كانو راحمينا فيها.. اشوا كانت نايمة :pensive:
عندها حروق من الدرجة الثالثة يمكن .. ويجي معه ألم شديد اظن ما يخلص ابد .. ولو عاشت.. *كان بيكون فلم ثاني وقتها
وصمت الولد لما شاف شكلها... *هو فيه interpret مو حلو فكرت فيه .. بس ما احاول افكر فيه كثير



هو اسلوب البساطة و الواقعية و برود الفيلم يمكن يلعب دور في عدم تأثيره كثير عليك،
ممكن..
بس هو من كثر ما يقولك الواحد انه تبي تبكي غصب.. قلت عناد مح ابكي ::con::
 


ahead of its time :smirk:
تعرف ما امانع اقول انه هذا احسن فلم صلحوه جبلي.. *حتى لو ما طلع هو احسن فلم سووه..
ميازاكي فنان *اخس

الست بيسز اللي مصلحلك اياه من .. car chase .. لمشهد اغتيال لوبان بشقة .. لتسلل القلعة^ .. *كلايمكس الفلم ببرج الساعة كان تمام بس مو فان كثير له زي باقي الفلم..
والله كان ممتع كثير
يعني اذا بوصفه زين .. حسيته فلم جاكي شان لو جاكي ما يعرف يلعب كونغفو وهو ربط غريب انا ادري ترى.. بس هو اني كنت اشوف افلام جاكي كثير ويبي يقعد براسي لكم يوم الفترة الجاية..
بس هو اللي اقصده انه كيف kinetic ولايفلي الفلم كان.... *مررررة

هنا بتكلم عن مشهدي المفضل..
مشهدي المفضل يوم لوبان يتسلق برج ويبي يطب للبرج الثاني.. فيطلع صاروخ صغير من كيسه .. *اظنه كان يبي يربط فيه حبل ليوصله للبرج الثاني..
بس المشهد صار improvised لانه لوبان زلق وصار حاجة ثانية :sob::tearsofjoy: * هو وصل اهم شي

مشهد ثاني..
يوم انقذ الأميرة اول الفلم وقت ما كانت هي تسوق نايمة.. ويطلع حبل من كيسه .. هو هنا بعده كان فيه مشهد صغير مرة حلو حلو .. هو اللي اقصده المهم .. *طلع عجلة بحزامه ويبدء يحركها ليرفع نفسه فوق..
very noice

وفيه مشهد السيارة اول الفلم احسه بديهي فما ابغى اعلق عليه كثير.

The Castle of Cagliostro


هو ان شاء الله الفلم معروف ومو لازم احد يسئلني اسمه..*حاطه بالبولد داخل سبويلر just in case..
ليه داخل السبويلر.. *لاني حيوان ::happy::
 

abdullah-kh

مشرف عام
Administrator


ahead of its time :smirk:
تعرف ما امانع اقول انه هذا احسن فلم صلحوه جبلي.. *حتى لو ما طلع هو احسن فلم سووه..
ميازاكي فنان *اخس

الست بيسز اللي مصلحلك اياه من .. car chase .. لمشهد اغتيال لوبان بشقة .. لتسلل القلعة^ .. *كلايمكس الفلم ببرج الساعة كان تمام بس مو فان كثير له زي باقي الفلم..
والله كان ممتع كثير
يعني اذا بوصفه زين .. حسيته فلم جاكي شان لو جاكي ما يعرف يلعب كونغفو وهو ربط غريب انا ادري ترى.. بس هو اني كنت اشوف افلام جاكي كثير ويبي يقعد براسي لكم يوم الفترة الجاية..
بس هو اللي اقصده انه كيف kinetic ولايفلي الفلم كان.... *مررررة

هنا بتكلم عن مشهدي المفضل..
مشهدي المفضل يوم لوبان يتسلق برج ويبي يطب للبرج الثاني.. فيطلع صاروخ صغير من كيسه .. *اظنه كان يبي يربط فيه حبل ليوصله للبرج الثاني..
بس المشهد صار improvised لانه لوبان زلق وصار حاجة ثانية :sob::tearsofjoy: * هو وصل اهم شي

مشهد ثاني..
يوم انقذ الأميرة اول الفلم وقت ما كانت هي تسوق نايمة.. ويطلع حبل من كيسه .. هو هنا بعده كان فيه مشهد صغير مرة حلو حلو .. هو اللي اقصده المهم .. *طلع عجلة بحزامه ويبدء يحركها ليرفع نفسه فوق..
very noice

وفيه مشهد السيارة اول الفلم احسه بديهي فما ابغى اعلق عليه كثير.

The Castle of Cagliostro


هو ان شاء الله الفلم معروف ومو لازم احد يسئلني اسمه..*حاطه بالبولد داخل سبويلر just in case..
ليه داخل السبويلر.. *لاني حيوان ::happy::
هو تقنيًا مش جيبلي ^^
شوف الفلم يصلح تقول عليه أحسن فلم لميازاكي وما راح أعترض عليك ::grin:: ذحين يغالك تروح وتشوف حلقتين لوبان البارت الثاني اللي أخرجهم ميازاكي لأنه وبصراحة يمكن ذول أعلى حلقتين إنتاج في تاريخ الأنمي (بخليها هايب علشان أخرب التجربة @@)، المقصود 145 و155. يبغالك تدخل على لوبان وتشوف البارت الثالث اللي كله أنيمشن من أول حلقة لآخر حلقة.