hits counter

الموضوع الرسمي للمواضيع العشوائية (2) | الرجاء مراجعة الرد الاول

Zorro

Hardcore Gamer
ياخي مقالبهم تسدح من الضحك ولذيذة وبريئة بشكل :



تعديل : عندي هذا أفضل مقلب


خلهم يجربو يسو هالمقالب عندنا في هالجو الزين
ردة فعلنا احلى من اللي عندهم :grin:
 

سيفروس سنيب

بروفسور فنون الظلام
خلهم يجربو يسو هالمقالب عندنا في هالجو الزين
ردة فعلنا احلى من اللي عندهم :grin:
للأسف الكاميرا الخفية العربية قليل تدخل السرور على القلب بشكل فكاهي
مستفزة وقليلة حيا ...
 

Zorro

Hardcore Gamer
للأسف الكاميرا الخفية العربية قليل تدخل السرور على القلب بشكل فكاهي
مستفزة وقليلة حيا ...
+ الجو عندنا ما يساعد ، اغلبنا مشحون و مستعد ينفجر لأتفه سبب و هذا اللي قصدته
 

سيفروس سنيب

بروفسور فنون الظلام
+ الجو عندنا ما يساعد ، اغلبنا مشحون و مستعد ينفجر لأتفه سبب و هذا اللي قصدته

لو تلاقي أحد يمسك مكانك لين ترجع من الحمام لك الي تباه ..
 

Zorro

Hardcore Gamer
‏وفاة " لو أوتنز " مخترع شريط الكاسيت





توفي المخترع الهولندي، لو أوتنز ، الذي قام بتسجيل أول شريط صوتي في العالم، خلال ستينيات القرن الماضي، وأحدث ثورة، حينها، في المحتوى السمعي.
وبحسب صحيفة "ديلي ميل"، فإن هذا المخترع توفي عن 94 عاما، فيما تشير تقديرات إلى أن نحو 100 مليار شريط جرى بيعه في العالم منذ ذلك الحين.

وأدى اختراع الشريط السمعي "الكاسيت"، سنة 1963، إلى إحداث نقلة كبيرة في طريقة استماع الناس إلى الموسيقى والكتب المسجلة.
وبفضل هذا الشريط السمعي، استطاع الناس لأول مرة أن يستمعوا إلى الموسيقى وهم يتحركون، وغير مضطرين إلى ملازمة أماكنهم.
وبحسب ما تم إعلانه من قبل عائلة الراحل، فإن المخترع الذي كان يعمل مهندسا، فارق الحياة في بيته بمنطقة دوزيل، نهاية الأسبوع الماضي.
وكان أوتنز يعمل في قسم تطوير المنتجات بشركة "فيليبس"، في سنة 1960، فانهمك في تطوير الشريط إلى جانب زملائه.
وفي الثلاثين من أغسطس 1963، قام أوتنز، وكان عمره آنذاك 37 سنة، بعرض شريط التسجيل في معرض برلين لإلكترونيات الإذاعة.
وبما أن وسائل الفرجة السمعية، في تلك الفترة، لم تكن متاحة على نطاق واسع، فقد بادرت عدة شركات يابانية إلى إنتاج نسخ مماثلة من "الكاسيط".
وفي ظل هذا النجاح، قام أوتنز بالتوصل إلى اتفاق مع شركتي "فيلبس" و"سوني" لأجل تأمين حقوقه على مستوى الملكية الفكرية


المصدر
 

Mint

Gamer
هل يوجد موضوع مخصص للقاحات كورونا؟ فقط اللقاحات
 
‏‎بقولكم موقف حصلي قبل حوالي عشرة ايام كنت رايح لبوفية اسكندر وكنت طبعا بطلب ثنتين سندويشة وكان قبلي واحد وبعدي اثنين قلت بشوف موقفهم قلت يا اسكندر ابيك تصلح لي خمسين وحدة اول ماقلتها الكل يطالع ومذهول وعيونهم تطاير خمسين وحدة متى نخلص متى يجي دورنا حتى اسكندر توهق المسكين
 

سيفروس سنيب

بروفسور فنون الظلام
يازين عزف هذا الجنتل الصغير


هذي الأعزوفة تجرح :


الجميل إنه ياخذ اخواته الصغار معه في كل حفلة
 

s3rorh

رئيس الحزب

رجل ياباني يلعب كرة السلة في برنامج مسابقات ياباني

ولكن المفارقة مع كرة سلة بشرية

::laugh::::laugh::::laugh::::laugh::

ما أدري، يتهيأ لي ولاا الكرة بالاخيرة تعبت و صارت تتنفس بصعوبة !!؟
 

جُرَيْج

خَصِيمُ القَاضي
مالفرق بين العلماء المسلمين المعاصرين والعلماء المسلمين في العصر الذهبي ؟ ولماذا هذه الإنتكاسة الشديدة وماهي أسبابها ؟

كم حام في ذهني هذا السؤال، لماذا هذا التراجع الشديد ؟ لماذا أصبحنا نبكي على الأطلال بعد أن شيدّنا الصروح العظام ؟
وأظن أن الفرق الرئيسي بينهم يكمن في العقيدة ! العقيدة الصادقة الخالصة لله سبحانه وتعالى قبل كل شيء.

حينما تقرأ عن العلماء الذهبيين، تجد بكونهم يعملون ويعلمون ويتعلمون بنية صالحة وبتعبدٍ لله سبحانه وتعالى،
يرون أن العلم والتطوير والتعمق فيه هو وسيلة من وسائل شكر الله تعالى على تلك النعم !

وللأسف، منذ أن دخلت النظرة الغربية لفصل العلم عن الدين، ونحن في إنحدارٍ يتلو إنحدار، حتى لو دخلوا جحر الضب، لسبقناهم وهيأنهم لهم للدخول !

حينما تجد العالم المعروف "المسلم" في عصرنا الحالي، يناقش عن الإنفجار العظيم، وعن التطور، وعن التسليم للرغبات ؟
ولما يصدر منك سؤاله إين الدين من هذا يجاوبك بالحجة الضعيفة "أنا عالِم ولا علاقة لي بالدين"،

وبتعمقك للنقاش تجد السلاح السري له "الرسول صلى الله عليه وسلم أمرنا بفصل العلم عن الدين في حديث "أنتم أعلم بأمور دنياكم"!"
صحيح ؟ ألم تخبرنا للتو أن لا علاقة لك بالدين ثم تقوم بتأويل الحديث على ماتشاء نفسك ومايناسب الذوق الغربي المجيد ؟

النظرة الركيكة هذه إنتجت لنا كيانًا مثل هذا، يصارخ ويطالب بالعلم والتعلم الذاتي والفوقية العلمية، و"فصل العلم عن الدين" :


وفي الأخير ينفي وجود السحر، يطلب مناظرة ولا أدنى إحترام أو تقدير للطرف الأخر، نقاش من نوعية "أنا الحق ولماذا أخذك بجدية ؟"،
هذه مناظرة يارضيع، أجب الطرف الأخر بما يفهمه وليس بالضحكات والنظرات الفوقية والإستهزائات ! حامت كبدي والله !
 

Veeto

True Gamer
وأظن أن الفرق الرئيسي بينهم يكمن في العقيدة ! العقيدة الصادقة الخالصة لله سبحانه وتعالى قبل كل شيء
لا اظن ان هذا السبب فقط .. بل لا اظنه سبب من الأساس
أنت تتحدث عن شخوص لا عن أمة ولا اظن ان كل العلماء المعاصرين عقيدتهم ضعيفة

المشكلة لها جذور واسباب عديدة .. الوضع السياسي .. الوضع البيروقراطي في بلداننا .. التعليم .. وحتى التقدير لمثل هؤلاء

بالأمس القريب .. احد صفوة مدرسيني .. بامريكا تحصل على براءة اختراع .. كنت احد طلابه بفصل التدريب العملي له وهو بالجامعة ... كان واضحا جدا وقتها انه مختلف .. فريد .. عبقري
اين كان ليكون لو بقي بالبحرين وأين اصبح الآن



متاكد ان كل عضو هنا له قصص مشابهة من محيطه
نأمل ان يكون الوضع مختلف للاجيال القادمة
 

MOSUNY

Another Side Another Story
كم حام في ذهني هذا السؤال، لماذا هذا التراجع الشديد ؟ لماذا أصبحنا نبكي على الأطلال بعد أن شيدّنا الصروح العظام ؟
اين خلدون يملك اجابات لجميع اسئلتك
 

asr1999

Hardcore Gamer
المشكلة لها جذور واسباب عديدة .. الوضع السياسي .. الوضع البيروقراطي في بلداننا .. التعليم .. وحتى التقدير لمثل هؤلاء
من اللي وضع النظام التعليمي على الشكل المعروف اليوم بالكوكب كاملًا؟ من اللي نظر للفلسفات السياسية اللي تحكم كوكبنا اليوم؟ بل وأكثر من ذلك: من اللي وضع شكل الدولة الحديثة ومؤسساتها (مثلًا: سلطات ثلاث مفصول بينها أو بنية الجيوش وعقائدهم القتالية) على الوجه اللي نعرفها اليوم بالعالم كله؟
الإجابة عن كل هذي الأسئلة واحدة: أوروبا(والغرب امتداد لأوروبا) أما الآن فعندنا تفسيرين لهذا: 1-أوروبا أسمى عقولًا من باقي الأرض حيث أن أنظمتهم استمرت معمول بها حتى اليوم رغم تحرر الأمم وتحسن اقتصادات كثير منها، وهذا مستبعد؛ فكثير من إنجازاتهم اليوم مستندة إلى أفراد وجماعات من حضارات ثانية بل إن الشرق آسيويين الأمريكان أحسن حالًا من الأوروبيين الأمريكان بالجملة في أمريكا
2- أن الهيمنة والاستعمار الثقافي لباقي الأمم هو اللي يمنع أحدنا من الرضا بأي منظومة مختلفة عن ما ترتضيه أوروبا (يعني مشكلة عقدية) تخيل أحد يشكك بمبدأ الفصل بين السلطات مثلًا، راح يعتبر رجعي، هذا المبدأ جاءت به الثورة الفرنسية مع كثير من المبادئ القانونية المعمول بها إلى اليوم ولا يمنع من استبعادها إلا الهيبة من مخالفة النموذج الغربي، لو جاء واحد وقال في هذا المبدأ نفس اللي ينقال في النص القرآني من غير ما يستشيط أحد؛ أن يقول: هذا المبدأ وضع لوقت محدد وهو مناسب لظروف الفرنسيين في القرن الثامن عشر الميلادي ويحل مشاكلهم اللي ما هي بالضرورة مشاكلنا، وش راح تكون ردة فعل الناس؟ هيستيريا
ما عندي مشكلة مع هذا المبدأ لكني آخذه باعتباره مثال، هذا المبدأ وضع لحل مشكلة الاستبداد السياسي اللي كانت متطرفة في أوروبا ومع ذلك استوردتها الخلافة العثمانية في عصور الإصلاح وهي ما كانت تعاني من استبداد سياسي بالمفهوم الأوروبي تحديدًا حتى يحلونه بالحل الأوروبي وهكذا حكم كل علاج لأمراض أوروبا استوردناه منها، ممكن أطرح أمثلة كثيرة: مركزية مؤسسات الدولة الحديثة الشديدة جدًّا، هذا مستورد من أوروبا، نمط الحياة المجتمعي نفسه؛ الأشخاص اليوم بالمدينة المنورة مثلًا حياتهم الاجتماعية اليومية أقرب للإنجليز مثلًا منهم إلى أكثر أسلافهم وكذلك تصوراتهم عن أي ظاهرة مجتمعية (زواج طلاق إنجاب الأبناء تربية الأبناء إعالة الأسرة إلخ) وأجزاء كبيرة جدًا (لا كلها طبعًا) تعود إلى تبني النظم الاجتماعية الغربية، هذا كله ما له علاقة بالعقيدة؟ أجل له علاقة بأيش؟
 
أعلى