hits counter

اهلا وسهلا بالاعضاء الجدد وحياكم معنا

*تدخل الموضوع كي ترحب بالأعضاء الجدد*

*تمر على المحادثة السيريالية أعلاه*



*تخرج*


أكره نفسي...

ذو, أظن بأنه يجدر بي أن أقول أهلاً بكم. لكن للتنبيه, ذكر الsoccer خارج موضوعها في القسم العام جريمة عقوبتها الأدنى بان أبدي ^___^




أسميها متلازمة العضو الجديد. الترولة مجرد تجلي لاستكشاف الذات, عن تجربة. لا أظن بأنه عضو قديم. وإن كان كذلك فلا أظن بأنه كان remarkable بما يكفي ليكون التويست significant -___-




آه, أنتظر الjerk الذي سيأتي ويقول بأني لا زلت ويردو p;
كشخص يطمح أن يكون رمز العدالة ,فهذا موقف مثير لأني أريد تغير محور الحديث من أنا الى ما يجب أن أكون
فلذلك الحديث عن نفسي قد يبدو كخسارة و خيانة للرمز و لكن لكي لا تنسب أخطائي الى الغير فلازم أعلنها مجددا بأني عضو جديد
قد يبدو الامر كخطوة للوراء و لكن في الواقع هي للأمام ,هي ضرورية لكي أكون...زيرو
لذلك ,سأعطيك لايك ,ليس لباقي الكلام و لكن للأشارة الى أني عضو جديد


هل ما أفعله ترولة ؟ أم تجربة ؟ استكشاف للذات ؟
هل هذا فعلا مهم ؟ أبدا ,المهم هو قضيتي ,مهما كانت أسباب الوصول الى تبني هذه القضية ,المهم فعلا هو تبنيها. المهم هو المضي في هذا الطريق .المضي لكي أكون رمز العدالة

تحالف الشر قد بدأ بالتحرك بالفعل و لا وقت لدينا لنضيعه

*يخرج أقتعة زيرو*
لا تقلقوا لدى من الأقتعة ما يكفيكم جميعا
حتى لك أنت يا كارما ,نعم حتى أنت لن أستسلم منك ,و لكن أعلم أن قوى الظلام تمكنت من منك حتى الأعماق و ثقتك في قوى الخير معدومة و بالتالي كلامي لن يؤثر فيك ,الأن ,نعم الأن لأني أخطط لهزيمتك شر هزيمة و حينها ستسمع الحقيقة التي ترفضها نفسك و ستؤمن بقوى الخير مجددا
سأجعلك ترتديه ,نعم سترتدي قناع زيرو

*يقدم الأقنعه للجميع*
بارتداء القناع لن تكون رمزا للعدالة ,و لن تكون شخصا يحاول فعل الصواب دائما ,بمعنى لن أتوقع من من يرتدي القناع أن تكون جميع أفعاله محاوله منه لأن يكون صائبا
اذا ما القناع ؟ القناع هو ذاك الموقف الرافض للشر و الموافق للخير
هو تقدم للأمام . هو اعلان بأنك تقاتل لاعلاء الخير و رفض الشر و بذلك تشجع من حولك لفعل المثل
قد لا تنجح دائما , ولكن بوضع القناع ستحقق الأنتصار الاول على الشر, لانه باعلانك بانك ضده ستلهم غيرك للتقدم و هذا الغير فد يحقق النجاحات و حينها ستنصر الخير
من السهل قبول الشر, أعني لا أحد يريد ان يكون ذاك الشخص الدفاعي ,فيأتي الشر و يقول لك: اقبل بالظلم, لكي لا تظهر بشكل دفاعي ,لكي لا تظهر بشكل سيئ
و لكن لا , هناك ما هو أعظم , أن قبلت الظلم فأنت حينها استلمت لفوى الشر و هذا الاستسلام سيؤدي الى ان يجعل غيرك يستسلم و من ثم ماذا ؟ عالم يتطبع وجود الشر فيه
القبول بالشر سهل جدا للنفس, بالتالي سنقاتل تلك النفس و بارتداء القناع ستعلن نفسك كمقاتل ,و من ثم سيقاتل الاخرون و من ثم ماذا ؟ عالم بموقف يرفض الشر و يقبل الخير

هذا الفتال ليس من أجلي و ليس من أجلك , ليس من أجل فلان أو علان, من أجل ماذا اذا ؟ من أجل المستقبل . من أجل قوى الخير ,من أجل رفض الشر , من اجل زيرو ,رمز العدالة

أيضا أريد أن أطلب تغير ساحة المعركة , لكي لا يتضرر المدنيون
 
هذي أول مرة أشارك في منتدى من يوم ما دخل بيتنا النت، أيامها كنت أفكر أسجل بالبوابة الرقمية، لكن أقصى ما سويت كان دخول إكاريام D:
في نفس الفترة عرفت أن أصلًا فيه شي اسمه أنمي عن طريق أخي، معه بديت أشوف حلقات كونان، ثم حبة حبة علقت في الدوامة
لكن حقيقةً من يوم ما عرفت MAL وحصّلت إنجليزية جيدة توسّعت مداركي كثييير، وتزامنُ هذا مع كِبَري ودخولي معمعات وتجارب جديدة جعلني أرى ما أشاهد بنظرة أوسع وأعمق
بعض التجارب الحياتية ما كانت لأتمناها.. لكنها أتاحت لي إدراك طعم خاص لأعمال صوّرت مفاهيم عظيمة وأليمة.. "كل شي في وقته حلو" ^‿^

أغلب ما يستهويني السينين والنفسي والتاريخي، وأقدّر العسكري، طالما كانت الأسلحة والمركبات تبدو كآلات حرب مصنعية مو ألعاب بلاستيك، مع احترامنا لمجتمع جندام ( ̄∇ ̄)
القمّة مما شاهدت: Seirei no Moribito ، Steins;Gate ، Monster
لها مكانة خاصة: Black Lagoon (خاصّة الأوفا) ، Phantom: Requiem for the Phantom ، Death Parade
والأفلام: Nausicaä و Patlabor 2
وفي اللستة أنميات لربما تشاركهم لمّا أشاهدها (أبرزهم LotGH و Mushishi)

المانقا وضعها غير مستقر عندي ●︿● ممكن بسِبّت وقفات ميورا كينتارو الّي ما تخلص ಠ_ಠ
كنت أتابع، ثم قطعت، وناوي أرجع لـ: Spy x Family ، Green Blood ، Vagabond ، Vinland Saga ، AoT
عجبتني بشكل خاص Homunculus ، Origin ، Three Days of Happiness
حاليًا أقرأ Imawa no Kuni no Alice والمانقا مدهشة وذات رسائل عظيمة! أي مهتم بالتصنيف النفسي لازم يقراها، يا رجال حتى لو مو مهتم جربها ୧⍢⃝୨

غير كذا عندي حوسة العالم الحقيقي، مثل كل أحد. وإيش ما كان الّي حيصير، حنشوف

حلمي في الحياة: أن أكون زبرو , رمز العدالة
بكم أنت مستعد أن تضحي؟..